القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

twitter


البحث



Helbest

حوارات: ريزان صالح إيبو: ابتكرت أبجدية كوردية بطريقة «برايل»، والإعلام الكوردي لم يُنصفني
 
الجمعة 16 تشرين الثاني 2018 (81 قراءة)
 

حاوره: إدريس سالم

هو أشهر كفيف كوردي على شبكات التواصل الاجتماعي في غربي كوردستان، شابٌّ "كوبانيٌّ"، مشاغب ومشاكس بفكره القيّم وصراحته، محبّ للحياة والوطن والصداقة وللإنسانية. لا يعتبر أن فقدانه لبصره يمثّل له أيّ نوع من الإعاقة. ينشر على الفيس بوك، ويغرّد في تويتر، بأفكار جريئة ومواضيع مجتمعية، دون خوف أو مجاملة عاطفية، يتمتّع بحسّ الدعابة الجميلة والذكاء الحذر، تؤكّد الشعور بالرضا والتحدّي. يطبخ، يعدّ الشاي والقهوة، يجلي، يستحمّ، يزور إخوته وأصدقائه بمفرده، فيصعب أن تعرف أنه كفيف البصر.

 

التفاصيل ...

حوارات: المخرج السينمائي يلماز المحمد علي: السينما ليست وسيلة للتعبير، بل وسيلة للتغيير
 
الخميس 01 تشرين الثاني 2018 (91 قراءة)
 

حاوره: إدريس سالم


ولِد في مدينة كوباني عام 1993، من عائلة مثقّفة بسيطة. أبٍ يعمل في مهنة المحاماة وعازف لآلة البزق، وأمٍّ معلّمة ومربّية أجيال. درس الابتدائية في مدرسة البعث بالمدينة، يهوى الرسم والغناء، كان يهتمّ بالأفلام القديمة للممثّل الإنكليزي "تشارلي تشابلن"، حيث يتذكّر فيلم المنبوذ للممثّل "توم هانكس" وأفلام سينمائية أخرى، ومن هذه النقطة بدأ شغفه واهتمامه لهذا المجال الفنّي، كان يحبّ مادة الجغرافية، ولم ينسَ مَن علّموه من أساتذته، كصديقة مدور، وسميرة حمي، وشكري، وعبير.

 

التفاصيل ...

حوارات: عصمت شاهين دوسكي: كيف أطبع مؤلفاتي وأنا أبحث عن رغيف خبز..
 
الخميس 01 تشرين الثاني 2018 (100 قراءة)
 

حوار أجراه: خالد ديريك

عصمت شاهين دوسكي من مواليد 1963 م من محلة شيخ محمد التي تقع وسط مدينة دُهُوك في إقليم كُردستان ـ العراق.
انتقل دوسكي مع عائلته في نهاية الستينات من القرن الماضي من دُهوك إلى مدينة الموصل بسبب الأوضاع الاقتصادية السيئة، وفي الصف الخامس الابتدائي كان يسكن عصمت شاهين دوسكي الطفل في بيت قديم جدًا، آيل للسقوط في محلة اليهود المتلازمة مع حظيرة السادة وشارع فاروق بالموصل.

 

التفاصيل ...

حوارات: مع (كونى ره ش) والذكرى الرابعة والثلاثين لرحيل (جكرخوين)
 
الجمعة 26 تشرين الاول 2018 (124 قراءة)
 

 حاوره: دلوفان عبدو

يعتبر "كوني ره ش" من الكتاب الذين كتبوا بالكردية في سوريا بعد (جكرخوين وعثمان صبري) وغيرهم، وهو معروف بين الأوساط الثقافية الكردية في جميع أجزاء كردستان والمهجر وخلال العقود الأخيرة كتب في العديد من الصحف والمجلات الكردية في الداخل والخارج. ارتأينا إجراء هذا الحوار القيم معه حول الذكرى الرابعة والثلاثين لرحيل الشاعر الوطني الكبير جكرخوين، وذلك عرفاناً بجميله وخدمة للثقافة الكردية والإنسانية عامة. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الروائي ابراهيم اليوسف حول روايته (شنكالنامه)
 
السبت 20 تشرين الاول 2018 (627 قراءة)
 

حاوره : الباحث / داود مراد ختاري

سماء تلبدت بعاصفة الحقد والكراهية فامحت بين ليلة وضحاها الذكريات، وتناثرت أشلاؤهم ممزقة، فانمحت البسمة وأحرقت أركان الحياة فيها لتصبح رماداً سوداء تطاير في السماء أجساد الملائكة تقول لربها، ماذا فعلنا حتى نستحق كل هذا الفناء، جريمة بحق الانسانية والطفولة البريئة نسجت خيوطها في دهاليز الظلام لتهتز الضمير الانساني، حتى ظهرت وحشية القتلى وسفاكي دماء الأبرياء للانتقام من الفقراء والبؤساء، هؤلاء سلالة الوحوش الكاسرة، استلت أنيابها تنهش جسد البشر، لتحرق الانسانية والطفولة البريئة، ولن تهدأ تلك الأرواح البريئة مالم تجد تطبيقاً للقانون يتناسب مع حجم الجريمة الشنعاء التي ارتكبتها العقول المتحجرة.
صدرت عن دار أوراق للنشر ، القاهرة ، 2018، رواية شنكالنامه، (480) صفحة، لزميلي الروائي ابراهيم اليوسف

 

التفاصيل ...

حوارات: الشاعر والناقد لقمان محمود: أكتب لأحقق حلمي في تفاعل الثقافات.. و لأخفف عن قلبي وقلب العالم بعض الألم والصقيع
 
الخميس 27 ايلول 2018 (199 قراءة)
 

 حاوره : عبد الله المتقي

لقمان محمود، شاعر وناقد كردي من مدينة عامودا السورية، ومن مواليد المنافي، عضو اتحاد الأدباء الكرد ، واتحاد الأدباء والكتاب السويديين .
شاعر لا يكبر ويشد بنواجذه على روحه حتى النفس الأخير، ولا يعرف متى سكنته القصيدة وسكنها ، يكتب القصيدة بمجموعه، يبني أسطورته من التفاصيل اليومية وأصدر باقة من التمارين النقدية والدواوين الشعرية منها:» القمر البعيد من حريتي» و» وسيلة لفهم المنافي».
حول تجربته الشعرية من منفاه السويدي، كان لنا معه هذا الحوار للملحق الثقافي:

 

التفاصيل ...

حوارات: الشاعرة والأديبة نارين عمر: اللغة الكُردية هي ذاتي وماهيتي، والحداثة ثورة على الشعر التقليدي
 
السبت 28 تموز 2018 (335 قراءة)
 

حاورها خالد ديريك 

ولدت نارين عمر في مدينة ديريك (المالكية) بــ روجآفاي كوردستان/ أقصى شمال شرق سوريا من أسرةٍ وطنيّة مثقفة، عاشت في كنفها في ودّ ووئام. والدها عمر سيف الدّين كان أحد أخيار رجال ديريك وطنيّة وشهامة وكرماً. أنهت مراحل تعليمها الثّلاثة في مدينتها، وبعدها توجّهت إلى دمشق العاصمة، وحصلت على إجازة في الآداب من جامعة دمشق كليّة الآداب والعلوم الإنسانيّة قسم الّلغة العربيّة، درّست وعلّمت في مراحل التّعليم الثّلاثة، وفيما بعد كانت أمينة للمكتبة والوسائل. وهي أم لـ “داستان وسازين وشيرين”.

 

التفاصيل ...

حوارات: المشهد المصرية تحاور احمد اسماعيل
 
السبت 14 تموز 2018 (323 قراءة)
 

حورية عبيدة

1-كتبت للطفل والقصة القصيرة والدراسات النقدية ، لكنك وجهت وجهك شطر المسرح، فما الذي يستهويك في الكتابة له؟
كان المسرح هو حبي الأول، وأنا فتى، ومن الطبيعي أن أعود إليه أينما نقلت فؤادي وتوجهت، غير أن هذا الحب كان للتمثيل، وحلماً بالصعود على الخشبة، ولأنني لم أستطع تحقيق هذه الرغبة بسبب الخجل الذي أبتليت به، فقد توجهت إلى مكتبة المركز الثقافي في مدينتي قامشلي الواقعة شمال شرق سوريا، لأقرأ  كل ما تقع يداي عليه من كتب مسرحية، وعندما بدأت اكتب له وعنه، وجدت فيه فناً قادراً أكثر من غيره على الوصول إلى الناس، وتحريكهم وتثويرهم، لاكتشف بعد زمن بأنني، وغيري من المسرحيين، قد أثقلنا كاهل هذا الفن الرهيف بأعباء ناء بحملها، وأقحمناه في معارك سياسية كبيرة وهو مايزال حديث الولادة في حياتنا وثقافتنا، فجاءت نتيجة هذا الخطأ مخيبة للجميع.
المسرح فن حضاري وليس سلاحاً حربياً، وسحره يكمن في جمالياته، وفي تنوير العقول أولاً. والإرتقاء بالذائقة. الأمر الذي بدأت أوليه اهتمامي بشكل كبير.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الشاعر إبراهيم اليوسف: أراني، لا أحلم إلا أن أكون الشاعر الذي كتب قصيدة أعجبته
 
الأحد 18 اذار 2018 (439 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف الشاعر والإنسان هو نفسه إبراهيم يوسف الروائي والناقد والمسرحي .. تعدد السرود الأدبية التي أتقنها لم تكن عائقا أمام إبداعه، وحضوره المميز، حتى وإن كان يصر على أنه شاعر في كل حالاته، بما في ذلك حالته الروائية.. في هذا اللقاء، حاولنا الاقتراب منه، لفهم القصيدة التي تكتبه والقضية التي تشغله والتي يعتبرها جزءاً لا يتجزأ من الحق الإنساني في الوجود.. فتح لنا قلبه وكان هذا الحوار. 

لو طلبت من إبراهيم اليوسف أن يقدم نفسه للقارئ الجزائري ماذا يقول؟

قبل كل شيء، لابدَّ من أن أؤكد أنني أجدني-الآن- ولأول مرة، أمام امتحان كهذا: من أنا؟ من إبراهيم اليوسف؟. أو يعقل أنني لا أعرف ذاتي بذلك القدر الذي يسمح لي أن أتحدث فيه عن نفسي؟. مؤكد ثمة ما أعرفه عن ذاتي، ولكن: هل كل ما أعرفه جدير بأن أبوح به لقارىء له مكانة خاصة لدي؟ حسناً،  سأعترف- هنا- ببعض ما يمكن قوله.

 

التفاصيل ...

حوارات: كوني رش: أنتمي إلى هذه الأرض الكوردية بكل ثقلها التاريخي
 
الثلاثاء 06 اذار 2018 (647 قراءة)
 

يعد الكاتب والشاعر الكوردي والمختص بشؤون العائلة البدرخانية كوني رش من الكتاب المعروفين على الصعيد الثقافي والأدبي في أجزاء كوردستان كافة، لاسيما في كوردستان سوريا، ويعد من الأوائل الذين كتبوا بلغتهم الأم الكوردية، ويهتم بالتراث والفلكلور الكورديين.
وقدم أبحاثاً ودراسات حول العائلة البدرخانية، ونبش تاريخ هذه الأسرة، بل وغيرها من الأسرة الكوردية العريقة، وتقديراً لجهوده المبذولة في خدمة الأدب الكوردي ولغته نال العديد من الجوائز، وأبرزها كان في عام 1998 حيث حاز على الوسام الذهبي من حكومة إقليم كوردستان، بالإضافة إلى جائزة جكرخوين للإبداع التي أسسها إبراهيم اليوسف، وكان كوني رش أحد أعضاء لجنة التحكيم في دورتها الأولى مع رزو أوسي وحفيظ عبد الرحمن.  

 

التفاصيل ...

حوارات: أي بلد لا يهتم بالثقافة والمثقفين يكون ضعيفا جاهلا فاسدا
 
الأحد 18 شباط 2018 (463 قراءة)
 

حوار الإعلامي : بلال الحر ، نينوى
تصوير : قصي خالد

الأديب الشاعر عصمت شاهين دوسكي بين أحضان أم الربيعين
ما أجمل أم الربيعين نينوى الحبيبة ، مدينة الفكر والجمال والتسامح والمحبة والتواصل ، مدينة نبي الله يونس عليه السلام ، مدينة التاريخ والحضارة الآشورية ، مدينة أم الربيعين لطول ربيعها ، سلة العراق الاقتصادية ، الموصل المدينة المفتوحة أبوابها أمام دول المنطقة تركيا إيران سوريا وتوصل طرقها لجميع دول العالم ، شهدت منذ بداية التاريخ إلى غزوات ومطامع من كافة الدول الاستعمارية وعلى مر التاريخ هولاكو وجنكيزخان والتتار وصولا إلى حركة الشواف وغيرها من الثورات والحروب التي قتلت ودمرت وخربت ونهبت وأحرقت حينا باسم وستار الدين وحينا باسم وستار الديمقراطية والحرية وحقوق الإنسان ، التي امتدت إلى عصرنا الحاضر بصور إرهابية عصرية مدمرة ، ومن خلال هذا التوجه وبوجود الأديب الشاعر  عصمت شاهين دوسكي واحتفاء منتدى الأدباء في الموصل بروايته ( الإرهاب ودمار الحدباء ) التقينا به وكان هذا الحوار :

 

التفاصيل ...

حوارات: تيروژ آميدي: الكتابة لدي رسالة إنسانية وإطلاق الطاقة الكامنة في ذاتي ..
 
الجمعة 16 شباط 2018 (647 قراءة)
 

اجرى الحوار : حسين أحمد :

تيروژ آميدي كاتبة وشاعرة من إقليم كوردستان العراق دخلت عالم الكتابة الأدبية منذ دراستها الإعدادية , فخاضت تجربتها بتميز وتحديدا عبر تدوينها لأنواع وأجناس أدبية عدة كالشعر والقصة القصيرة والمقالات الأدبية التي كثيرا ما لامست كينونة الإنسان الكوردي حيث إنها أعطت لكل مذهب أدبي حقه من التميز والجمالية. وتارة أخرى من الدهشة ,وكذلك تركت كتابات تيروژ حالة من الإشكالية والسؤال لدى المتلقي .وخاصة القصيدة الحديثة التي تكتبها تيروژ آميدي..ولمعرفة جوانب أخرى من حياة  الكاتبة تيروژ آميدي,كان لنا معها هذا اللقاء السريع عبر شبكة التواصل الاجتماعي ...

 

التفاصيل ...

حوارات: الأديبة نارين عمر تصدر رواية «موسم النزوح إلى الغرب»
 
الأثنين 15 كانون الثاني 2018 (587 قراءة)
 

بهجت أحمد

في كل مجتمع هنالك أقلام وقامات تترك أثراً مهماً في تاريخ مجتمعاتها ومنهم الأديبة الشاعرة نارين عمر التي أصدرت روايتها الأولى مع بداية هذا العام "موسم النزوح إلى الغرب" يسرنا أن نكون في ضيافتها وإجراء حوار قصير معها كونها أحد الشخصيات الأدبية المتميزة على الساحة الأدبية، فلنرحب بالأستاذة والشاعرة نارين عمر. 
-المحاور: أولاً بعد الترحيب بك حبذا لو تقدمي لنا نبذة عن حياتك. 
-أنا نارين عمر سيف الدين من مدينة ديريك التي كبرت وترعرعت ودرست فيها حتى حصلت على الشهادة الثانوية وبعدها أكملت دراستي العليا في مدينة دمشق حيث درست الأدب العربي في دمشق وبعد تخرجي من الجامعة عملت معلمة ومدرّسة للغة العربية لمدة ثلاثين عاماً في مدارس وثانويات مدينتها وضواحيها. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع رئيس الهيئة العليا لأحياء قلعة أربيل «دارا اليعقوبي»
 
الجمعة 20 تشرين الاول 2017 (959 قراءة)
 

جيهان شيركو أربيل

قلعة أربيل 
وانا في طريقي لزيارة القلعة كانت القلعة ظاهرة من بعيد ، على مرتفع  من الأرض كمعلم شامخ يتحدى الزمن ، وكلما زرتُ هذه القلعة واقتربت منها تساورني الرهبة اكثر فأكثر .. ويزداد حبي لها..
يعود تاريخ هذه القلعة الى 6000 عام  ، تعاقبت على القلعة حضارات مختلفة السومرية والآشورية والبابلية والميدية والفارسية والرومانية والساسانية والإسلامية (1). سميت المدينة أربيل ، لأن القلعة كان اسمها اربأيلو حيث كان هذا أحد الأسماء  الاشورية القديمة وكلمة ( اربأيلو) تعني الالهه الأربعة في اللغة الاشورية ، وسميت بالقلعة لانها كانت عالية بالنسبة للأرض من حولها ، وترتفع عما يجاورها ﺒ 32 م فوق سطح الأرض ، ذات شكل بيضاوي ، أما مساحتها فتبلغ 110 ألف م2 . 

 

التفاصيل ...

حوارات: على المرأة الكرديّة أن تضع مصلحتها الشّخصيّة وأنانيّتها جانباً عندها ستحقّق كلّ ما تسعى إليه
 
الأربعاء 11 تشرين الاول 2017 (788 قراءة)
 

حاورها: صديقة عثمان

الشاعرة نارين عمر من مواليد مدينة ديرك خريجة ، قسم الّلغة العربيّة من كليّة الآداب والعلوم الإنسانيّة في العاصمة “دمشق”، مع مثابرتها في الدراسة أهتمت بهوايتها بكتابة الشعر وقراءته والمطالعة لديها العديد من المؤلفات الشعرية المخطوطة، وكان لموقعنا الموقر هذا اللقاء معها:

– كيف اكتشفت نارين عمر مواهبها؟
منذ صغري بدأتُ ألاحظ توجّهي نحو المطالعة والكتابة، بالإضافة إلى الاستماع إلى الموسيقا 
والأغاني، وربّما لهذا السّبب بدأتُ بنظم الشّعر الغنائيّ وما أزال أهتم

 

التفاصيل ...

حوارات: على هامش صدور روايته «شارع الحرية»: إبراهيم اليوسف: كتبت مسرحية عن فلسطين فمنعتها الرقابة واعتبرتها عن كردستان
 
الخميس 21 ايلول 2017 (861 قراءة)
 

حاورته: سامية لاوند
 
ربما كان صدور رواية ك"شارع الحرية" لإبراهيم اليوسف مؤخراً لم يكن يدعو للانتباه كثيراً لولا أن من كتبها شاعر، ولولا أنها تناولت مجزرة إرهابية تمت في مدينته"قامشلي" مستهدفة شارعه. شارع بيته. لقد كنت محظوظة جداً إذ إنني من عداد أوائل من قرؤوا الرواية بعد كتابتها مباشرة، وأرسلت له بموقفي منها، بعيد قراءتي الأولى لها، وقد شد انتباهي أنها لم تعتمد القاعدة التقليدية لكتابة فن الرواية، كما أنها في الوقت نفسه: رواية. حاولت أن أكتب رأيي في هذه الرواية، بعد أن وقعت نسختها المطبوعة بين يدي، ورأيت أن لا شيء يجيب عن أسئلتي إلا إجراء حوار مع مؤلفها، ضمن مشروع كتاب لي عن تجربته. حاولت قدر الإمكان أن أكون استفزازية في طرح أسئلتي التي أجاب عنها اليوسف  واحداً واحداً، فكان بالتالي هذا الحوار:

 

التفاصيل ...

حوارات: وليد حاج عبدالقادر: أجبرت على تعلم العربية فصارت قدري!
 
الأحد 27 اب 2017 (1053 قراءة)
 

حاوره:عبدالله الزماي

وليد حاج عبدالقادر روائي سوري من أصول كردية له أربع روايات كتبها باللغة العربية التي يؤكد أنه أجبر على تعلمها بينما هو في الوقت ذاته شديد الإيمان والحماس بقضيته وهويته الكردية وكذلك اهتمامه الكبير باللغة والميثولوجيا الكردية, روى خلال هذا الحوارعددًا من الحكايات والذكريات التي يملؤها الشجن والحنين وكذلك الوعي العميق.

 تكتب باللغة الكردية وتؤمن بالقضية الكردية – كما تسمى- إلا أنك تكتب رواياتك باللغة العربية فهل ثمة تناقض في هذا؟ كيفتفسره؟ 
– نعم أكتب باللغة العربية التي أجبرت بداية على تعلمها وتفتحت من خلال حروفها أمامي آفاق وآفاق وباتت هذه اللغة العين الأساس لا بل والمعبر لتفتق مدارك ومعارف عديدة واكتسابها ولكن؟! كان دائمًا هناك سؤال يخطر في بالي: عجبًا لو كانت هذه المدرسة تعلمني بلغتي الكردية أما كانت وكنا سنبدع أكثر؛ سيما وأنا أقارن قصة ليلى والذئب المصورة وحكايات جدتي وأمي للقصة نفسها ونسختها الكردية وذلك الصوت الحنون الذي كانت تغنيها به لنا  القصة وليتمظهر هاجس الأمن ورعبه وملاحقتهم. 

 

التفاصيل ...

حوارات: اقرأ حتى لو كنت تغرق
 
الأحد 09 تموز 2017 (894 قراءة)
 

حوار: روكان بيرو
و أحمد مصطفى 

إن حضارة أي أمة عريقة تقاس بحجم ونوعية رصيدها من المعارف والعلوم والفنون والآداب، ومن هنا كانت صناعة نشر الكتب أحد أهم الصناعات المؤثرة في تاريخ البشرية. فكان الكتاب دليلاً ومؤرخاً، وكانت الكتابة و القراءة السلاح الفتاك الذي يبيد الاستعمار ويزيل الظلمات عن تاريخ الشعوب.
وبناءً على ذلك، قمنا بإجراء الحديث التالي مع مدير مكتبة ودار دلوفان للنشر _الدار الوحيدة في عفرين _وعضو مجلس في اتحاد المثقفين في عفرين "الأستاذ دانيال حبش" ليطلعنا على مستوى القراءة والكتابة في المقاطعة، ومدى مواكبتها للتحولات التي تمر بها روجافا خاصةً وسوريا عامةً. 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع القصصي والروائي الأستاذ لقمان سليمان
 
الأثنين 26 حزيران 2017 (1154 قراءة)
 

أجرى الحوار: محمد ملا

عندما أقرأ قصص وروايات الكاتب الأستاذ لقمان سليمان أشعر وكأنني احد الشخصيات الموجودة بداخله فأندمج ..وأتأثر به ..واستنتج المغزى والعبرة منه ..فكاتبنا ذو أسلوب سلس ومؤثر يصل الى الحبكة ..والعقدة .. ويعطي القارئ المجال للحكم بالنتيجة والنهاية ويستخلص العبر ..لكاتبنا مؤلفات عديدة منها ما طبع ومنها ما لم يرى بصيص نور للطباعة ..
وقد أجرينا معه هذا الحوار الشيق آملين أن يستفيد منه القراء الأعزاء 

 

التفاصيل ...

حوارات: هوشنك أوسي: لو كان عبد الناصر حيّاً، لوقف مع طغمة بشار الأسد
 
الأربعاء 07 حزيران 2017 (1411 قراءة)
 

صدر حديثاً عن دار سؤال في بيروت رواية “وطأة اليقين.. محنة السؤال وشهوة الخيال” للكاتب والشاعر السوري هوشنك أوسي، وأتى العمل في 380 صفحة من القطع المتوسط، تدور أحداث الرواية عن الثورة السورية منذ انطلاقتها ولغاية عام 2013. 
الرواية لا يوجد فيها بطل مركزي، وتجري أحداثها في رقعة جغرافية واسعة ومتنوعة: من سوريا وصولاً إلى بلجيكا، ولكنها تتحدث عن معارض علويّ قضى 15 عاماً معتقلاً بسبب انتماءاته اليسارية، وبعد الإفراج عنه يتجّه إلى الكتابة وقد عاد إليه التفاؤل مع اندلاع الثورات العربية، لكن سرعان ما يُعتقل ويموت تحت التعذيب، وتُستأصل أعضائه وترسل عبر شبكات الاتجار بالأعضاء البشرية إلى أوروبا. 
تطرح الرواية الكثير من أسئلة الحياة والموت، وتسلط الضوء على جزئية تناسخ الأرواح، وتطرح تساؤلات عن  الثورات والأحلام والخيبات والانكسارات.  
اختار هوشنك عنواناً طويلا لروايته، على غرار عناوين مجموعاته الشعرية مثل: «للعشق نبيُّه، للجرح شراعه»، «ارتجالات الأزرق»، «شجرة الخيالات الظامئة»، «الكلام الشهيد»، «أثر الغزالة ويوميات أيل»، «قلائد النار الضالّة- في مديح القرابين». 

 

التفاصيل ...

حوارات: بينوسانو في حوار مع الشاعر أوميد آشتي
 
الثلاثاء 06 حزيران 2017 (997 قراءة)
 

حاوره: إبراهيم اليوسف

بالرغم من اطلاعه على آداب عدد من الشعوب العالمية، إلا أنه آثر كتابة الإبداع الشعري بلغته الكردية الأم. إذ كتب الشعر التقليدي، إلى جانب دراسة اللغة الكردية مقارنياً، إلى جانب الاشتغال في مجال  الفيلم الوثائقي. كما أن - براءات اختراع- عديدة في مجال الطب  وادواته قد سجلت باسمه.
اطلعت على بعض قصائد الشاعر أوميد آشتي"نضال حسين" قبل فترة طويلة جداً، وانقطع التواصل بيننا إلى أن التقيته في"موسكو" ومن ثم في الإمارات، وأخيراً في ألمانيا، حيث يقيم مع أسرته.
تعدد مواهب أوميد آشتي دفعتني لمحاورته في قضايا عديدة، بالرغم من أن حواراً سريعاً كهذا لا يستوفي جوانب تجربته الثقافية والمعرفية والفنية والإبداعية. إذ يحتاج الحوار الشامل معه إلى وقفات أطول.

 

التفاصيل ...

حوارات: عماد حمدي: إن لم يكن لدي الاستعداد للكتابة لن يأتيني الإلهام ...
 
الخميس 25 ايار 2017 (926 قراءة)
 

أجرى اللقاء: حسين أحمد

عماد حمدي شاعر كوردي ويكتب بالكوردية غاص في عوالم تدوين الشعر منذ 1993 وحتى الان هو مثابر في كتابة الشعر وتقديم الأفضل فحيث يتميز الشاعر عماد حمدي في كتابة الشعر الغنائي خاصة عن سواه من الشعراء في الجزيرة السورية بجمالية رائعة  ربما لان اشعاره تلامس كينونة الانسان البسيط , وكذلك قصائده بعيدة عن لغة صعبة, وقد غنى له من الفنانين الكورد المعروفين على الساحة الفنية في قامشلو وغيرها. كان لنا معه هذا اللقاء السريع ...

 

التفاصيل ...

حوارات: بهاء شيخو: كلما أردت أن ألحن أغنية أجد روح محمد شيخو تلامس أوتار آلتي
 
الخميس 25 ايار 2017 (1262 قراءة)
 

اجرى اللقاء : حسين أحمد 

بهاء شيخو, فنان, وملحن, ومغني في ذات الوقت, دخل عالم الفن , والغناء في وقت مبكر من عمره, وعبر بوابة واسعة كانت مدرسة الفنان القومي المرحوم محمد شيخو حيث تتلمذ على يديه حتى اصبح فناناً متألقا ومشهوراً في الوسط الفني, حيث اخذ الفنان بهاء شيخو على عاتقه التنوع في الفن والموسيقا وبخاصة في اسلوبه وكيفية اختياره للإلحان التي كانت تناسب قدراته الفنية حتى بات يتميز حضوره بخصوصية واضحة عن اسلوب شقيقه محمد شيخو, فعبر هذه المسيرة الفنية الشاقة استطاع بهاء شيخو تقديم البومات عدة قد تميزه عن سواه من الفنانين وبإدراكه لعمق الفن الكوردي تمكن من تقديم الحان جديدة وبتكنيكات رائعة في ذات الوقت. 
لا شك فيه ان الدرب الذي مضى فيه الفنان بهاء شيخو لم يكن يسيرا في ظل المدرسة الفنية العظيمة التي قادها الفنان محمد شيخو طيلة سنوات عدة بان يسلك طريقاً مغايراً عن هذه المدرسة العريقة في الفن والأغاني القومية التي كانت تمارس في داخل اسرته .... 

 

التفاصيل ...

حوارات: نارين عمر: الشّعر لا يموت، ولا يتأثّر بتعاقب الفصول والأزمان
 
السبت 20 ايار 2017 (992 قراءة)
 

أجرت الحوار: فيدان ابراهيم
بمشاركة الإخوة المتابعين
 
من هي نارين الشاعرة والانسانة؟
 
ولدت في ديركا حمكو من أسرةٍ وطنيّة مثقفة، والدي عمر سيف الدّين كان ممن انتسب إلى الپارتي واعتقل وسجن إثْر ذلك، لكنّ الموت اختطفه وهو في ذروة عطائه وفي ريعان شبابه وأنا طفلة لم أتجاوز السّنتين؛ بعد عشرة أعوام لحقت به والدتي، فتكفّلني أخي وأختي، وكان لأختي پريخان دوراً كبيراً في حياتي عوّضتني عن دفء وحنان والديّ، وتأثيرها الأبرز كان علي لأنّها أوّل وأصدق مَنْ شجّعني على التّعلّم والتّعليم وحبّ الأدب والكتابة، وعلّمتني الأبجديّة الكرديّة بالحروف اللاتينيّة. أنهيت مراحل تعليمي الثّلاثة في ديركا حمكو، وبعدها توجّهت إلى دمشق، وحصلت على إجازة في الآداب من جامعة دمشق كليّة الآداب والعلوم الإنسانيّة قسم الّلغة العربيّة، درّستُ وعلّمت في مراحل التّعليم الثّلاثة، وفيما بعد كنت أمينة للمكتبة والوسائل.  أنا أم لـ "داستان وسازين وشيرين".

 

التفاصيل ...

حوارات: ثقافتي كانت باللغة العربية وتأثرت بعدد من الكتاب العرب والعالميين
 
الثلاثاء 11 نيسان 2017 (1448 قراءة)
 

حاوره: إبراهيم اليوسف
 
أثارت باكورة أعمال الروائي الكردي جميل إبراهيم، ابن مدينة قامشلي، والتي صدرت في العام2016 من جديد، العديد من الأسئلة، حول واقع الرواية الكردية المكتوبة باللغة  الكردية الأم للكاتب الكردي، وعوالمها، ومدى استفادتها من البيئة والتراث الكرديين ضمن معادلة حداثيتها وعلاقتها بالواقع وأسئلة المتلقي وغير ذلك.
في روايته" gûharok التين البري" التي تصل حوالي 300 صفحة من القطع الكبير و صدرت عن أحد مطابع ستوكهولم-السويد،  ضمن سلسلة منشورات جريدة القلم الجديد- الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الكرد في سوريا- يقدم الكاتب جميل إبراهيم أوراق اعتماده روائياً، كامتداد لكتاباته بلغته الأم إلى جانب مقالاته وتحليلاته المكتوبة باللغة العربية التي ظهرت وتظهر لاسيما خلال فترة اشتغاله في الصحافة الحزبية الكردية، والشأن الثقافي.

 

التفاصيل ...

حوارات: آراء في عيد الحب
 
الخميس 16 شباط 2017 (1407 قراءة)
 

 حاورهم : أديب سيف الدين

 بمناسبة عيد الحب  وجهت بعض الأسئلة إلى مجموعة من الكتاب والسياسيين  للتعرف على آرائهم ومشاعرهم وبشكل مختصر جداً
ولكسر حاجز الخجل والأفصاح عنه  ودور الحب ومعانيه النبيلة في بناء الأسرة والمجتمع والإنسان.(مايهمنا المعنى والغاية من هذه  المناسبة دون الرجوع إلى التاريخ ) فجمعت اسألتي المتواضعة ووضعتها أمام ضيوفي ليستنشقوا رحيقها وليبينوا طعمها ولذتها وفائدتها. وهي : ماذا يعني  لك الحب وهل لك تجربة مع هذه الكلمة بمعناها الرومانسي. وهل صحيح علاقة الحب التي تجمع بين الزوج والزوجة تملأ البيت بهاءاً وصفاءاً وتترك أثاراً وردية خلاقة في نفوس الأطفال في البيت والمجتمع  .
وهل تصارح زوجتك  بحبك أم أنك تتكابر لانك رجل شرقي ..
وهل قدمت لها هدية بهذه المناسبة.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الناشطة الفلسطينية المغتربة في النرويج امتثال النجار
 
الأثنين 06 شباط 2017 (1479 قراءة)
 

حوار: حواس محمود 

هنالك نساء عربيات في المهجر يسطرن بنشاطهن اروع الملاحم النضالية ويمارسن ارقى انواع العمل السياسي والاجتماعي  في دول الغرب  ، وذلك بالدفاع المستمر عن القضية الرئيسية للعرب وهي فلسطين ، ولعل احدى ابرز هذه النساء هي الاستاذة امتثال النجار .. فمن هي امتثال النجار ، هذا ما سيتبين لنا من خلال لمحة تعريفية موجزة بها وحوار شيق تجيب من خلاله على اسئلة - مجلة مرامي ( من خلال حوار اجراه معها الكاتب حواس محمود ) 
امتثال النجار اسم معروف عربيا ودوليا  عبر العديد من النشاطات والفعاليات والجمعيات المحلية والاوروبية ، هي امرأة فلسطينية وناشطة سياسية ومناضلة ، تقيم في النرويج ، مواليد غزة من منطقة يبنا في فلسطين ، هاجر اهلها عام 1948 الى منطقة غزة ومنها الى القاهرة عام 1967  ، وعاشت مع اسرتها في القاهرة ايضا غريبة عن بلدها الاصل ، انتمت الى الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية في الثمانينيات ، اكملت تحصيلها الجامعي في القاهرة ، وحصلت على شهادة الخدمة الاجتماعية ، وعندما عادت الى غزة عملت في مجال الخدمة الاجتماعية في عدة منظمات غير حكومية . 

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع الأستاذ الجيولوجي سربست مجيد مؤسّس متحف الأحجار الكريمة في قلعة أربيل
 
الأربعاء 28 كانون الأول 2016 (1232 قراءة)
 

  جيهان شيركو- أربيل ــ كوردستان العراق

افتتح الجيولوجى الأستاذ سربست مجيد، متحف الأحجار الكريمة في قلعة أربيل يوم التَّاسع من آذار 2016، ليعرض مجموعة من الأحجار الكريمة والحفريات. والّذي كان موقعه في البداية في بلدة شقلاوة، قبل نقله إلى مكانه الحالي داخل القلعة ويضم المبنى المؤلّف من طابقين، مجموعة كبيرة من الأحجار الكريمة.
التقينا مع الأستاذ سربست مجيد، مؤسّس متحف الأحجار الكريمة، وأجاب مشكوراً على أسئلتنا برحابة صدر:

منذ متى نمت عندك هواية جمع الاحجار؟ وكيف ولدت فكرة انشاء متحف لهذه الأحجار الكريمة؟

 انا ابن منطقة جبليّة من بلدة شقلاوة. منذ صغري ألعب مع الأحجار، أمشي على الأحجار وأتمتّع بالأحجار. وقد بدأت أجمع الأحجار منذ أكثر من 35 سنة. الفكرة ولدت قبل سنوات وكانت أكثر من الفكرة بل كانت بمثابة الحلم.

 

التفاصيل ...

حوارات: الثورة السورية أعادتني إلى الكتابة.. بعد أكثر من ثلاثين سنة من الانقطاع عن الكتابة فرمز حسين يصدر مجموعة قصصية وكتاباً عن الثورة السورية
 
السبت 03 كانون الأول 2016 (1318 قراءة)
 


 إبراهيم اليوسف 
 
قرأت بواكير قصص فرمز حسين في أواخر سبعينيات القرن الماضي. وكانت من حيث بنائها الفني ولغتها متكاملة وعوالمها متكاملة.  غير أنه انقطع عن الكتابة، بسبب ظروف حياتية مر بها. أدت به إلى السفر بعد ذلك إلى مملكة السويد. كي ينخرط في الحياة الجديدة. وتصبح الكتابة لديها من عداد ماهو مؤجل. بل ماهو منسي. أتذكر، أنني خلال اللقاءات القليلة التي تمت معه بعد ذلك صرت أستحثه على الكتابة، لألمس لديه نوستالجيا إلى تلك المرحلة. بيد أن ذلك لم يتم إلا مع بداية الثورة السورية التي صار من عداد أحد الكتاب الذين انحازوا لها، وتبنوا خطابها في كتاباتهم. لاسيما في بداياتها. قبل أن تنحرف بوصلتها، وتتم سرقتها ممن أشعلوا فتيلها، ميدانياً..!.

 

التفاصيل ...

حوارات: حوار مع المخرجة السينمائية الكردية افين برازي
 
الجمعة 18 تشرين الثاني 2016 (1183 قراءة)
 

 اجرى الحوار: حواس محمود 

المجتمع الكردي غني بالطاقات والإمكانات الابداعية التي تحتاج إلى التشجيع وتوفير الامكانات المادية والفنية لها، لكي تستمر في رحلة الابداع والتألق في شتى المجالات الفنية والأدبية والفكرية والمعرفية ، الواقع الكردي المأساوي وبخاصة في المناطق الكردية بسورية يعتبر مادة خام لكل مبدع أو فنان أو صاحب موهبة متألق، والحقيقة تظهر من حين لآخر اسماء ابداعية تجسد الواقع فنيا، ومن هذه الاسماء المخرجة السينمائية الكردية افين برازي (من مدينة كوباني / سورية) التي كان لنا معها الحوار التالي : 

 أفين ممكن تعطينا نبذة عن دراستك الجامعية (الاخراج السينمائي) وبدايات الانطلاقة في مجال السينما ؟ 

درست الاخراج السينمائي في جامعة بيروت، وحصلت على شهادة معهد تجاري من جامعة حلب، كانت انطلاقتي مع الفضائية العربية MBC( اثناء دراستي الاخراج في الجامعة ببيروت وكوني كنت الحاصلة على المرتبة الثالثة في المعدل بين زملائي، رشحني استاذي للعمل في هذه القناة، وبعد شهور من العمل بدأت حرب تموز صيف 2006 فقررت العودة الى سوريا ودراسة المعهد التجاري بحلب .. لدي العديد من الافلام القصيرة منها (موقف خاص، أسأل مجرب، يبقى الحب، سوريا في عيونهم) بالاضافة الى مجموعة افلام وثائقية بعنوان "من عالم الاطفال " ومؤخرا فيلم انيميشن بعنوان من جديد "  starting over " حصلت فيه على شهادة تقدير في مهرجان الأنفال والإبادة الجماعية في السليمانية، وأعمل حاليا مع قناة Sltv الدانماركية .

 

التفاصيل ...

القسم الكردي