القسم العربي |  القسم الثقافي   القسم الكوردي أرسل مقال

تقارير خاصة | ملفات خاصة |مقالات | حوارات | اخبار | بيانات | صحافة حزبية | نعي ومواساة | الارشيف

 

عدد زوار القسم العربي

يوجد حاليا / 175 / زائر يتصفحون الموقع

بحث



القسم الثقافي


















 











مقالات: انتفاضة أحذية الكرد بين الرمزية والاستراتيجيا
 
الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019 (155 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف

لقد أعلنت من خلال صفحتي على الفيسبوك حماسي وبهجتي إزاء جرأة الكاتب الكردي عماد إسماعيل- وهو ليس من ب ي د- عندما رمى بحذائه عربة تركية، وكتُب لحذائه أن يعلق على عربة الاحتلال، ويتم التقاط الصورة، من خلال فيديو، ويتم نشرها في كبريات وسائل الإعلام المحلية والعربية والعالمية، لأكتشف بعد ذلك أن كردياً آخر في ريف الدرباسية - قرية بر كفري- قد رفع فردتي حذائه في وجه العربة التركية، ما دعاني لأن أستدرك، وأعطيه حقه، من خلال الإشارة إليه -أيضاً- في منشور فيسبوكي، ومن ثم في مقال سريع، لتوثيق ذلك 

 

التفاصيل ...

مقالات: تعالوا لنقول كفى :
 
الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019 (100 قراءة)
 

خالد ابراهيم

على الكردي أن يصنع لنفسه أجنحة، ويستبدل شعوره الآدمي بالحيواني، لأن الحيوانات لها حاسة خاصة تستشعر مِن خلاله عوامل الطبيعة و كوارثها، أما الكردي يجب أن يتميز بقوة إحساسه عن الكمائن و عن الأماكن التي يمكن أن يحدث بها إي أنفجارٍ و سوء و حتى إمكانيه الغدر به في المؤامرات والتفجيرات.
إن ما يسعى إليه حزب العمال الكردستاني و على ما يبدو نجحَ به هو :
تأديب الشعب الكردي السوري و منحهِ رمزية الفداء المزيف و إشغالِه و الهائه عن دورة القومي الكردستاني الحقيقي من خلال :

 

التفاصيل ...

مقالات: محاولة إرهابية أخرى لاغتيال مدينة اسمها: قامشلو..!
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (212 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف
 
لم يتهيأ لمدينة ما في العصر الحديث- بحسب- رؤيتي أن استطاع أهلوها، وهم من ملل ونحل شتى، أن استطاعوا تحويلها إلى لوحة فسيسفسائية  بديعة من خلال خصوصية علاقاتهم مع بعضهم بعضاً، ومنهم: الكردي و العربي كما ومنهم اليهودي و السرياني المسيحي والأرمني والآشوري والمسلم وسواهم، إذ كثيراً ما كان يخيل إلي أن هذه المدينة، بأحيائها، وبيوتاتها، ليست إلا عبارة عن بيت واحد كبير، ولعل معيار معرفة ابن المدينة لها لا يظهر، تماماً، في شكله الحقيقي، وهم يتواصلون في ما بين بعضهم، على نحو يومي في العمل والمدرسة والمقهى والمطعم والشارع، بالرغم من الحدود المصطنعة التي رسمها النظام بين الناس، في محاولة استعداء بعضهم على بعض، وتقديم الكردي- في لحظة علنه- على أنه العدو، 

 

التفاصيل ...

مقالات: لا وحدة وطنية دون رؤية استراتيجية واضحة
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (97 قراءة)
 

  جان كورد

الدعوة إلى إقامة "وحدة وطنية كوردستانية" ليست وليدة مرحلة ما بعد الغزو التركي لأراضي غرب كوردستان / شمال سوريا، فهي دعوة متجذّرة في التراث الثقافي – السياسي الكوردي، منذ أن دوّن الشاعر الكبير أحمدى خانى ملحمته الشعرية العظيمة (مم و زين) قبل قرونٍ من الزمن ودعا إليها بحكمة ونظرةٍ ثاقبة في التاريخ المخضّب بالدماء لشعبنا. إلاّ أن هذه الدعوة ذهبت أدراج الرياح رغم أن مختلف القوى والحركات السياسية في كوردستان تكرر في كل مناسبة ما قاله ودعا إليه شيخ شعراء كوردستان، ولم تتحقّق سوى خطوات جزئية في هذا المجال، هنا وهناك على طريق الكفاح التحرري، كما وجدنا من تعاونٍ بين زعماء الكورد لدى الإعلان عن قيام جمهورية كوردستان في مهاباد في عام 1946،

 

التفاصيل ...

مقالات: رأي حول المآلات الدستورية كردياً في سوريا
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (226 قراءة)
 

شادي حاجي 

بداية وقبل الخوض في ابداء الرأي أود أوضح أن الغاية من الذي سأقوله ليس زرع اليأس والتشائم في القلوب و انما لوضعكم و من خلالكم وضع الشعب الكردي في سوريا في الصورة العامة للوقائع و الاحداث و المآلات و لكي لاتصدموا وتندهشوا مستقبلاً بل ليكون ما اقوله دافعاً وسبباً للتقارب الكردي وللمراجعة و دراسة الحالة متفقين ومجتمعين للتوصل الى قرارات وخطط واستراتيجيات وحلول جديدة  أكثر قدرة وجدارة وجدوى .

 

التفاصيل ...

مقالات: في الدعوة لوحدة الحركة الكردية!!
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (299 قراءة)
 

د عبدالحكيم بشار

أطلق السيد مظلوم عبدي دعوة للحركة الكردية أسماها البعض دعوة لوحدة الحركة الكردية في سوريا، ولكن في حقيقة الأمر هي دعوة للالتفاف حول (قيادته) يبدو من حديثه انه اعلن نفسه قائدا للكرد في سوريا.
لن ندخل في موضوع النوايا ومدى صدقها او أسبابها ودوافعها لأن الحديث حولها يطول ويطول. لقد جاءت تصريحاته وتغريداته التي نشرت، واطلع عليها الكثير من المتابعين، تلك الدعوة وحسب الجمل التي وردت فيها، ومن ضمنها قوله (تلقينا مطالب المجلس الوطني الكردي وهي مطالب مشروعة وسندرسها)!!

 

التفاصيل ...

مقالات: حيوات مفخخة أخرى في قامشلو
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (109 قراءة)
 

إبراهيم محمود

هذا ليس عزاء لأسمّي المعزَّى، ولا إعلان حِداد، لأعلّق لافتة باسم المتوفى. وليس يوم الاثنين 11-11/ 2019 باليوم المتفرد بفاجعته القامشلاوية، فما أكثر فجائع قامشلو وشقيقاتها مشرقاً ومغرباً وجنوباً. ليس من أحد، وإن كان من أحد لأعزيه، فالجميع معزّون. وكل مقيم قامشلاوي يعيش رعب الحدث الثلاثي بتفجيراته المميتة، عصر هذا اليوم، وأنا أتصورني متنقلاً بين أحبائي الشوارع المألوفة ذات يوم: الجسرين، الوحدة، وصوب الشمال " حيث كنت ألتقيك يا صديقي الراحل فرهاد عجمو !" وأصافح وجوهاً وقلوباً في الجهات المتقاطعة.

 

التفاصيل ...

مقالات: الكرد يهزمون ترامب؟!
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (251 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف
 
إن عنواناً كهذا- الكرد يهزمون ترامب؟! - سيبدو استفزازياً، مبهماً، لأول وهلة، إذ كيف يمكن الجمع بين طرفين متناقضين: أحدهما يمتلك  مفتاح القنبلة الذرية، أو الإبادة الشاملة للعالم، والآخر لا يملك حتى حريته المتوخاة التي لما يزل منذ قرنين زمنيين يسعى لنيلها،  وذلك ضمن معادلة واحدة، لاسيما إذا تمت شخصنة المعني بذلك: الكردي فرداً، أو مؤسسة، جهة. اتجاهات في جهة...!، في مرحلة ماقبل تكوين: دولته القومية، ولا أقول: كيانه، وهو يرابض في  خط النار الأول، في وطن من صفيح ملتهب، بينما- في المقابل-  رئيس أزعر، ابتليت به أمريكا والعالم، ويقال: أنه نتاج  أول حنجلات رقصة الاستقراء العولمي للمشهد السياسي العسكري الدولي.

 

التفاصيل ...

مقالات: إيّانا و الظنّ أننا استيقظنا يوماً
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (81 قراءة)
 

المحامي عماد الدين شيخ حسن 

تهميشنا ككورد و إقصائنا كليّاً عن الشأن الدستوري و بناءه في سوريا كأهم استحقاق على الإطلاق ، ليس إلا أبلغ دليلٍ على جملة من المؤشرات أو الدلالات  ، لعل أولاها و أقساها هي تلك التي تُرينا مجدّداً و كما العادة مدى و حجم السقوط و الفشل السياسي الذريع لمن تقدّموا تمثيلنا جميعهم بمختلف آيديولوجياتهم و أطرهم و توجهاتهم ، و ثانيها و التي لا تقل قساوةً عن الأولى هي الدلالة الدامغة على استمرار العقلية الإقصائية لدى العرب في سوريا كافة نظاماً أو موالاةً و كذلك معارضةً  لبقية شركائهم في الوطن و للكورد في مقدمتهم كثاني اكبر شعب و مكوّن في سوريا .

 

التفاصيل ...

مقالات: شذرات من ثورة اللا زمن
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (109 قراءة)
 

د. محمود عباس

1-
 عندما هاجمت اليابان على ميناء بيرل هاربر الأمريكي في هاواي، ونجحوا فيها، بين ضابط ياباني لقائد الحملة، وكان أدميرالاً، سعادته بقوله انتصرنا يا سيدي، فرد عليه الأدميرال عابسا حزيناً، لقد أيقظنا المارد. ما يجري على الساحة الكردستانية، من عفرين إلى ديركا حمكو، تخالف ما تم وتدار في الأروقة الدبلوماسية، وما ينفذ بشكل متناثر هنا وهناك عسكريا لا تعكس حقيقة ما هو متفق عليه، حيث الشكل النهائي للتقسيمات السياسية والإدارية، أمريكا وروسيا مطلعتان على مخططات تركيا والمراحل التي يحتل بها جنوب غربي كردستان وطموحاتها الأبعد من شرق الفرات، ويعرفان أنها بدأت بالباب وجرابلس، وتمددت في عفرين، واحتلت ما بين كري سبي وسري كانيه، وطموحها نحو قامشلو، وبعدها إلى عين ديوار وسيمالكا، وفي المراحل اللاحقة نحو شنكال... والميزان السياسي لصالحها حتى الآن.

 

التفاصيل ...

مقالات: حين تخسر كثيراً حين تربح كثيراً.. كشف حساب شخصي
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (304 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف
 
ليس للمرء أمام ما يجري قدام عينيه، من تحولات عاصفة، إلا أن يتخذ موقفه، يقوم ما يراه لاسيما عندما يكون الموقف من ذلك  ذا علاقة بالكرامة، والمصير، والأخلاق، فما عليه إلا أن يسقط من حساباته أية  مكتسبات مفترضة، أو واقعية. هذه الرؤية، بالنسبة إلى أي امرىء كان هي من عداد إنسانيته، ولا يخيل إلي  أن مناضلاً واعياً لرسالته، عبر التاريخ، إلا وقد أسقط من عينيه الكثير مما يتلهف سواه إليه، لاسيما في ما يتعلق بالمنافع الشخصية، لأن ادعاء أحدنا أنه صاحب- رسالة- يحتم عليه أن يكون من عداد هؤلاء الذين لديهم الاستعداد للتخلي عن أية إغراءات، وهو أمر لا يبدو ذا أهمية أمام من لديه الاستعداد عن حياته التي يؤثر ها، ويكافح من أجل أن تكون كريمة، سعيدة، وذلك لما للقيم التي يحملها من أهمية عظيمة، لا قيمة البتة لحياة أي منا، وهو يتجرد منها.

 

التفاصيل ...

مقالات:  صدام حسين والتيار السني المعتدل
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (114 قراءة)
 

خالد إبراهيم

قف لِعدة دقائق و اجعل مِن نَفسكَ آلة حاسوب و لا تشخص الواقع بالألم الصادح كطلقة رصاص،
مارس طقوس التعري بِلا خجل عُد إلى الثمانينيات، وكيف كانت نشأة حزب العمال الكردستاني، وحجم شعاره بالتزامن مع الأحداث الساخنة في  كردستان العراق وحكومة نظام صدام حسين وماهية أهدافها، وصراع الوجود بين البارزانيين وحكومة البعث آنذاك وكوادر حزب العمال الكردستاني من جهة جيوش صدام من جهة أخرى، و تهديدات إيران من جهة أخرى.

 

التفاصيل ...

مقالات: نبع الأوهام.. كيف ضحك أردوغان على سوريين لثماني سنوات؟
 
الأثنين 11 تشرين الثاني 2019 (93 قراءة)
 

د. ولات ح محمد 
  
    عندما بدأ السوريون احتجاجاتهم في مارس آذار 2011 بغية إحداث إصلاحات داخلية في سلطتهم السياسية والإدارية كان جارهم الرئيس التركي (الذي كان يعيش أفضل فترات حكمه) يراقب المشهد عن قرب ويفكر في شيء آخر مغاير تماماً لما كان بعض السوريين يفكر به آنذاك: كيف يمكن لي استغلال هذا الحراك وتوجيهه بالاتجاه الذي يخدمني أنا شخصياً ويخدم سلطتي وسلطنتي المتخيلة ويجعل لي يداً قوية في شؤون سوريا القادمة؟. ولتحقيق هدفه كان عليه كسب ثقة السوريين وإعجابهم به فلجأ إلى أقصر الطرق: الكذب، الذي مارسه في ثلاث موضوعات أساسية: الحراك الشعبي، اللاجئين، والانفصاليين الكورد. هذه الموضوعات بالطبع غير منفصلة بعضها عن بعض، بل تتداخل الأولى مع الثانية، كما أن الثانية متداخلة مع الثالثة كما سنرى لاحقاً.  

 

التفاصيل ...

مقالات: «الدين أفيون الشعوب»
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (142 قراءة)
 

أمين عمر

هذه المقولة لماركس نسمعها بين فترة وأخرى لمن يحاول الإساءة للأديان أو نقدها. وقد وردت في تعليق على بوستي السابق عن إحتفال الكرد في هولير بمولد النبوي الشريف. لا أزعم إني رجل دين أو داعية ,وهناك الكثير من الاسئلة عن الدين وعن الحياة لا استطيع الإجابة عليها ولكني والحمد لله ما اعرفه وما أشعربه يقربني من الإيمان والإلتزام بالدين وهو بالنهاية أعتبره قبل كل شيء هبة وعطية وهداية من الله سبحانه وتعالى.

 

التفاصيل ...

مقالات: الأخت الفاضلة فدوى حسين ويد على الزناد (2)
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (104 قراءة)
 

تجمع الملاحظين

تشيد الفاضلة فدوى حسين بجيش روجآفا، نافية عنه الاتهامات والشعارات العاطفية؛ بل تؤكد على أنه جيش نظامي بكل صوره. وتوضح لزام السماح له بالدخول إلى غرب كردستان بتوافقات الأطراف الكردية والدولية! منطلقة من تواجد القوات الدولية على أرض سوريا بالتوافقات بين الأطراف.
ربما أردفت الدولية بالتوافق، لترغب الأداة أن توافق على دخول جيش روجآفا. والكل يعلم كم طلب المجلس الكردي فيما مضى من الإدارة الذاتية للأداة السماح لدخول هذا الجيش فرفضت. 

 

التفاصيل ...

مقالات: الكورد السوريين و السياسة ...!!
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (104 قراءة)
 

دلدار بدرخان 

في بعض الأوقات قد يتخلى المرء عن بعض قيمه ومبادئه في سبيل هدف أرفع وأسمى ، فليس الفطنة في السياسة هو ذاك العاطفي الذي تُحركه عاطفته القومية و تأخذه أحاسيسه الباطنية إلى جُرفٍ هار فتوهن وتُضعف موقفه السياسي ، و ليس ذاك الذي يُبدع في صناعة الشعارات أو يهرول خلف شعارات محمومة و فارغة لا تُغني ولا تسمن من جوع ، وليس ذاك الأبله الذي يقدم الشهداء ويتغنى بأعداده ليُزيد به رصيد حزبه و يُكرس مصالحه الحزبية و يبرر فشله السياسي ، فالسياسة فن الممكن وتحقيق الإنجازات على أرض الواقع بأقل الخسائر ، و الوصول إلى الأهداف السامية بحنكة ورزانة وتدبير رصين و مُتقن . 

 

التفاصيل ...

مقالات: الدور الكوردي المفترض والمفروض..
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (139 قراءة)
 

م.محفوظ رشيد 

    ما من شك أن "الدولة العميقة" الحائزة على مراكز السلطة والثروة هي التي ترسم الخرائط السياسية والاقتصادية في العالم، والدول العظمى أمريكا ثم روسيا ثم أوربا ثم الحلقات التالية.. تتبوأ تنفيذها على الأرض، متقاسمةً مناطق النفوذ ومتبادلةً الأدوار لضمان أمن بلدانها ومصالحها تحت سقف محدد من التنافس، دون اكتراث بتداعياتها وعواقبها الوخيمة من الويلات والكوارث التي تحيق بالشعوب وأوطانها..

 

التفاصيل ...

مقالات: في غياب شخصية القائد السياسي الجامع: كردستان سوريا مدرسة للوعي القومي والوطني والإنساني
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (306 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف
 
ثمة عبارة، طالما كانت بعض الأمهات الكرديات يرددنها، مفادها: "فلان" مكسور العين" مقابل "فلان" تنكسر عينه، وكانت من بينهن من تضيف عليها عبارة "لن أكسر عين ولدي" أو "أولادي" أو لربما " أطفالي" والطفلات مشمولات- هنا- بما أرمي إليه، وهو ما كان معياراً لشخصية الشجاع في المجتمع "عينه لا تنكسر"، وفي المقابل لطالما كان يقال عمن يجبن في أية مواجهة  إنه "مكسور العين"، وهكذا فإن العبارة المعيارية التي لطالما كنت أسمعها من أمي- الجبلية-  كما كتبت عنها في مجموعتي "هكذا تصل القصيدة"، وهي كانت تصر على هذا العنصر في التربية لمن حولها من النساء، قائلة لبعضهن: لا تكسري عين ابنك. هذا الكلام أنموذج لثقافة المرأة الكردية التي تتباهى بابن لا يجبن في المواقف،  أية كانت، ومن هنا فإنه لطالما كانوا يقولون، بسبب طبيعة تلك المرحلة، والحاجة إلى الأبناء الشجعان: "الخروف الذكر خلق للذبح"،

 

التفاصيل ...

مقالات: الأخت الفاضلة فدوى حسين ويد على الزناد (1)
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (105 قراءة)
 

تجمع الملاحظين

تفضلت الأخت الكريمة فدوى حسين بمقال عنوانه "بيشمركة روج آفا يد على الزناد ..عين على الوطن" عبرت فيه عن حسها الوطني، ومشاعرها الجياشة في الذود عن غرب كردستان؛ لمقارعة الجيش التركي النيتوي. وهذه المشاعر النبيلة نقدرها عاليا. وتدعونا إلى الإدراك أن المرأة الكردية لا ترضى لنا التقاعس في الدفاع عن أرضنا المجزأة؛ مهما كانت التضحيات والنتائج. هذه العاطفة النابعة من قلب أخت لا تقبل المهانة، ولا ترضى بالذل. ولكن يبقى كل ذلك في حيز العاطفة والشعور. بدونهما يبقى المرء عديم الرأفة والشفقة، وأيضا يفتقر إلى الإرادة الدافعة للذود. 

 

التفاصيل ...

مقالات: أهلاً بكم في جمهورية التُكتُك
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (79 قراءة)
 

محمد مندلاوي

أولاً، يجب على أي مواطن في العراق أن يحكم عقله لا قبله في فهم ما يجري هذه الأيام مِن فوضى عارمة في شوارع وساحات العراق، أي، أن يوزن الأمور بتأني وعقلانية كي لا يقع تحت تأثير الشعارات الشعبوية ومنطق السفهاء..، حتى يدرك بحاسته الفطرية كإنسان متحضر أن الوضع المزري الذي يمر به الكيان العراقي (عادل عبد المهدي) غير مسئول عليه، لأنه كما تعرفون لم يمض على تسنمه منصب رئيس مجلس الوزراء سوى عدة شهور لا غير، لم يكمل عامه الأول بعد، وهل هذا يكفي لتغيير بلد نحو الأفضل واصل فيه الفساد لأبو موزة؟؟. لمعرفة رؤوس الفساد، إذا نرسم معاً جدولاً بيانياً نبين فيه من أوصل العراق إلى هذه الحالة الشاذة بعد التحرير عام 2003 بلا أدنى شك سيحتل فيه رأس الفساد نوري المالكي مربع رقم واحد بلا منازع، والمربع الثاني سيتنافس عليه كل من إبراهيم الجعفري والقزم حيدر العبادي. 

 

التفاصيل ...

مقالات: غوبلز تركيا وكتائب إعلامه التضليلي المرافق
 
الأحد 10 تشرين الثاني 2019 (303 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف
 
لا يمكن للدكتاتور، أياً كان، ولاسيما إذا كان محتلاً، في الوقت ذاته، إلا وأن يعتمد على جوقات وكتائب من المرتزقة الأكثر تأثيراً على ما حوله من محيط اجتماعي، وهو ما يفعله الرئيس التركي أردوغان الذي عني بآلته الإعلامية- جيداً- داخل بلده، وخارجه، كما لم ينس العناية برجال الدين ذوي اللحى الإبليسية- وأنا من أكثر من يحترمون أي رجل دين ومن أي دين كان ماعدا هذا الأنموذج الراتزاقي المنافق- أجل. لم ينس تجنيد رجال الدين أولاء ممن يسبحون باسم السلطان. باسمه، ولديهم الاستعداد بأن يصدروا فتاويهم، وأن يركزوا في خطبهم على تشويه صورة من يريد رئيسهم إعلان حربه عليه، وهو الكردي- ولدى تركيا بعامة ثلاثي الفوبيا: الكرد والأرمن واليونان- لأنها اغتصبت أراضي كل هؤلاء، وارتكبت المجازر بحقهم، بالإضافة إلى ما يملكه من رصيد نفاقي يغطي قارات العالم كلها..!

 

التفاصيل ...

مقالات: ما لا نفهمه نحن الكرد (4)
 
السبت 09 تشرين الثاني 2019 (114 قراءة)
 

تجمع الملاحظين

"من جهة أخرى تخلي الأمريكيين عن حليفهم  ليس بالأمر الوحيد الذي سلم أعناق كرد سورية إلى الجزار التركي و زبانيته...".
صرح السيد ترامب أنه استأجرهم، وانهوا ما كُلّفوا به، وتقاضوا هم أجرهم، وكيف لهم أن يطالبوه بأكثر من هذا. فالعقد بينهم كان عقد إجار، وليس ميثاق منظمة مع دولة.
سبق أن أشرنا على موقف الإقليم منا، وتفضيله الـ(P.Y.D) علينا، وإن ظاهريا يدعمنا من خلال المجلس الوطني الكردي السوري؛ وذلك تبعا لمصلحته، وليست محبة فينا. وقيادة الإقليم بشقيها، مع أعدائنا وليسوا معنا من الناحية العملية، ربما يأتي لجهالتهم السياسية، لقد انقطعوا عن البشرية ما يقارب من قرن من الزمن، فمنذ الانقلاب على عبد الحميد الثاني، هم عاشوا في كهوف الجبال إلى العام 1970م ومن ثم عادوا إليها إلى العام 2003م بفضل بوش الابن. ولا داعي للحديث عنهم، أو الاعتماد عليهم.

 

التفاصيل ...

مقالات: الأنوف المهاجرة!
 
السبت 09 تشرين الثاني 2019 (91 قراءة)
 

ابراهيم زورو

يبدو أن مصطلح وحدة الأراضي العربية أصبحت كفناً للوجود العربي! ما المقصود من هذا المصطلح؟ أو ما هو الشيء المخفي من وراءه ياترى! حيث يطرح مثل الموت في كل البلدان التي تسمى بالعربية! من لبنان إلى سوريا، الأردن، العراق، ليبيا، مصر، المغرب، وأخيراً في معقل الوجود العربي حيث اليمن والسعودية! أيلام يدل ذلك؟ وما يدعم موقفنا من حيث هو الموت هو أن العرب يتنازلون عن أرضهم للعدو المفترض بمجرد سماع صوته (كما يتركون معاطفهم في البيوت) العربي سيسهر على هذه الأرض طالما بحوزته، ومتى ما اغتصبت منه نساها، 

 

التفاصيل ...

مقالات: ما لا نفهمه نحن الكرد (3)
 
السبت 09 تشرين الثاني 2019 (119 قراءة)
 

تجمع الملاحظين

"من ناحية أخرى فان القيادات الكردية التركية والتي تأخذ من قنديل مقراً لها نقلت نشاطها إلى الداخل السوري و تحديداً في المنطقة الكردية من خلال ما يمكن و صفه بصفقة ثنائية مع النظام في دمشق...".
نسأل نفسنا وكاتبنا أين كنا وقت نقل قيادة قنديل نشاطها إلى مناطقنا؟ لماذا لم نعارض؟ لماذا لم نوقف في وجه الكاك مسعود، عند جعل المقاعد مناصفة بين المجلس الوطني الكردي السوري وبين هذا التنظيم؟ فمؤامرات الأخوة كانت علينا قبل مؤامرة الدول في العالم. مع ذلك مدحنا الكاك وما زلنا نمدحه!

 

التفاصيل ...

مقالات: سبع سنوات على المحاولات الأولى لاحتلال سري كانيي  بدعوى تحريرها.. استذكار كتابي عبر مقال قديم
 
السبت 09 تشرين الثاني 2019 (220 قراءة)
 

 إبراهيم اليوسف

ذكرني الفيس، بمقال- سريع- من المقالات التي كنت أكتبها في بدايات الثورة السورية الموؤودة،  إذ إن هذا المقال مخصص عن غزو بعض كتائب الحرِّ ل"سري كانيي"، بدعوى: تحريرها، وكان هناك الشباب الكردي المتطوع الذي دافع عنها- وكانوا  نواة المقاومة وأعرف بعض رموزهم- فدحروا تلك القوات، واستشهد بعضهم، من بينهم أكثر من صحفي: صديق"عابد خليل" و آخرابن الصديق حليم أبو زيد: الأول على أيدي الفصائل المجرمة، والثاني على أيدي نويات ب ك ك آنذاك، وهو يؤدي دور المصالحة بين الفصائل والمقاومة

 

التفاصيل ...

القسم الكردي..



 

 


 






 


 






 



Fîlmê Humanist, çîroka Şewket Epozdemir û 17 hezar şehîdên din





HELBEST U PEXSHAN