القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

twitter


البحث



Helbest

اصدارات جديدة: إبراهيم محمود يكمل اعترافاته في الجزء الثاني من سيرته الذاتية
 
الثلاثاء 18 حزيران 2024 (184 قراءة)
 

صدر حديثاً عن منشورات رامينا في لندن كتاب "حذاء أبي - نجمتي التي لم تلتفت إليّ" للباحث والكاتب السوريّ إبراهيم محمود، وهو الجزء الثاني من سيرة الكاتب في طفولته المتأخّرة. 
يأخذنا الكتاب في رحلة عميقة إلى عالم الطفولة المليء بالأسى والتحدّيات التي واجهها إبراهيم محمود في مرحلة نشأته. ويتناول قصة حياته في طفولته، حيث كان يواجه تحدّيات كبيرة ومشقّات تجاوزت إطار العادي. 
وبرغم أنه كان طفلاً يعيش بغريزته، إلا أنه وجد نفسه مُلقى به في غمار الحياة دون استفسار أو اختيار منه. أمّا كيف عاش هذه الحياة؟ فهذا ما يحاول الكاتب الإجابة عليه في صفحات كتابه، حيث يتأمّل في أحداث حياته بكلّ تفاصيلها المؤلمة والمثيرة.
لا يستطيع إبراهيم محمود أن ينسى ما عاشه في بيته وخارجه، فكلّ ذلك يظلّ حاضراً في ذاكرته كحسابات نصّية، تتشكّل وتأخذ أبعادها الخاصة في نصوصه. حتى في المدرسة، كان الحذاء يظلّ رمزاً للألم والصعوبات التي واجهها، يقف أمامه كشاهد على كلّ ما مرّ به.
يعتبر "حذاء أبي - نجمتي التي لم تلتفت إليّ" ملحمة إنسانية مؤثّرة تحمل بين صفحاتها الكثير من العبر والدروس، ويسلّط الضوء على قوة الإرادة والصمود في مواجهة قسوة الظروف. وعلى الرغم من التعقيدات التي عاشها، إلّا أنّ الكاتب يعبر عن حياته بكلّ شجاعة وصراحة، مستعرضاً أحداثها بتفاصيلها الصادقة.

 

التفاصيل ...

نصوص أدبية: مكاشفات الأعمى
 
الثلاثاء 18 حزيران 2024 (31 قراءة)
 

إبراهيم محمود

هذا النهيق المترامي الأطراف
لا يدعني وشأني
يلاحقني حتى عزَّ نومي
يهتز الفضاء
من وقع الحمير المأخوذة بدبكاتها
على مدار الساعة
وفي الهواء الطلق
رغم أنف الحجر

 

التفاصيل ...

مقالات: دول الجوار في الالعاب الاولمبية .. ايران والاوسمة الذهبية ( 3 )
 
الثلاثاء 18 حزيران 2024 (34 قراءة)
 

ا . د . قاسم المندلاوي    

ايران الجارة الشرقية لاقليم كوردستان و العراق ، واول دولة آسيوية شاركت في الالعاب الاولمبية الصيفية التي اقيمت في العاصمة الفرنسية " باريس عام 1900 " من خلال بطل المبارزة " فريدون ملكوم "  ثم توقفت عن المشاركة في الدورات التي اقيمت خلال "  1904 - 1936 " لاسباب غامضة و غير معروفة  " .. ثم شاركت في دورة لندن 1948 وحصلت على اول " ميدالية برونزية " .. وفي دورة عام 1952 فنلندا حصلت ايران على 7 اوسمة " 3 فضية و 4 برونزية "   ...  وفي دورة ملبورن 1956 في استراليا حصلت على 5 مداليات متنوعة " 2 ذهبية و 2 فضية  و1 برونزية ...  وفي دورة 1960 بروما - ايطاليا حصلت  على 4 اوسمة " 1 فضية و 3 برونزية " ..   وفي دورة طوكيو 1964 في يابان حصلت ايران على مداليتين برونزية  .. وفي دورة مكسيك 1968 حصلت على 5 اوسمة متنوعة " 2 ذهبية و 1 فضية و 2 برونزية " ...  وفي دورة ميونيخ 1972 المانيا الغربية حصلت على 3 اوسمة " 2 فضية و1 برونزية .. 

 

التفاصيل ...

اصدارات جديدة: «طيور زرادشت» ترسم صورة حية لتاريخ كردستان العراق
 
الثلاثاء 18 حزيران 2024 (31 قراءة)
 

عن منشورات رامينا في لندن صدرت حديثاً رواية "طيور زرادشت" للروائي الكرديّ العراقيّ سيّد أحمد حملاو الذي يصوّر جوانب من النضال الكرديّ في العراق.
تعود أحداث الرواية إلى سنوات الثمانينيّات من القرن الماضي، وخاصة المعارك الدائرة بين النظام البعثيّ وقوات البيشمركة في كردستان العراق، وعلى الأخصّ معركة "قيوان ماوت" الشهيرة، والتي سجّلت فيها قوات البيشمركة انتصاراً كبيراً على النظام البعثي، وتمّ تحرير القرى والجبال المحيطة بتلك المنطقة.
تتميز "طيور زرادشت" بالتركيز على البعد الإنساني لهذه الفترة المضطربة، حيث تتشابك حياة الشخصيات وتنسج قصة ممزوجة بالأمل والإصرار. يتمحور السرد حول شخصية "العم علي" الذي يعيش رحلة اللجوء والنضال في جبال كردستان، مقدماً للقارئ رؤية ملحمية لحياة المقاتلين وثقافتهم وتراثهم.
تسرد الرواية الأحداث التي تمرّ بها هذه الشخصيّة، وعبر مونولوجٍ داخليّ يسرد فيها الراوي حياة القرية، وحياة اللجوء، وحياة المقاتلين البيشمركة بين الجبال، كما يتناول الأساطير والقصص والمرويّات التي سمعها من آبائه وأجداده بطريقةٍ شيّقةٍ تجعل المرء يتمنّى لو يشاهد بعينيه تلك المآثر.

 

التفاصيل ...

مقالات: حوار هادئ مع خطاب صاخب.. بخصوص ما قاله السيد جمال حمي في الشاعر جكرخوين
 
السبت 15 حزيران 2024 (316 قراءة)
 

     المحور الرابع ـ "الفكر النيّر" يواجه نقيضه.. فمَن يطفئ "نور الله"؟ 

د. ولات محمد 

 في المقال ذاته الذي تمت مناقشة فقرات منه في المحاور الثلاثة السابقة يتابع السيد جمال حمي محاولاته لتشويه (يسميه هو تصحيح) صورة جكرخوين والتقليل من قيمته في عيون الكورد فيقول: "ولو كان جكرخوين يملك فكرًا نيرًا وفلسفة إنسانية عميقة تصلح لتكون بديلًا عن فلسفة الإسلام وطرح فكره وفلسفته بأدب واحترام وعن طريق الحوار ودون الإساءة إلى قناعات الآخرين ودون احتقارها واحتقار المؤمنين بها، لقلنا وقتها بأنه رجل مفكر وفيلسوف محترم، ويستحق أن ننظر في فكره وفلسفته وأن نناقشها". .. 

 

التفاصيل ...

مقالات: حب جديد ..
 
الجمعة 14 حزيران 2024 (53 قراءة)
 

محمد إدريس  .

أصبحنا وأصبح الملك لله ، صباح جميل ، ورب كريم ، ودعوات صادقة من الأخوة والزملاء ، تشرح القلب ،  وتنعش الروح  .
أغنية جميلة لفيروز تنطلق من المذياع  ، تقول فيها :
" طيري يا طيّارة طيري يا ورق وخيطان
بدّي إرجع بنت صغيرة على سطح الجيران
وينساني الزمان على سطح الجيراان " .
قرار مجلس الأمن الأخير بخصوص وقف إطلاق النار في غزة يحتاج إلى أنياب واظافر لتنفيذه  .

 

التفاصيل ...

قصة: تمزّقات كهل كطفل.. قصة قصيرة جداً.
 
الجمعة 14 حزيران 2024 (71 قراءة)
 

مرفان كلش

كان الكهل كعادته يسير في ممرات الحديقة العامة. على خطوات منه، لمح فجأة صديقه الشاب!
بادره صديقه بالسلام، ثم أردف: ماذا تفعل هنا في هذا الجو العاصف أيها الغريب؟
رد الكهل: شعرتُ بضيق في صدري فخرجت!
قال الشاب: لماذا هل أنت مريض؟
رد الغريب: لا!
ماذا إذاً؟ قالها صديقه.

 

التفاصيل ...

شعر: هواجس ثائرة
 
الجمعة 14 حزيران 2024 (47 قراءة)
 

عصمت شاهين دوسكي

اصرخي
لا تبكي يا سيدتي
إن الحياة فيك فوق البكاء
كل الجراحات
ستغدو كأسراب في السماء
اصرخي
لا تبكي يا سيدتي
ابتسمي
حتى لو تألمت الأعضاء

 

التفاصيل ...

مقالات: دول الجوار في الالعاب الاولمبية .. تركيا و الاوسمة الذهبية ( 2 )
 
الأربعاء 12 حزيران 2024 (61 قراءة)
 

ا . د . قاسم المندلاوي     

   تركيا الجارة الشمالية لاقليم كوردستان و العراق ومن الدول البارزة و المعروفة على الساحة الاولمبية و لها مكانة رياضية متميزة اوربيا واولمبيا وعالميا وخاصة في الالعاب الفردية ( رفع الاثقال ، المصارعة ، الملاكمة ، التايكوادو ، المبارزة و حتى في الالعاب الفرقية ( كرة القدم و كرة الطائرة رجال و سيدات ) ولا ننسى اهتمام الاندية الرياضية التركية بصناعة الابطال و النجوم من الجنسين و المشاركة الكبيرة في البطولات الاوربية و العالمية و احرازهم انجازات عالية في الالعاب الفردية  ... ان اول مشاركة اولمبية لتركيا في دورة لندن عام 1908 ايام الدولة العثمانية واستمرت المشاركة في الدورات الاولمبية دون انقطاع ، وحصلت تركيا على اول ميدالية اولمبية في دورة برلين عام 1936 والتي سميت " بالدورة النازية " حيث افتتحها الزعيم الالماني ( ادولف هتلر) ثم ترك الملعب غاضبا على فوز البطل الامريكي الاسود ( جيسي اونيز ) باربعة اوسمة ذهبية في ( 100م و200م و100تتابع وفوز هذا النجم الامريكي في الوثب الطويل  6 0 ، 8 م على البطل الالماني " لوتس لونغ " 79 ، 7م  ...

 

التفاصيل ...

مقالات: ثنائية الحب والجسد في شعر الشاعرات
 
الأربعاء 12 حزيران 2024 (71 قراءة)
 

هند زيتوني| سوريا

يتناول هذا المقال ثنائية الحُبّ والجسد، وما تحيل إليه هذه الثنائية من حضور الجنس في قصيدة النثر الحديثة لبعض الشاعرات العربيات اللواتي نُشرت دواوينهنّ ضمن سلسلة-إشراقات الصادرة عن دار تكوين العريقة، تحت إشراف الشاعر والفيلسوف أدونيس.
صرّحَ أدونيس: "باعتبار أنّ الشعر، بالنسبة إليّ، هو أهمّ وأرقى وأعمق ما أنتجه العرب، كان لا بدّ من إيلاء اهتمام خاص به، لا سيما أنّ ثمة أصواتًا شعرية نسائية تستحقّ أن نهتمّ بها، ونبرزها".
من هنا وُلدَت فكرة إطلاق سلسلة شعرية تجسّد هذا الاتجاه في الشعر العربي، وتبرزه للمرة الأولى في قطيعة كتابية مع الاستعادة والاستعارة معاً. عليه فإنّ المبدأ الذي يقوم عليه هذا الاختيار هو أولًا كتابة شعر لا يُذّكّر بما مضى، من القديم حتى الآن، وثانياً يخلق علاقات جديدة بين الكلمات والأشياء بحيث يكون هناك انفتاح على كتابة عربية جديدة لا تنفتح فقط على تراثها، وإنما تنفتح، كذلك، على الآخر المختلف".

 

التفاصيل ...

مقالات: ابتسامة كافكا حين التقيناه في حوار مفتوح «مع معهد غوته الألماني ودار المدى» في أربيل!
 
الثلاثاء 11 حزيران 2024 (206 قراءة)
 

إبراهيم محمود

في الأدب وكل ما له صلة بالفكر والفن، ينفتح زمن آخر. شعور آخر بالحياة، لأن الكتاب المقروء يتكلم عن آتيه، مهما كان موضوعه، وقارئه القارىء يتحرك على حدود تشده إلى ما وراء حاضره.
وبمقدار ما يكون الإبداع حاضراً ينفي زمانُه ومكانه الزمانَ والمكان اللذين نُعهَد بهما، ولهذا تكون خاصية الإبداع فارعة، وقادرة على التحليق بالمعني به إلى ما هو أبعد من مكوّنه اليومي.

وما جرى في ملتقى كافكا " فرانز كافكا: 1883-1924 " الذي تنشّط باسم كل من معهد غوته الألماني ودار المدى في أربيل( السبت ، سا 6 مساء، 8 حزيران 2024 ) يدخل في هذا السياق.

 

التفاصيل ...

شعر: موسم الشماريخ
 
الثلاثاء 11 حزيران 2024 (69 قراءة)
 

عالية ميرزا 

ليتشابك الظلُ
ونجتاز إنكسارات النص
أميلُ عليك كنخلة حزينة
مهلا
أنصتْ لهسهسة الجسدِ
توضأ قبل أن تجتاز سياج المرج
أدخله حافياً 
ألبس مجازات العشق 
لتهتدي إلى خارطة جسدي
جسدي المفعم بتراتيل الوجد 
واحتلامِ ناسك

 

التفاصيل ...

مقالات: من انا؟!....
 
الأحد 09 حزيران 2024 (368 قراءة)
 

آناهيتا م شيخاني

 ينقسم عالمنا إلى قسمين ، قسم يأخذ حقه بيده ويحاسب كل شيء بنفسه ، وقسم  يترك كل شيء لرب العباد .
لكن الغريب هنا ،  أنا لا أنتمي إلى أحد هذين القسمين ، أتساءل من أنا بحق الجحيم ، لايقبل ضميري بأن  يأخذ حقه ، رغم أنه حق ، ولايرضى قلبي ترك كل شي لرب العالمين ليأخذ حقي ، فأخاف من ان تحترق أرواحهم مثل ما أحرقت روحي ، لا أستطيع أن أدعو عليهم ، استطيع المسامحة وأنا أتلظى بالنار ،أحرق نفسي بنفسي ، أسامح وأنا أحترق....
غير قادرة على تقبل حقيقة .. أن يتألم من أوجع روحي وأحرقها ، في كل مرة و كل من أخطئ بحقي ، أعتقد إنها خطيئتي وهذا عقابي  وأبرر الإستحقاق .
ً لماذا هكذا أنا ....من أنا ؟؟. هل هذا مقنع، العفو لم أحتاج منهم أي كلام أو مبرر ، 
هل هذا يعني أن المسامحة لدي و لكل شىء ، هو عجز أم قوة ،  فأنا بطبعي لا أريد إذاء أحد ، ولا أريد أن يتألم أحد مثلما تألمت أنا..

 

التفاصيل ...

اخبار: نتائج مسابقة القصّة القصيرة الكردية
 
الأحد 09 حزيران 2024 (129 قراءة)
 

أقامت ممثلية اتحاد كتاب كردستان سوريا في أوربا وبالتعاون مع كومله آسو (Aso) في مدينة هرنة الألمانية حفلاً خاصاً لتكريم الفائزين في مسابقة القصّة القصيرة الكردية.
حيث أُعلِنت في الحفل عن قائمة قصيرة تتألف من ثلاثة عشر كاتباً وكاتبة من مختلف المناطق الكردية. وفيها ثلاثة فائزين بجوائز مادية: الأول صالح ديميجر عن قصته (Berxa Kovî)، والثاني رامان حسن، عن قصته (Sêdara Spîndarê) والثالث: ميديا بركات عن قصتها.  (Maça Dawiyê). 
وتوالت الأسماء العشرة الأخرى بالتتالي:

 

التفاصيل ...

الفنون الجميلة: ميساء محمد ترسم لوحتها الأخيرة، و تعزف نشيدها الملتهب، و تحملها و تراكمات وجعها، و تمضي إلى السماء العاشرة،
 
السبت 08 حزيران 2024 (83 قراءة)
 

غريب ملا زلال 

بخطوات كلها فعل وقواعد تأسيس للممكنات تمشي التشكيلية نحو أقاصي هضبات الوجود الإنساني بحثاً عن إستراتيجية الإنتقاء وتأثيث الأشياء في فضاءاتها التي تتوق إلى الرغبة في التعبير وفي إرساء شروط تفردها دون أي إلغاء لعملية الغوص في عمق الأشياء ذاتها.
ميساء محمدتمشي نحو أقاصي هضبات الوجود الإنساني
"البحث عن الصمت، ملك الأطراف، حجر الدم، مقام الصبا" عناوين لمجموعات التشكيلية ميساء محمد أو لمعارضها، تبعث على الكثير من التحفيز والتأمل، تقول الكثير مما تريد قوله ميساء، وتلخص الكثير من التي تسكن فيها بعيداً عن تبسيط العمل وعن تحديد مكان إقامته، عناوين لا تكتفي بإرهاقات الزحام وإختصارات المكان بل تلتجىء إليها وإلى أحداثها التي تقترب من الخيال، ذلك الخيال الذي يمنح العمل غنى وثراء،

 

التفاصيل ...

مقالات: حوار هادئ مع خطاب صاخب.. بخصوص ما قاله السيد جمال حمي في الشاعر جكرخوين...
 
السبت 08 حزيران 2024 (396 قراءة)
 

            
المحور الثالث ـ المحاسبة بالوكالة؟ مَن يحاسب من؟ 

 د. ولات محمد 

 بعد أن يأخذ لنفسه موضع ملاك (على حق) ويترك للآخر موضع شيطان (على باطل) يظن الكاتب جمال حمي أنه بات من حقه أن يعمل ناطقاً باسم الله تعالى ويطلق أحكامه على ذلك الآخر، فيصدر حكماً على الشاعر جكرخوين بحجة أنه قد حارب الله والدين، ثم يختار آية يرى أنها تناسب حكمه ذاك وغرضه منه فيكتب ما يلي:
"ويقول الله تعالى عن أمثال جكرخوين وغيره من الذين يحاربون الله ورسوله (إِنَّمَا جَزَاءُ الَّذِينَ يُحَارِبُونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ وَيَسْعَوْنَ فِي الْأَرْضِ فَسَادًا أَن يُقَتَّلُوا أَوْ يُصَلَّبُوا أَوْ تُقَطَّعَ أَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم مِّنْ خِلَافٍ أَوْ يُنفَوْا مِنَ الْأَرْضِ ۚ ذَٰلِكَ لَهُمْ خِزْيٌ فِي الدُّنْيَا ۖ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ) 33 المائدة. وهذا حكم الله العلي القدير وليس حكمنا نحن، أما دورنا فهو تبيان حكم الله في أمثال هؤلاء للناس، (...) وأجرنا على الله".

 

التفاصيل ...

شعر: كش ملك
 
السبت 08 حزيران 2024 (77 قراءة)
 

غريب ملا زلال 

حين تغادر الشمس مدارها 
هل ستصرخ :
لا يحق للملك ما يحق ل ل ه
حين تغادر العصافير عرزالها 
هل من حجر يحدق في الطريق :
من هنا مرت القافلة كخيط النمل 
متأهبة للحظة الصفع 
من أقدام ثقيلة كدم الملك 
كانت خيبة عظيمة 
هذه ليست من عند الرب 
وانما هو حمل جيئ بالغرباء
 ليسري الهرج والمرج في المدينة 
وليندفع الأطفال والنساء وكل المذعورين

 

التفاصيل ...

مقالات: نحن والموسيقا...
 
السبت 08 حزيران 2024 (77 قراءة)
 

محمد إدريس

ما الذي يحدث للإنسان عندما يستمع للموسيقا ؟
هل يفرح، هل يحزن، أم يحلق بعيدأ في الآفاق  ؟
لكل موسيقى تأثيرها الخاص، ومذاقها المميز، فهناك الموسيقا الحزينة، وهناك الموسيقا الراقصة ، وهناك الموسيقا الصاخبة، وهناك الموسيقا الهادئة.
موسيقى مثل love story  موسيقى عالمية هادئه، تذكرك بفصل الشتاء، ومنظر الورود والأشجار المبللة  في الصباح الباكر ، وقطرات الماء تتساقط منها.
موسيقا مثل لأكتب على أوراق الشجر لفريد الأطرش موسيقا راقصة، تجعلك تتمايل طرباً، وتتمنى أن تشارك الشباب والصبايا في رقصاتهم ودبكاتهم .

 

التفاصيل ...

شعر: وحدي أطلُّ عليها
 
السبت 08 حزيران 2024 (67 قراءة)
 

فراس حج محمد| فلسطين

(1)
حبيبتيَ التي حوّلتني إلى عود قصبٍ بريٍّ
تردّ معَ الريح صوتي إليّ
يَدْخلني الهواءُ بلطف يتوزّع في الثقوب الباردةْ
يفقد كلّ شيء صوته
ويتوه

 

التفاصيل ...

قصة: لم يكن حلما
 
السبت 08 حزيران 2024 (356 قراءة)
 

آهين أوسو

(واااا عليوووو وريدااااا)
الجملة التي طالما سمعها أهالي تلك القرية المنسية ؛القابعة على ذلك التل البعيد .صوت خشن مليء بالعنف .
إنها رقية السيدة الستينية التي تزوجت خالو خلف الرجل الهزيل ذو الظهر المنحني والوجه المليء بالتجاعيد .
تجاعيد وجهه تحمل تعب سنوات قضاها تحت شمس الصيف وبرد الشتاء .
رقية لم تكن راضية بزواجها منه لذلك قضى معها عمرا من المناوشات والازعاجات.
يقضي نهاره وهويسرح بأغنام القرية وعند عودته للمنزل تستقبله ابنته العانس في الدار، وتطلب منه خلع نعليه وتسلط عليه خرطوم الماء صيفا كان أم شتاء لأنها تخشى أن يوسخ البيت.
يجلس خالو خلف في زاوية الغرفة كأنه غريب، يستجدي منهم رغيف خبز يأكله مع كأس اللبن لتصرخ في وجهه ابنته قائلة (الآن" تزهرمت" ألم تشبع بعد؟ ).

 

التفاصيل ...

اصدارات جديدة: سلمى جمّو تصدر مجموعتها الشعرية الثانية «هو في العشق المجازيّ»
 
السبت 08 حزيران 2024 (80 قراءة)
 

صدرت حديثاً، عن دار «الآن ناشرون وموزّعون» في العاصمة الأردنية عمّان، مجموعة شعرية، للشاعرة الكردية، المقيمة في مدينة وَان التركية، سلمى جمّو، بعنوان «هو في العشق المجازيّ».

ويأتي إصدار جمّو الشعري، بعد ثلاث سنوات على صدور مجموعتها الأولى، «لأنك استثناء»، التي صدرت عن دار «ببلومانيا للنشر والتوزيع» في القاهرة، وهي مجموعة اعتبرتها الشاعرة بأنها نفسية ثائرة، ترى الحياة إما أسود أو أبيض، غير مستعدّة للتنازل عن اعتقاداتها، فيما اعتبرت «هو في العشق المجازيّ» أكثر هدوءاً وعمقاً.

وتقع المجموعة الجديدة، في ست وثمانين صفحة، وتضمّ بين دفّتيها ثلاثين قصيدة، شاهدة على عالم الشاعرة الذاتي، الذي هو انعكاس للشعور الجمعي، عالم مكتوب بأحاسيس كلّ مَن يعيش عواطف كامنة في النفس، ولا يستطيع نطقها، أو رصّها في صورة قصيدة.

وتنتقل جمّو في كتابها بين عوالم البشر، من خلال لغة الشعر؛ لأنها تؤمن أن الحبّ والألم وما يتّبعهما من عواطف فرعية هي ما تكوّن الذات الإنساني؛ أيّ تحاول لمس الجوهر من خلال اللغة.

 

التفاصيل ...

نصوص أدبية: لها أو ربما لها
 
الخميس 06 حزيران 2024 (148 قراءة)
 

إبراهيم محمود

 اسمك ِ  ولا مجرات ملذات كاملة الدسم
لا يأخذها نوم
ولا يضللها شهاب مقنَّع طبعاً
لاسمك المجهول المحتفى بأصله
لا المعلوم المحتفى بنياشينه

 

التفاصيل ...

شعر: رائحة التنّور
 
الخميس 06 حزيران 2024 (165 قراءة)
 

 كيفهات أسعد / السويد/

قبل ألف ضفيرة كان اسمها
قبل ألف حضارة كانت هي 
وقبل ألف زنبقة صفراء مرصوفة في البيت كان طيفها.
تغني لها أشجار التفاح والكرز 
يغني لها العشب النظيف وشتلات النعناع صباحاً
تغني لها في المساء ألف نجمة 
وألف قمر.

 

التفاصيل ...

مقالات: يا حبايبي يا غايبين ..
 
الخميس 06 حزيران 2024 (89 قراءة)
 

محمد إدريس

في أيام الشباب، كنت دائماً على خلاف مع أخي الأكبر " حسين" بسبب فريد الأطرش وعبد الحليم حافظ، حيث كان أخي من أنصار فريد، بينما كنت أنا من أنصار حليمو .
كنت اكره فريد الأطرش بشكل فظيع، كنت اكره صوته، و اكره شكله، واستغرب من الناس الذين  يحبونه ويعشقون أفلامه وأغانيه .
كنت أحب شخصية عبدالحليم حافظ الرقيقة، وأعشق أفلامه وأغانيه، واتعاطف معه، ومع مرضه بشكل غريب .
كثيرأ ما نشب الخلاف بيني وبين أخي بسبب هذا الموضوع، لدرجة أننا قد نتخاصم أيامأ بلياليها، لا يكلم فيها أحدنا الآخر .

 

التفاصيل ...

شعر مترجم: شيرين سعدو: لاجئة أنا
 
الخميس 06 حزيران 2024 (109 قراءة)
 

الترجمة عن الكردية: إبراهيم محمود 

جوار حائط الغربة
أهز
مهدَ الآلام
مع التقاط الأنفاس
في صمت
أترنم
بأغاني الآمال
دون أمل
لاجئة أنا..

 

التفاصيل ...

قراءة في كتاب: لم تمت هبة وإن لم تُكمل حكايتها
 
الأربعاء 05 حزيران 2024 (83 قراءة)
 

صفاء أبو خضرة| الأردن

منذُ يومين وأنا أقرأ رواية الشهيدة الغزاوية هبة أبو ندى (الأكسجين ليس للموتى)، هذه الشابة التي لم أقرأ عنها أو لها من قبل رغم نهمي وشغفي بالكتب وملاحقتها من حيث لا تحتسب. وسألتُ نفسي، ماذا لو كانت هبة حيّة، هل سيكون لوقعِ كلماتها عليّ الإحساس ذاته؟ بذلك الألم الذي يلتهمُ مخيّلتي كنارٍ تحرقُني كلّي... كأنني قشّة سقطت عليها شعلةٌ مجهولة فأضرمت فيّ أسئلة كثيرة ما هي إلا مخاضٌ عسيرٌ لا أعرف موعداً لولادته...
وكم شعرتُ بأشياء لا أدركها حتى اللحظة...!
مشاعر لزجة وفضفاضة وقاسية في آن...
ثمة عصيانٌ داخلي... حواسي... كل ما فيّ انشقّ عنّي... حدّقتْ فيّ ندى بكلماتها المُشبعة بالشعر،  كان صوتُها عالياً، حروفُها ثائرة وغائرة في لحمِ الخيبات العربية والهمّ العربي والربيع الذي لم يجلب سوى الدمار والقتل...
هذه الرواية عبارة عن نفق مليء بالمتاهات عليكَ أن تُحكمَ تركيزك وحواسكَ جيداً لتبحث فيه عن نقطة ضوء تصلك بطريق الخروج... ستصل، لكنّ طرقها متعرّجة ومؤلمة وجارحة... ستصل، لكنّ بقلبٍ مفطور ومهزوم وبذاكرة مأزومة... ستصل، لكن بقلبٍ معطوبٍ لم يأخُذ ثأرهُ من الظلم والزيف والدجل... ستصل إلى طرق مؤجلة لتحمل سيفاً يقطعُ رأس الظلم... هناك في البعيد. 

 

التفاصيل ...

مقالات: العراق والالعاب الاولمبية (1)
 
الأربعاء 05 حزيران 2024 (77 قراءة)
 

ا . د . قاسم المندلاوي 

   اول مشاركة اولمبية للعراق في  دورة لندن عام 1948 ،  ثم غابت في دورة هيلسنكي 1952 ( لاسباب سياسية ) وغابت عن دورة ملبورن 1956 ( تضامنا مع مصر ضد العدوان الثلاثي عليها ) وفي دورة ميونيخ 1972 بسبب ( تاميم نفط كركوك ) و انسحبت من دورة مونتريال 1976 تضامنا مع (  الدول الافريقية و احتجاجا على قبول نيوزلنده في الدورة ) و خلال كافة مشاركاتها ولغاية دورة طوكيو 2020 حققت ( ميدالية برونزية واحدة ) من خلال الرباع الراحل ( عبد الواحد عزيز )  الذي فاز بالمركز الثالث - برفع الاثقال - وزن خفيف ) في دورة روما 1960 ، وقد مضى على هذا الانجاز الاولمبي اكثر من 64 عاما و العراق يتراوح في المكان وفي غيبوبه  بلا حسد ااا .. من هنا  يصعب علينا  الحديث عن اي انجاز اولمبي عراقي في دورة " باريس 2024 " المرتقب ، ولجملة اسباب و مشاكل تطرقنا لاهمها في مقالاتنا السابقة كما تطرق غيرنا من الاخوة الكتاب و الصحفين  الكرام ، ولا نريد المزيد من  التكرار ،

 

التفاصيل ...

شعر: في اليوم ما قبل الأخير
 
الأربعاء 05 حزيران 2024 (77 قراءة)
 

غريب ملا زلال 

في اليوم ما قبل الأخير 
و أنا أعد كفني 
تكاثرت المرايا المقعرة حولي 
فهل من الواجب
 أن أكون حطاباً 
لأكسر الشوكة في الخفاء
و أنحت تمثال الرب بحزني
فأنا الصاخب في صوت أنكيدو 
و أمضي بوجعي في الريح 
فكل فرد في القبيلة بات قبيلة 
الأب قاتل والمقتول أنا 
والرب يدفعني للمذبحة بقوة عاشق 

 

التفاصيل ...

نصوص أدبية: لمكان يعجٌّ بمشاعرنا وسواها
 
الثلاثاء 04 حزيران 2024 (167 قراءة)
 

إبراهيم محمود

هوذا المكان الذي يفتتح زمانه مجهول الاسم
سعياً إلى لحظة غافلة 
ليلتقط أنفاسه عن قرب
ويقرأ نجوماً في سماء أخذها النوم بعيداً
حيث الرغبات تبحث عن أفق متاح لها
ولتكوني أنت بالذات مفتاح الآتي

 

التفاصيل ...

نصوص أدبية: أيهما ؟!
 
الثلاثاء 04 حزيران 2024 (92 قراءة)
 

عرب حورى

أيهما؟!
يَمط المخيم الزمن، يُبطِئه حد العَجز في دخول سِباق مع سلحفاة مُصابة.
لماذا أصحو؟!  في أول ساعتين أحسني هُلاما يندلق، غُباراً تَسفه حناجر الحصادين، خائر القوى، مُخدر الأطراف، رَخو الخُطا أترنح نحو النور، هل ثِمة نور؟ هي غَمامة العُمر أخطو نحوها
بِعينين مُتعبتين، مُثقلا بالجِراحات أفتح الباب متوجها لأُفرِغ مثانتي الطافية، أنتهي وأعود بخمولي الفائض لأرقد كجثة متكسرة باردة. أختبئ

 

التفاصيل ...

اقرأ ايضاً ....

· إنقلاب..
· حوار هادئ مع خطاب صاخب.. بخصوص ما قاله السيد جمال حمي في الشاعر جكرخوين المحور الثاني ـ فخ التناقضات، عنف اللغة من منظور ديني.. وما ليس بنقد
· الأدب الكردي المكتوب بالعربية
· ملامح الاغتراب في رواية «وشمس أطلت على ديارنا الغريبة» للكاتبة يارا وهبي
· محكومون باليأس والرذيلة!
· روشن بدرخان نجمة مضيئة في سماء كوردستان
· الكردية في هيئة امرأة: جان لوك تيسّيه: واقع العنف العادي*
· حوار هادئ مع خطاب صاخب.. بخصوص ما قاله السيد جمال حمي في الشاعر جكرخوين.. المحور الأول ـ مَلاكٌ وشيطان؟!
· مختارات من مجموعة الشاعرة الكُردية مزكين حسكو: مسارات خضراء
· شهداء موسيقى وغناء الكورد .. اردوان زاخويي و اياز زاخويي
· معنا أو مع الطلقة
· خبز التنور« قصيدة »
· الدين ما بين الأسطورة والحقيقة للكاتب محمد شيخو -مقاربات نقدية:
· قراءة في كتاب (مقدمة في فقه اللغة العربية ) للمؤلف د. لويس عوض (1–3)
· كافكا الذي كان...
· جوزيف مختار من متاهة البياض إلى متاهة الغياب
· زهور المستقبل ..
· المتواريات في شعر عمر بوزان
· «كروموسوم الحُبّ 21 قيراط» للشاعر كمال جمال بك
· رحلة فكرية ممتعة في عوالم «موسم الهجرة إلى الشمال»
· مختارات من ديوان الشاعرة مزكين حسكو: طي أنفاس الأوجاع 2010
· معركتي مع الحب
· نجوم موسيقى و غناء الكورد الايزيدين في ذاكرة التاريخ
· أضفى الجموح
· جدلية النفور والتنافر الكرديتين في رواية الجبال المصائد للكاتب رضوان حسين
· الرواية بوصفها حاملة ثقافية للتغيير
· حور العين.
· جبّار جمال غريب يفكّك ذهنيات الإرهابيين ويكشف خباياهم
· قصائد حزينة..
· جكرخوين بين الاتهامات والحقيقة
· تساؤلات برسم الإجابة حول النقد و القراءة التشكيلية و دردشة طويلة عن الوعكة الصحية التي لحقت بهما و بالعمل الفني
· جگرخوين ومصيدة الفتوى
· . من نأي الانايا
· « الإنصاف الواعي »
· يوم « السَّفْرة »
· الإنصاف الغائب
· فهرس مصوّر يضمّ مراحل من تجربة خضر عبد الكريم الفنّيّة
· أترك قلبي للمطر
· كبار السن وذكريات الفرص الضائعة في حياتهم
· سماءٌ على أرضها: «قراءة في كتاب الشاعرة الكُردية مزكين حسكو: من صُرَّة الحياة» (الحلقة الأخيرة )
· نجوم موسيقى وغناء الكورد .. محافظة دهوك .. الحلقة الاولى
· يوم اللغة الكوردية
· نهر وقلب
· مرايا صامتة
· أجمل الأيام ..
· وللعشق خمائلها يا السفان
· تحدي القراءة
· سماءٌ على أرضها: «قراءة في كتاب الشاعرة الكُردية مزكين حسكو: من صُرَّة الحياة» (4)
· مذكرات كاظم حسين أسعد ومدى أهمية الكتب السير ذاتية!
· سماءٌ على أرضها: «قراءة في كتاب الشاعرة الكُردية مزكين حسكو: من صُرَّة الحياة» (3)

مقالات قديمة

القسم الكردي

Romana (Zêro) dê bibe keskesorek di wêjeya kurdî de

Bîranînên Jineke Kurd

Ezbenî! Em Bendewarên Şadiyê Ne!

Encamên pêşbirka kurteçîroka kurdî

Şiroveyeke kurt bo helbesta „Ez te dixwazim a Hilde Domîn. (Hîldê Domîn)

Di 32 Saliya Rewşen Bedirxan de, Gotinek

Dema rêveberî ne ji milet be (PKK wek nimûne)

Rola kovara Ronahî di çand û bizava çapemeniya Kurdî de (Xelek 11) (hejmarên 20.21.22)

Festîvala Zaxo Ya Cil û Bergên Kurdî Dîrokî bû û Ji Encamê Tivinga Berno bû

Berê pênûsê li xwediyê xwe ye! Zabêl ez Ermenî me!