القسم العربي |  القسم الثقافي   القسم الكوردي أرسل مقال

تقارير خاصة | ملفات خاصة |مقالات | حوارات | اخبار | بيانات | صحافة حزبية | نعي ومواساة | الارشيف

 

بحث



القسم الثقافي




























 ريزان شيخموس: الاعتداءات المتكررة على مكاتب المجلس الكردي رسالة من ب ي د لتعزيز الهيمنة            عمر كوجري يفتح جحيم الاسئلة ...!            من المفكرة : د. محمد رشيد_ 101_ المعارضة السورية.            اسئلة حارقة لابد منها :            الصعود والسقوط: دور إبراهيم رئيسي في نظام ولاية الفقيه            إشكالية « الوراثة» في الحركة الكردية السورية            ملحمة الثورة النضالية والتضحية والصمود: مستمرة منذ 67 عاماً            استمارات تغيير قومية الكرد من البعث الى الشيعية السياسية            العراق و(كوتا)* الشعوب الأصيلة!            البارتي 67 عاماً من النضال في تجسيد المشروع القومي الكردستاني في سوريا            هل تمتلك النخب الكردية السورية الشجاعة في قراءة الواقع بموضوعية؟            حكومة العراق : «تداوي المريض وهي عليل»            إلى متى ستظل كوردستان بين براثن الأعداء            الوحدة كهدف لا ترف            إيران.. إقدامٌ ضروري لكنه غير كاف في مواجهة الدكتاتورية!

حوارات: ريزان شيخموس: الاعتداءات المتكررة على مكاتب المجلس الكردي رسالة من ب ي د لتعزيز الهيمنة
 
السبت 15 حزيران 2024 (85 قراءة)
 

حاوره: عمركوجري

قال ريزان شيخموس سكرتير تيار مستقبل كردستان سوريا، إن الحديث عن الانتخابات في كوردستان سوريا، وفي هذه الظروف غير مجدٍ من هنا، نجد أن الجانب الأمريكي والأوروبي، وكذلك قوى المعارضة السورية بشكل عام، لا تعتبر الوقت مناسباً لإجراء هذه الانتخابات.
وفي حوار خاص مع صحيفة «كوردستان» قال شيخموس، وبشأن سؤال عن قرارات ب ي د الأخيرة وضرب المواطنين في أرزاقهم: الاحتجاجات الشعبية الأخيرة كانت دليلًا على مدى التذمُّر والسخط الشعبي، وكان من الضروري دعمها ومساندتها لإيصال صوت الناس ومعاناتهم. يجب على إدارة ب ي د العمل على معالجة هذه القضايا بحكمة وعدالة من خلال تبنّي سياسات داعمة ومشجعة للزراعة والتنمية المحلية.

 

التفاصيل ...

مقالات: عمر كوجري يفتح جحيم الاسئلة ...!
 
السبت 15 حزيران 2024 (204 قراءة)
 

اكرم حسين

طالعت هذا الصباح مقالاً للصديق عمر كوجري في العدد ٧٣٠ تاريخ ١٥-٦-٢٠٢٤ من صحيفة كوردستان وفيه يحفر في ذكرى تأسيس أول حزب كردي في سوريا المصادف قبل يوم واحد وضياع طريق الخلاص الذي تاه عنه الاحفاد .
ما استوقفني في المقال هو امرين اثنين :
الاول: هي القراءة النقدية الجريئة التي يتسم بها مقال الاخ كوجري في نقده للحالة التنظيمية التي هو في داخلها ، وبهذا لم يخن ذاته ووظيفته كمثقف نقدي على غرار ما تحدث عنه جوليان بندا في كتابه خيانة المثقفين . بل مارس دوره ووظيفته في قول الحقيقة ونقد الحالة السياسية التي هو الآن جزء منها ،

 

التفاصيل ...

مقالات: من المفكرة : د. محمد رشيد_ 101_ المعارضة السورية.
 
الجمعة 14 حزيران 2024 (457 قراءة)
 

مع قيام الثورة السورية، فيما عرف بالربيع العربي والانخراط في تشكيلات المعارضة والمشاركة في المؤتمرات والندوات والحوارات واللقاءات ...
ومن خلال دعوة للمشاركة في مؤتمر " ورشة إصلاح الأجهزة الأمنية وتحديات بناء جيش وطني " وصلتني دعوة من قبل اللجنة المشرفة مذيلة باسم المشرف على الورشة السيد د. رضوان زيادة المتواجد في أمريكا والذي جمعني به مسبقاً من خلال عقد المؤتمر الأول للمعارضة  السورية ضد النظام في مدينة " انتاليا " التركية , حيث اجتمع حوالي 300  معارض سوري  ضم جميع الاطياف السورية وشارك الكرد فيه بحضور أكثر من 50 شخصية , وتم انتخابي من المؤتمر مباشرة ضمن خمسة سوريين بعد ان كنا قد انتخبنا سبعة اكراد من ضمن المكون الكردي , ومن ثم تم انتخاب أربعة منا ليكونوا ممثلين للكرد ( اثنان من الأحزاب واثنان من المستقلين ) ومن ثم تم إضافة اسم كردي خامس فيما بعد , ( 32 شخص تم  انتخابهم من جميع المكونات السياسية  ) و بإضافة خمسة أسماء فيما بعد بتفاهمات لتوسيع الأمانة العامة.. 
وعليه وجهت هذه الرسالة " الدراسة " .

 

التفاصيل ...

مقالات: اسئلة حارقة لابد منها :
 
الجمعة 14 حزيران 2024 (98 قراءة)
 

اكرم حسين 

1. هل استطاعت الحركة الكردية السورية رسم ملامح "شخصية" كرد سوريا بعد ٦٧ عاماً من الإعلان رسمياً عن تأسيس أول حزب كردي في سوريا .
2. لماذا لا يحسم موضوع التأسيس فما زال يشغل الفكر الكردي الحزبي السوري المعاصر وهناك قصص وروايات مختلفة من جهة التاريخ والاسم والمؤسسين والامتداد ؟ .
3. البعض من هؤلاء المؤسسين كان لهم دور مؤثر في الماضي . لقد تعرضوا لحملات مكثفة من التشويه وتصفية الحسابات ، ودراسة هذا الدور بموضوعية وحيادية ضروري للحاضر ولمن لم يعاصر التجربة ؟ .

 

التفاصيل ...

مقالات: الصعود والسقوط: دور إبراهيم رئيسي في نظام ولاية الفقيه
 
الخميس 13 حزيران 2024 (37 قراءة)
 

نظام مير محمدي* 

أولئك الذين لديهم معرفة بتاريخ إيران في الستين عامًا الماضية بالتأكيد يتذكرون أن أمير عباس هويدا كان رئيسًا للوزراء لمدة 13 عامًا ورمزًا لاستقرار نظام الشاه. لهذا السبب، بعد أن اضطر الشاه إلى إقالته، انتهى عصر "الاستقرار" لنظام البهلوي وبدأت فترة سقوط الشاه الديكتاتوري، وفي النهاية، تحقق سقوط النظام كليًا في 11 فبراير 1979.
مقارنة بتلك الفترة، كان إبراهيم رئيسي آخر فرصة للنظام الخامنئي للبقاء والحفاظ على توازنه. لهذا السبب، استخدم الخامنئي كل ما في وسعه لترقية رئيسي إلى المناصب العليا، بما في ذلك تعيينه كولي لآستان قدس رضوي (ضريح الإمام الثامن للشيعة، الإمام رضا عليه السلام في مشهد، الذي تبلغ ثروته مليارات الدولارات والذي يحظى بسمعة إمبراطورية اقتصادية). ثم عينه رئيسًا للسلطة القضائية وفي نفس الوقت نائبًا أول في مجلس خبراء.

 

التفاصيل ...

مقالات: إشكالية « الوراثة» في الحركة الكردية السورية
 
الخميس 13 حزيران 2024 (350 قراءة)
 

صلاح بدرالدين

 " قد تورث الأملاك، والأموال، ولكن القيم النضالية الثورية التاريخية لاتورث للأحزاب بالتبني "
     منذ عشرينات القرن الماضي وخلال الانتداب الفرنسي لسوريا جرت محاولات عديدة من جانب نخب ذلك الزمان لتنظيم صفوف الكرد السوريين فقامت جمعيات ونوادي وروابط شبابية ثم ظهرت حركة – خويبون – وعقدت مؤتمرها التاسيسي الأول من نحو ٣٥ شخصية كردية في منزل الوجيه الكردي – قدور بك – بالقامشلي ولأسباب  تعود الى رغبات سلطات الانتداب الفرنسي، اعلن البيان التاسيسي بلبنان بتوقيت مقارب لمؤتمر القامشلي بعد اجتماع مكمل مصغر ببلدة – صوفر - بمشاركة ممثلي حزب الطاشناق الأرمني الذي اعلن نفسه حليفا للكرد ضد تركيا وبعد ذلك نشطت الحركة الثقافية الكردية بسوريا ولبنان وأصدرت الصحف والمجلات وأعلنت عن حركات قومية بين مجموعات صغيرة الا أن تم الإعلان عن ( الحزب الديموقراطي الكردستاني – سوريا ) عام ١٩٥٧ .

 

التفاصيل ...

مقالات: ملحمة الثورة النضالية والتضحية والصمود: مستمرة منذ 67 عاماً
 
الخميس 13 حزيران 2024 (79 قراءة)
 

أمل حسن

يصادف غداً الذكرى السنوية السابعة والستين لانطلاقة الحزب الديمقراطي الكردستاني في كردستان سوريا. دعت الحاجة والمصلحة القومية إلى وجود حزب أو تنظيم كردي يتبنى المطالب والحقوق القومية، فكان تأسيس البارتي في 14 حزيران 1957 على أيدي متنوري شعبنا وهم: المرحوم عثمان صبري، نور الدين ظاظا، رشيد حمو، شوكت نعسان، الشيخ محمد عيسى، حمزة نويران، محمد علي خوجة، عبد الحميد درويش، والسيد خليل محمد الموجود حالياً في أمريكا. إنهم وطنيون وقدوتنا ونفتخر بهم ونترحم عليهم، وندعو بالعمر المديد للرفيق خليل محمد وحياة سعيدة وبصحة عالية.
تعد هذه المناسبة ذات أهمية في حياة كرد السوريين لأنها تأسست في فترة كانت المنطقة تعيش حالة من الاضطرابات السياسية والاجتماعية العميقة، ليكون جريئاً ومعبراً عن الأكراد السوريين.

 

التفاصيل ...

مقالات: استمارات تغيير قومية الكرد من البعث الى الشيعية السياسية
 
الثلاثاء 11 حزيران 2024 (232 قراءة)
 

صلاح بدرالدين

في اوج صعود نظام حزب البعث في العراق ودكتاتوره المقبور صدام حسين ، وجنبا الى جنب عمليات الانفال ، والهجوم الكيمياوي على – حلبجة – اصدر حكام بغداد استمارة باسم (تغيير القومية) تعممت خصوصا في المناطق المعرضة للتعريب مثل كركوك ومدن ومناطق أخرى ، وتم املاؤها عنوة وبالتهديد المباشر من جانب عائلات كردية ، لتخرج نتائج الإحصاء مطابقة لحسابات الأوساط العنصرية ، وتسهل اقتطاع أجزاء إدارية من خارطة إقليم كردستان .
    بدلا من نموذج الاستمارة البعثية السابقة لتغيير القومية ، تم استخدام – عريضة – باسم نواب كرد من الديانة الازيدية في البرلمان العراقي ، تطالب بتغيير قومية الازيديين ، ووقف وراء العملية نواب موالون لإيران ينتمون لفصائل الحشد الشعبي ، وكان واضحا وقوف نظام طهران وراء المخطط ، لان وظيفته بث الفرقة والانقسام بين شعوب وبلدان المنطقة ، ومنذ تسلط نظام ايات الله المذهبي الاستبدادي القرووسطي على مقاليد الحكم في طهران ، منح الأولوية للشيعية المذهبية السياسية على حساب الانتمائين القومي والوطني ، 

 

التفاصيل ...

مقالات: العراق و(كوتا)* الشعوب الأصيلة!
 
الثلاثاء 11 حزيران 2024 (89 قراءة)
 

كفاح محمود

رغم أنّ لغة العصر الحديث لم تعد تتحمّل التعامُل مع الإنسان على أساس ديني أو مذهبي أو حتى عرقي، حيث وضعت المجتمعات المتطورة بديلاً راقياً للتعامل فيما بينها، ألا وهو المواطنة الجامعة التي ترتقي على كلّ ما ذكرته، وتكون نسيجاً متماسكاً منتمياً لوطن واحد تنضوي تحت خيمته كلُّ المكونات بمستوى واحد، صغيرة كانت أم كبيرة. 
أقول ذلك وأنا أطرح مسألة الكوتا على أساس ديني وعرقي بغياب مفهوم المواطنة، حيث تشعر المكوّنات الصغيرة بالغبن والتهميش في خضم عملية ديمقراطية غير مكتملة، وتعتمد على وسائلَ قبليةٍ وتأثيرات دينية أو مذهبية لحصاد أكبر عدد من المقاعد في البرلمان، وإزاء ذلك، ومعالجة لهذا الشعور في اول تطبيق ديمقراطي فيدرالي ذهبت النخبُ السياسيةُ إلى منح تلك المكونات تسهيلات تضمن لها عدد من المقاعد بصرف النظر عن التنافس العددي، وايمانا بأن هذه المكوّنات الصغيرة الحجم في عددها والكبيرة في تاريخها وأصالتها، تمتدُّ جذورُها في هذه البلاد ربما أقدم بكثير من المكونات الكبيرة أو الغالبة، لكن الصراعات وخاصة حروب الإبادة الدينية والمذهبية والعرقية حوّلها عبر تاريخ التعايش الأسود في هذه المنطقة إلى مكونات صغيرة الحجم لما تعرّضت له من عمليات تصفية وتغيير ديموغرافي وإذابة منظّمة في بوتقة القومية والدين الأكبر، ولذلك اقترحت بعض النخب منحها هذه الكوتا كتعويض متواضع جداً عمّا جرى لها عبر التاريخ.

 

التفاصيل ...

مقالات: البارتي 67 عاماً من النضال في تجسيد المشروع القومي الكردستاني في سوريا
 
الثلاثاء 11 حزيران 2024 (64 قراءة)
 

عبداللطيف محمدأمين موسى
 
سبع وستون عاماُ من كافة أشكال التآمر وسياسات الفصل والتميز العنصري التي مارستها الأنظمة المتعاقبة على حكم سورية لم تثني وتمنع البارتي الديمقراطي الكردستاني في سورية من النضال وتحمل مسؤوليته في التعبير عن الحقوق  القومية والوطنية  للشعب الكردي في سورية.  متمثلة في تعزيز المشروع القومي الكردستاني المستوحاة  من مدرسة البارزاني الخالد في كوردستان سورية في تجسيد حقيقي عن تطلعات شعبنا في النضال والعيش بكرامة ومقاومة كافة اشكال التميز العنصري ,ومحاولات محو الهوية القومية وأضعف الانتماء الوطني التي سعت السلطات في سورية فرضها على شعبنا  من خلال أضعاف وكسر إرادته في النضال .

 

التفاصيل ...

مقالات: هل تمتلك النخب الكردية السورية الشجاعة في قراءة الواقع بموضوعية؟
 
الأثنين 10 حزيران 2024 (131 قراءة)
 

اكرم حسين 
 
انطلاقاً من تساؤلات الدكتور حازم نهار في الندوة الحوارية  لمنتدى المستقبل يوم الاحد ٩ حزيران ٢٠٢٤ بعنوان "هل يمكن تصنيع نخبة ثقافية سياسية سورية ؟" يمكننا أن نتساءل هل هناك نخبة ثقافية سياسية كردية في سوريا ؟ ما هو دورها وطبيعتها ؟ وهل لعبت طوال هذه السنوات الدور المناط بها ان كانت موجودة اصلا؟ هل استطاعت هذه النخب رغم كل ما لها وما عليها أن تقرأ الواقع  قراءة نقدية وموضوعية ، وتحدد الفواصل و التخوم  التي يجب أن تتحرك ضمنها وتقف عندها كي لا تبث الأوهام ، وتغذي الاحلام ، وتدفع الناس إلى مناطق، وانكسارات لا تصب في مصلحة الكرد ؟ هل يمكن ضمن الشروط الموضوعية والذاتية الحالية انتاج واقع جغرافي يخص الكرد في سوريا دون رضى وموافقة السوريين وبعض الدول الإقليمية ؟  أم أن الواقع يفرض شروطه العنيدة في تبني الرأي القائم على دراسة الواقع  دراسة مستفيضة ودقيقة، والانطلاق من العلم الحقيقي الذي يفترض أن تنطلق منه النخب السياسية الكردية في تخليق الحقل السياسي الوطني الكردي السوري الموازي للدولة السورية بما هي حديثة وعمومية لكل السوريين، والعمل مع السوريين من اجل خلق أمة سورية مع احتفاظ الكرد  بأحلامهم  المستقبلية التي قد تتيحها الظروف يوما لتجد مكانها في الواقع العياني الملموس ...؟

 

التفاصيل ...

مقالات: حكومة العراق : «تداوي المريض وهي عليل»
 
الأحد 09 حزيران 2024 (185 قراءة)
 

صلاح بدرالدين

في زيارته الأخيرة الى تركيا صرح رئيس الوزراء العراقي – محمد شياع السوداني – "  إن بغداد تقوم بدور وساطة بين أنقرة ودمشق، وتوقع حصول بعض الخطوات الإيجابية في هذا الصدد قريبا.السوداني أضاف بأنه على اتصال مع الرئيس السوري بشار الأسد وكذلك مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشأن جهود المصالحة ، وأشار السوداني إلى دور بلاده في اتفاق التطبيع بين طهران والرياض، وقال: نحاول التوصل إلى أساس مماثل للمصالحة والحوار بين سوريا وتركيا”.

 

التفاصيل ...

مقالات: إلى متى ستظل كوردستان بين براثن الأعداء
 
السبت 08 حزيران 2024 (106 قراءة)
 

د. محمود عباس

 من هو المذنب منا؟ سؤال يجب أن نتناساه اليوم، لأنه ينمي الخلافات، والخلافات تقلل من الوعي وقلة الوعي ترسلنا إلى الظلام، وتعيدنا إلى قبول القيود والعيش في سجننا الواسع، وأول خطوات تنمية الوعي يبدأ بقبول البعض والنقد البناء، ونقل تهمة الأخر إلى الحوار الداخلي. 
 لم يخسر الكورد يوما إحساسهم بأنهم يولدون ويموتون أحرارا، رغم أنهم على دراية أن جغرافيتهم ولغتهم ومقدساتهم وسياستهم وثقافتهم محتلة، فرض عليهم العيش مقيدا بثقافة وقيم غريبة، وضمن جغرافيتهم المسلوبة فيها إدارتهم، حاولوا طوال القرن الماضي كسر أغلالهم، على أمل أن يصبحوا أسياد أنفسهم، ويبينوا للعالم أن المحتل يحاول الانتقال من القوة والطغيان إلى الشرعية، لم يسكتوا يوما على استبدادهم ومحاولات نقل احتلالهم من منطق الظلم إلى ساحة السيادة الوطنية، وما ينشر على أن الشعب الكوردي تبرع بحريته من أجل هذا الوطن ضرب من النفاق لا يقتنع به إلا المختل عقليا.

 

التفاصيل ...

مقالات: الوحدة كهدف لا ترف
 
السبت 08 حزيران 2024 (103 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر / دبي

في رد كان من الصديق الراحل اسماعيل حمي - ابو ديرسم - السكرتير الأسبق لحزب يكيتي الكردستاني في سورية عن سؤال كنت قد وجهته له اثناء زيارته لدولة الإمارات العربية المتحدة وذلك بخصوص شعوره بعدما أمضى دورته المقررة كسكرتير لحزبه وقد سلم العهدة بوفاء وهاهو رفيق آخر قد انتخب وحل مكانه في منصب السكرتاريا وجاء رده هادئا وبنبرة صدق واضحة : والله لا شيء ؟! ( فقط ) بقيت في نظر رفاقي عينه السكرتير كما وإصراري على الإستمرار في العمل الحزبي وفق مقررات المؤتمر الذي اتخذ فيه ذات القرار، لابل - وسأضيف - بأنه حتى السكرتير الجديد - وهو مسؤولي الحالي دائما يستأذنني في الكلام ويصر أن اكون انا المبادر والمتكلم ، وأظنها ستدوم الفكرة هذه وتستمر ، واردف : وبمعنى أوضح بقيت في نظرهم ذاته السكرتير حتى وانا في المكتب السياسي ؟! ..

 

التفاصيل ...

مقالات: إيران.. إقدامٌ ضروري لكنه غير كاف في مواجهة الدكتاتورية!
 
السبت 08 حزيران 2024 (77 قراءة)
 

عبدالرحمن کورکی (مهابادي)* 

سنين لهثت خلالها دكتاتورية ولاية الفقيه الحاكمة في إيران ساعية وراء الحصول على السلاح النووي لتفرض بواسطته نفسها على مصير المجتمع الدولي! وقبل الوصول إلى هذا نقطة فرضت هذه الدكتاتورية نفسها على مصير إيران والشعب الإيراني، ولو لم تكن هناك قوى مقاومة مثل "المجلس الوطني للمقاومة الإيرانية" تواجه "دكتاتورية ولاية الفقيه" وتفضح مخططاتها لأصبح هذا النظام الدكتاتوري الآن وبدون أدنى شك نظاماً "نووياً"، ولقد أطلعت هذه القوة المجتمع الدولي لأول مرة في عام 1381 شمسي (أغسطس 2002 ميلادي) على الخطة الخطيرة للدكتاتورية الدينية الحاكمة في إيران، وحذرت مطالبة عدم إعطاء الدكتاتورية الحاكمة في إيران الفرصة لتصبح قوةً نووية.

 

التفاصيل ...

مقالات: احتجاجات (التراضي) بين الامس واليوم.. قضية للنقاش (261)
 
الخميس 06 حزيران 2024 (264 قراءة)
 

صلاح بدرالدين

في تاريخ مسيرة الحركة الكردية السورية بالعقود الستة الأخيرة وكأية حركة سياسية بالبلاد والمنطقة، حصلت تجارب، واحداث، وتطورات، منها عامة تواكب عادة العمل السياسي، والصراع بين التعبيرات الشعبية المعارضة وبين النظم الحاكمة، والبعض منها تتعلق – بالخصوصية الكردية – التي سنتناول جوانبها الأهم في هذه القضية المطروحة للنقاش عسى ولعل تشكل درسا لاجيالنا القادمة .

تعريف
  مايرمي اليه عنوان – البوست – هو أوجه الشبه والمقارنة بين ماقبل اندلاع الثورة السورية، وفي ظل المنظومة الأمنية لحكم حزب البعث الشمولي الشوفيني في عهد الجنرالين الأسد – الاب والابن – على كامل الأراضي السورية من جهة، وبين المنظومة العسكرية – الأمنية لحكم الفرع السوري لحزب العمال الكردستاني التركي الشمولي على بعض المناطق الكردية، والمختلطة، والعربية، عبر سلطة الامر الواقع في عهد ( الجنرال ) مظلوم عبدي  .

 

التفاصيل ...

مقالات: خامنئي يكشف عن دوره في عملية «طوفان الأقصى»!
 
الخميس 06 حزيران 2024 (72 قراءة)
 

نظام مير محمدي*

يجب تقييم خطاب خامنه اي يوم الاثنين 3 يونيو في الذكرى السنوية لوفاة الخميني على أنه أحد خطاباته الرئيسية. يتضمن هذا الخطاب نقاطًا مهمة من حيث وجهة النظر الداخلية والإقليمية وحتى الدولية ، لأنه يكشف بوضوح عن الأزمات والمأزق الشامل الذي يحيط بنظام ولاية الفقيه ، و في نفس الوقت يظهر سبب لجوء خامنئي إلى خلق الأزمات من أجل بقائه و بقاء نظامه.
ركز خامنئي في هذا الخطاب على موضوعين رئيسيين وحيويين لبقاء حكمه وقدمها وفقًا لنظامه الفكري ومنطقه الديكتاتوري.
أهم نقطة تناولها خامنئي صراحة وبشكل مباشر كموضوع خارجي وأقر بها وشدد على ضرورتها ولزومها هي العملية التي أطلق عليها اسم "طوفان الأقصى" من قبل حماس. وقال في بداية كلمته: "العملية التي سميت طوفان الأقصى التي حدثت في 7 أكتوبر الماضي كانت ضرورية للغاية للمنطقة. 

 

التفاصيل ...

مقالات: النظام السياسي في إيران قائم على الانتخابات أم التعيينات!
 
الأربعاء 05 حزيران 2024 (94 قراءة)
 

عبدالرحمن کورکی (مهابادي)* 

يتقلص نطاق حياة "الولي الفقيه الحاكم في إيران" يومًا بعد يوم، وتتفاقم الأزمات، ويتجه المزيد من الناس نحو "الانتفاضة لإسقاط نظام الملالي". يُعبّر هذا المسار عن الطريق اللاعودة فيه، والذي يسلكه الوليّ الفقيه والشعب الإيرانيّ، في اتجاهين متعاكسين، وهو أمر لا مفر منه!
إن الولي الفقيه هو صاحب السلطة المطلقة في إيران. كما كان الشاه هو صاحب هذه السلطة في كنف حكم الديكتاتورية الملكية. لقد أطاح الشعب الإيراني بالشاه، ويُعِد نفسه الآن للانتصار على دكتاتورية الولي الفقيه! لقد أظهرت تجربة التاريخ الاجتماعي لشعوب البلدان أن الانتصار على الدكتاتورية دائماً ما كان يتحقق على يد الشعب!  

 

التفاصيل ...

مقالات: كوردستان تينع على أبواب سياسة المصالح والنفوذ
 
الأربعاء 05 حزيران 2024 (149 قراءة)
 

عزالدين ملا

يلاحظ في الفترة الحالية أن تحركات معظم دول العالم تتجه نحو التعافي بعد عقود من الصراع والمنافسة في بقع عديدة على الخارطة العالمية، وعلى وجه الخصوص في منطقة الشرق الأوسط، والصراع المستميت والأكثر شراسة تُنفذ ضمن هذه البقعة الجغرافية التي تُعد مركز الطاقة والاستثمار عالمياً وصلة الوصل بين قارات العالم الثلاث آسيا وأوروبا وأفريقيا، الدمار والخراب والقتل والتشريد، حتى باتت المنطقة أنقاض متبعثرة وأشلاء متناثرة ومدن مدمرة وملايين الأطنان من الركام التي تعتلي على بحرٍ من الخيرات والثروات، بدءاً من سوريا ومروراً بالعراق وصولاً إلى اليمن والسودان وليبيا، ولكن هذا التعافي على مقاسات معينة وفق أجندات دول كبرى، دون مراعاة مشاعر وخصوصيات شعوب المنطقة، ومع ذلك يعطي انطباعاً جمعيّاً شرق أوسطياً للخلاص والحصول على أدنى مستويات الاستقرار والأمان.

 

التفاصيل ...

مقالات: قرار قراقوشي من «محكمة» الاتحاد الديمقراطي
 
الثلاثاء 04 حزيران 2024 (131 قراءة)
 

عمر كوجري
 
مازالت الاحتجاجات الشعبية في غربي كوردستان مستمرة جراء قرار "الإدارة الذاتية" التلاعب بمعيشة وقوت الشعب، برفع أسعار جميع المستلزمات الزراعية طيلة العام، وتخفيض سعر كيلو غرام القمح إلى حدّ أدنى والمحدود بـ 31 سنتاً من الدولار الأمريكي، وهذا ما لا يتناسب مع المجهود والمصاريف التي صرفت على الموسم الزراعي في عام كامل، ويبدو أن هذه الاحتجاجات لن تتوقف، ومن المؤمّل ألا تتوقف حتى يتم التراجع عن هذا القرار المجحف بحق قطّاع مجتمعي واسع وكبير من شعبنا، وهو القطاع الفلاحي، فالحسكة وباقي المناطق الكردية للآن موسومة تعريفاً بالبلد الزراعي، ويساعد على ذلك وفرة مطرية مقبولة تفيض وتغيض من موسم لآخر، وأراض شاسعة، وقابلة للزراعة بمختلف المنتوجات.

 

التفاصيل ...

مقالات: الوفاء ....أثمن ما في الحياة
 
الأثنين 03 حزيران 2024 (362 قراءة)
 

صلاح بدرالدين

"  تعريف الوفاء – وفاداري - هو المحافظة على العهد والالتزام به‏، وهو الإخلاص ضد الغدر " 
  ويندرج الوفاء ضمن تقاليد حركات التحرر الوطني، وفي صفوف المناضلين من اجل الحرية، والتغيير الديموقراطي، وبين الذين عملوا من اجل هدف مشترك، وتبادلوا الثقة، والدعم المتبادل من اجل القضايا المشتركة، والانسان او الجماعة المنظمة، يمكن ان يكون وفيا للشعب، والوطن، والمبادئ، والعائلة، والرفاق، والأصدقاء، والشركاء، والمواطن، ورفاق السجن والمعتقل .
  المناسبة هي مبادرة قيادة ( الاتحاد الوطني الكردستاني – العراق ) في تكريم صديقهم المرحوم – عبد الحميد درويش – ومن المعلوم انني اختلف مع سياسات الاتحاد منذ ان تأسس بدمشق عام ١٩٧٥ لاسباب تتعلق بالكرد السوريين وقضيتهم والنظام السوري، وأسباب أخرى، وقد كتبت من يومين – بوستا – بهذا الصدد، كما ان الحزب الذي كنت انتمي اليه وتراسته كان في خلاف فكري وسياسي نحو ستين عاما مع حزب المرحوم – عبد الحميد درويش – وكان الصراع سلميا بعيدا عن العنف، والشخصنة، بل حافظنا سوية على نوع من الاحترام الشخصي المتبادل، أقول مع كل ذلك أثمن عاليا مبادرة قيادة الاتحاد في تكريم شخصية كردية سورية كان لها دورها في الحياة السياسية بالرغم من الاختلاف.

 

التفاصيل ...

مقالات: ما هي غاية أردوغان من إثارة تقسيم تركيا وسوريا
 
الأثنين 03 حزيران 2024 (155 قراءة)
 

د. محمود عباس

  الوعي يخلق القوة وما يشتق منها، بالقوة تأتي الحرية، نعني بها قوة الكلمة، والدبلوماسية، والاقتصاد، والخباثة السياسية وغيرها، وأخرها القوة العسكرية، بدون الفروع الأولى تكون الأخيرة هشة وسهلة تدميرها.
  هذا ما يدركه محتلو كوردستان، الذين خرجوا بأخر صرعاتهم؛ بعد فشلهم في تقوية داعش ودفعها لمحاربة الشعب الكوردي، لنقله إلى ظلمات الفكر الراديكالي الإسلامي، لئلا ينهض اليوم مع ما تقدم له الدول الكبرى من المساعدات على خلفية التغييرات الجارية في الاتفاقيات الاقتصادية – السياسية في المنطقة، والمؤثرة بشكل ما على مراكز مصالحها، وبعدما فشلت المنظمة في مهمتها وهي احتلال كوردستان وفرض الفكر الظلامي وتدميره ثقافيا والحد من تنامي وعيه في العقود القادمة المحتملة فيها ظهور كوردستان، جاء تصعيد تهمة تقسيم الدول المحتلة لكوردستان على مستوى الرؤساء، وهو ما أقدم عليه رئيس تركيا اليوم، الدولة التي كانت تنكر الوجود الكوردي حتى قبل عقدين من الزمن.

 

التفاصيل ...

مقالات: النضال المتصاعد من أجل الحرية في إيران
 
الأثنين 03 حزيران 2024 (63 قراءة)
 

سعید عابد

اشتد القمع الثيوقراطي في إيران بشكل كبير في أعقاب تحطم طائرة هليكوبتر في 19 مايو 2024، مما أدى إلى مقتل إبراهيم رئيسي، رئيس النظام الإيراني، ووزير خارجيته. وقد أثار هذا الحدث العديد من التساؤلات حول تداعياته ومسار إيران المستقبلي في ظل هذا النظام القمعي، ودور المجتمع الدولي في هذا السياق. 
وفي أعقاب وفاة رئيسي، من المتوقع حدوث زيادة كبيرة في القمع الذي تقوده الدولة. وقد ارتفع عدد عمليات الإعدام، حيث تم تسجيل أكثر من 126 عملية إعدام وحشية في الشهر الحالي وحده. ويجسد العديد من السجناء الذين ينتظرون تنفيذ حكم الإعدام حالياً وحشية النظام المتصاعدة. إن الدعوات للتدخل الدولي لإنقاذ حياة السجناء السياسيين، مثل المغني الشعبي توماج صالحي، تسلط الضوء على مظالم النظام اليومية، والتي تشمل أيضًا القمع الشديد للنساء في الوقت الذي يتصارع فيه النظام مع أزماته الداخلية.

 

التفاصيل ...

مقالات: كردستان وتعريبية عبدالناصر
 
الأثنين 03 حزيران 2024 (323 قراءة)
 

 وليد حاج عبدالقادر / دبي 

في عودة - تقييمية - إلى سرديات حكومة الوحدة بين سورية ومصر - وحكم جمال عبدالناصر لابل وهيمنته الفظيعة استحواذا على القرار السوري بكل ما تعنيه هذه الكلمة من معنى، والموقف المتناقض لابل المبهم تماما من القضية الكردية، فمن زاوية حادة صوب كردستان العراق وسعيه لإيجاد صيغة ما بين حكومة بغداد الأقرب الى الإرضاء منه للحل ! وبالتالي حزم الضغوطات الكبيرة في الجانب الآخر واقصد بها سورية، وذلك الضغط الكبير الذي مورس على الشخصيات الكردية المؤثرة حينها في المجتمع الكردي، وكذلك استهداف التنظيم السياسي ( الحزب الديمقراطي الكردستاني ) واعتقال مجموعة كبيرة من قيادات وكوادر البارتي ( د. نورالدين ظاظا والسيد عثمان صبري وكثيرون منهم الراحل والدي )

 

التفاصيل ...

مقالات: هل سيتداعى حكم الملالي في إيران؟!
 
الأحد 02 حزيران 2024 (110 قراءة)
 

عمر كوجري 

منذ اندلاع ما سُمّيت بالثورة الإسلامية في إيران عام 1979 ووصول الخميني من منفاه الباريسي إلى طهران، وحكم الشعوب الإيرانية معلناً انتهاء عهد الشاهنشاهية إلى الأبد، وأن لا وجود لأمّة إيرانيةٍ، وإن الإيرانيين جزء من أمة إسلامية عالمية. 
  منذ حوالي خمسة وأربعين عاماً وحتى اللحظة أجبر حكم الملالي وآيات الله الذين حكموا البلاد بالحديد والنار الشعوب الإيرانية بمختلف قومياتها ودياناتها ومذاهبها على تقديم فاتورة هائلة من دماء وآلام خيرة الشباب، وتراجُع مستوى المعيشة، والانهيار الاقتصادي والمجتمعي، وهجرة مئات الآلاف من الإيرانيين إلى خارج الحدود، إضافة إلى الدمار الهائل الذي لحق بإيران جرّاء حرب الثماني سنوات بينها وبين النظام العراقي بعد عام واحد من «نجاح» الثورة في إيران...!!

 

التفاصيل ...

مقالات: هل يخجل الحزب ( الكردستاني ) من مكان ميلاده ؟
 
السبت 01 حزيران 2024 (489 قراءة)
 

صلاح بدرالدين

 تابعت اليوم البيانات، والتصريحات، الصادرة من رئيس، ومسؤولي ( الاتحاد الوطني الكردستاني ) بمناسبة الذكرى الخمسين لميلاد حزبهم الذي يصادف الأول من حزيران عام ١٩٧٥، من دون الإشارة الى مكان المولود الذي يعلم الجميع انه دمشق في عهد الدكتاتور حافظ الأسد.
بداية لست بصدد نفي دور هذا الحزب في العمل السياسي، والعسكري، بكردستان العراق، او تجاهل دماء شهدائه في صفوف البيشمةركة بمواجهة النظام الدكتاتوري العراقي في عدة مراحل، او دور زعيمه المرحوم جلال الطالباني في الحياة السياسية بالعراق، وكردستان، كما انني احترم الكثيرين من أعضاء هذا الحزب واحتفظ بصداقة البعض منهم حتى اليوم، ومااحاول التصدي له يتجاوز الأشخاص، والصراعات الحزبية . 

 

التفاصيل ...

مقالات: انتخابات الإدارة الذاتية وضرورة مراجعة الحسابات
 
السبت 01 حزيران 2024 (483 قراءة)
 

روني ابراهيم الخليل

من المزمع ان تقوم الإدارة الذاتية الديمقراطية التي تدير مناطق شمال شرق سوريا باجراء انتخابات البلديات المحلية في الفترة القريبة القادمة لكن على ما يبدو ان هذه الانتخابات ستواجه الكثير من الصعوبات والمعوقات والمخاطر في حال اجراءها . تتمثل هذه المخاطر اولا في التهديدات الجدية من قبل اردوغان باجتياح مناطق الادارة  الذاتية اذا حصلت الانتخابات لان اردوغان يرى في اجراء الانتخابات اضفاء للشرعية للادارة الذاتية . ثاني الصعوبات والمخاطر تتمثل في التصريحات الامريكية بخصوص عدم حلول الوقت المناسب لاجراء الانتخابات في شمال وشرق سوريا، الموقف الامريكي هذا يعتبره البعض هو رفع الغطاء الأمريكي وإعطاء الضوء الأخضر لتركيا وخاصة مع التهديد التركي باجتياح كوباني ومنبج في حال حدوث الانتخابات المحلية ، 

 

التفاصيل ...

مقالات: في اليأس من الحوار الكردي....!
 
الجمعة 31 ايار 2024 (141 قراءة)
 

اكرم حسين 

يعتقد الكثير من اليائسين ان عملية الحوار واستكمال الاتفاق بين المجلس الوطني الكردي واحزاب الوحدة الوطنية حول سبل ادارة المنطقة الكردية ليست الاعبارة عن وهم تدفع اليه بعض الارادات التي لا تنطلق من الواقع وتتعامى عن وقائعه العنيدة التي لا تسمح لهذا الحوار ان يتقدم  ويقف على ارض متينة دون رؤية الشروط الموضوعية التي تجعل هذا الحوار ممكناً، فالواقع العياني الملموس يحفزّ الحوار بالفعل ويدفع اليه لكنه يحتاج الى رغبة حقيقية  لدى الاطراف المتحاورة والى برمجة الحوار وتنظيمه من قبل الجهة الراعية في الوقت الذي لا يحتاج الى اكتشاف البارود من جديد من يقول بان "الادارة القائمة في شمال شرق سوريا" ليست مثالية اوهي المبتغى الوطني الديمقراطي التي يطمح اليها السوريون، أو انها تدار من قبل كوادر حزب العمال. 

 

التفاصيل ...

مقالات: الخوف دافع ومحرض للتفكير الإيجابي
 
الجمعة 31 ايار 2024 (93 قراءة)
 
 
خالد بهلوي 
 
 الخوف تواجد مع الانسان منذ أيامه الأولى أيام معيشته في الكهوف  كان الخوف مسيطر عليه من الحيوانات المفترسة  مما اجبره على التفكير بتلافي خطرها؛ فانضموا  وشكلوا جماعات ضد أي خطر يداهمهم ؛  اضطروا الى البحث عن ادوات لحمايه انفسهم؛ واخترعوا أدوات الصيد لتامين طعامهم اليومي .
  وبعد اكتشاف النار والزراعة سكن الانسان واستقر في بيوت وشقق وبنايات مع عامل الزمن تطورت وسائل الترفيه وتامين مستلزمات العيش الكريم .  
 الانسان عندما يشاهد نمرا في البرية يشعر بالخوف ، لما يكون  النمر داخل القفص لا يهاب منه حتى الطفل .  
 قديما  لتجنب غضب  الشمس - النار - الفيضانات - تقدم القرابين وتقام القداس للإله المزعوم؛ قل هذا الخوف و انعدمت عبادات غير الله سبحانه وتعالى مع الاكتشافات الحديثة وايمان البشرية بوجود خالق  وحيد  جل جلاله .
 رغم تعدد القناعات والعقائد بوجود اديان مختلفة واتباع البعض  الهه حتى الان رغم التقدم الفكر والعلمي لا تفيد ولا تكره ولا تقدم الخير لاتباعه مجرد قناعات وعقائد تداولها او تناقلها جيل بعد اخر  . 

 

التفاصيل ...

مقالات: صبري عباس «1943 - 2023»
 
الجمعة 31 ايار 2024 (241 قراءة)
 

باري صالح ملكي

انتظرت طويلا، على أمل ان يخص أحد الكتاب الكرد، الذين كانوا على صداقة وصلة ووصال مع المرحوم، بكتاب أو مقال على أقل تقدير، ولكن لم ينصفه أحد.
لذا قررت ان أنقل لكم، بإمكانياتي اللغوية المحدودة، لمحة مختصرة جدا، عن سيرته الذاتية، والتأثير المباشر الذي تركه، على المجتمع الكردي، ثقافياً واجتماعيا وسياسيا. في يوم ميلاده 15/5/2014.
هو الابن البكر للمرحوم الحاج محمد عباس، الذي وضع التعليم من أولويات حياته، فحمل الراحل صبري الراية وكان أهلا لها بكل جدارة، لقد استطاع أن يجعل التعليم والمعرفة هاجس أغلب العوائل الكردية، بفضل  تواصله الشخصي مع المتعلمين في المجتمع الكردي، من ديريك في أقصى الشرق،  لغاية عفرين في أقصى الغرب، فكانوا نوابا عن حركة ثقافية تنويرية حقيقية،  لمجتمع يرسخ تحت وطأة الجهل وطغيان التخلف، وقد بان تأثيرهم بشكل فعليّ على الأجيال اللاحقة، التي تنافست أفرادها على درجات التحصيل العلمي، وأضحى الكرد قدوة ورموزاً للعلوم، بالنسبة لباقي أطياف المجتمع في المنطقة الكردية، بل وتفوقوا علميا على  باقي أجزاء  كردستان. 

 

التفاصيل ...

اقرأ أيضاً ...

· كي لا تشوّه الحقائق- التيار باقٍ...!
· صفاقة المجلوب
· كيف يجب أن تنقذ الإدارة الذاتية ذاتها
· عندما لا تنتمي للشعب (حزب العمال الكردستاني نموذجاً)
· ضرورة التطلع للمستقبل والديمومة في تاريخ إيران!
· بيان في الذكرى التاسعة عشرة لانطلاقة تيار مستقبل كردستان سوريا
· الإدارة الذاتية قلبت المفاهيم والعلاقات
· من هو الرئيس المفضل لدى خامنئي بدلاً من رئيسي؟
· اللقاء الخامس والثمانون في دنكي «بزاف»
· الأمم المتحدة تُكرم مُجرمًا: فضيحة مراسم تأبين إبراهيم رئيسي
· نبش الماضي وحفريات التاريخ
· تصريح صادر عن المجلس الوطني الكردي حول تسعيرة القمح المُحددة من قبل إدارة PYD
· من اجل تصحيح هذا الخطأ المنهجي.. قضية للنقاش (260)
· ما هي حصة كوردستان من التغيير القادم لجغرافية الشرق الأوسط؟
· خارطة طريق، ام تكريس للمناطقية....!
· تورين والبراديغما الأوجلانية *
· هيمنة السياسة وفرض القوة
· صدور الجزء الثامن من مذكراتي
· للكورد وحدهم الحق بتجريم بريطانيا وفرنسا
· هل بات التعليم ضمن المؤسسات الحكومية جريمة أو خيانة ؟
· خارطة طريق لتقليص عدد الأحزاب الكوردية في سوريا ( للمناقشة )
· إيران.. ضربة استراتيجية لنظام ولاية الفقيه!
· الشرق الأوسط بين ديمقراطيتين!
· قانون الإدارة الذاتية رقم 6 جهل سياسي أم نتاج إكراه أم ضمن مخطط!
· عودة الى سقوط المروحية الإيرانية نهر «آراس» أولا واخيرا
· على هامش سقوط طائرة الرئيس الإيراني
· مسعود البارزاني.. القائد الذي نحتاجه في عالمنا الكوردي
· العمال «الكردستاني»: الوكيل الحصري للحرائق
· السياسة الكوردستانية تتشكّل في جغرافيا صعبة
· بيان إدانة واستنكار: منظمة جوانين شورشكر انتهاكات ممنهجة ومستمرة
· استغلال المصطلحات..للتهرب من الاعتراف بحقوق الشعب الكردي في سوريا
· ماء الجنون
· إختزال تاريخ حاجو في مجلس عشيرة زاخران
· معضلة الدوران في الفراغ.. قضية للنقاش ( 259 )
· مساهمة تعريفية بـ حركة البناء الديمقراطي الكوردستاني - سوريا
· الكُرد في سورية وصراع الاستحقاقات القومية والوطنية
· كونوا رحماء كالسيّاف
· الحركة الكوردية السورية بين الازمة والافاق
· ماذا تحتاج عفرين؟!
· من دفتر يومياتي: عندما واجهنا تبعات نكسة ثورة أيلول
· تكتيكات البقاء للنظام الإيراني: القمع والإرهاب والحرب
· هكَـذا تُؤَسّس للـدوَل ..
· مناسبة مرور 27 عاماً على رحيل المناضل كنعان عكيد «نبذة عن حياته ونضاله»
· الثورة السورية أضحت في حمأة القذارة
· القضية السورية قضية معقدة ومتعددة المسارات
· يهود قامشلو
· الى السيد العميد احمد رحال: شرعية الثورة لم يجلبها الملتحقون بها... حوار الشركاء -2 –
· تسعة عشر عاماً على اختطاف واغتيال شيخ الشهداء معشوق الخزنوي
· الدكتاتورية في إيران والتصدي لها!
· إيران.. كواليس المرحلة الجديدة من قمع المرأة بحجة «الحجاب»

مقالات قديمة

القسم الكردي..

























HELBEST U PEXSHAN