القسم العربي |  القسم الثقافي   القسم الكوردي أرسل مقال

تقارير خاصة | ملفات خاصة |مقالات | حوارات | اخبار | بيانات | صحافة حزبية | نعي ومواساة | الارشيف

 

عدد زوار القسم العربي

يوجد حاليا / 131 / زائر يتصفحون الموقع

بحث



القسم الثقافي

 





 

 

 




 










 

 




 

مقالات: (أحلام الثورات المهزومة)
 
الأربعاء 21 اب 2019 (32 قراءة)
 

بيوار إبراهيم
 
في سنين الحرب آويت قلمي في صومعات مطالعة الكتب التي حمتني و حمته من الإرهاق و الإنزلاقات و الإبتعاد  بقدر الإمكان عن الدم السوري المغدور و الدخول الى جدران صلبة لا تغفر و لا يغتفر لها. أقرأ كثيراً و أكتب أقل من القليل و بين كثرة المطالعة و قلة الكتابة أتفاجأ  بين فينة و أخرى ببوائق تحدث بحق وجودنا نحن الكورد و كأننا لسنا بشر كباقي الشعوب في هذا الكون.  و أنا بصدد ترجمة قصيدة ( أحلام الثورات المهزومة) للأستاذ فرهاد حاجو  من الكوردية الى العربية التي إقتبست من عنوانها عنواناً لمقالي و إذا بدمامل الجروح القديمة تتقيح من جديد. حيث ساق ما يسمى بمعارض سوري في نهيق له بأسوأ الشتائم و هو ليس نهيقاً أكثر مما هي طعنات خيانة من تاريخ خائن في ظهر الشعب الكوردي الذي وضع عقله في عاطفته حيث الإستحكام  الساذج من قبل المخادعين و ذوي المصالح المتقلبة و السياسات المتعنفة. هذه المعارضة التي تحاول فرض الإرث القذر للعروبة و العروبين و تهددنا نحن كشعب كوردي في سوريا. هذه ليست المرة الأولى التي تتخطى بها المعارضة و المعارضين و الموالاة و الموالين و كل من نطق سياسته بضاد ضد إبادة الكورد و عدم مشروعية وجودهم على سطح الأرض كشعب و دولة بكيان مستقل.

 

التفاصيل ...

مقالات: ما بين شهرتيُ المنارة و القذارة
 
الأربعاء 21 اب 2019 (27 قراءة)
 

 م .  عماد الدين شيخ حسن 

مخترع المصباح مثالأ و مانح العالم نوراً و ضياء إشتهر ، و كذلك العاثّ في الأرض فسادا ، و شتان ما بين الشهرتين أو الشهيرين .
و للشهرة بصنفيها الفضيل و الرذيل يا سادة عبرٌ و دروس ، و إدراكها نعمةٌ للنفوس و مذاقٌ بالعسل مغموس .
وجوه و منافذ الشهرة و مناسباتها كثيرة ، من الشهير جهداً و ابداعاً الى الشهير مصادفةً و صولاً للشهير مقابحة ، و الساعون إليها كثر و المستغنون عنها أيضاً ، وحتى من يرونها بلاءً و ابتلاءا .

 

التفاصيل ...

مقالات: الصفقات التركية على الأراضي السورية..
 
الثلاثاء 20 اب 2019 (137 قراءة)
 

م. محفوظ رشيد 
 
إن إدلب هي أحد الأوراق الأساسية التي تمتلكها تركيا، وتبرزها حين اللزوم في الصراع الدائر ضد الغير لتحسين موقعها وشروطها في الأزمة السورية، إدلب تحت الوصاية التركية عسكرياً وإدارياً من الناحية الفعلية بشكلٍ أو بآخر، تصريح الضابط التركي إشارةٌ واضحة إلى تثبيت تلك الوصاية كنتيجةٍ للصفقة الأخيرة المبرمة في أستانا على غرار سابقاتها ، وادعاؤه بتطوير البنية التحتية والمرافق العامة ليس إلا دعاية إعلامية لتجميل صورة تركيا، وترغيب اللاجئين السوريين لديها بالعودة والاستقرار فيها.

 

التفاصيل ...

مقالات: المنطقة الأمنية التركية
 
الأثنين 19 اب 2019 (119 قراءة)
 

قهرمان مرعي

حتى نقطع الجدل أو على الأقل التخفيف من حدته , بشأن تسمية المنطقة المُزمَع إنشائها وفق اتفاق تركيا وأمريكا الأخير المعلن في بداية آب/2019 في أنقرة  , لا بد من تبيان بعض الأمور التي لا تحتاج إلى توضيح زائد, كون الغاية من إنشاء تلك المنطقة هي التي تحدد مصيرها المحتوم , ومنعاً للالتباس الحاصل بين تسميتين متناقضتين : وهما المنطقة الأمنية والمنطقة الآمنة ....؟ فهما مفهومان متقاربان لفظاً ومختلفان مدلولاً .

 

التفاصيل ...

مقالات: المثقف التضليلي ..!
 
الأثنين 19 اب 2019 (73 قراءة)
 

حواس محمود
 
هنالك فئة غير قليلة من أصحاب الأقلام  في العالم العربي تعيش على الارتزاق والتجارة الايديولوجية - ان جاز التعبير – وهي تعلمت واتقنت- اي هذه الفئة من أصحاب الاقلام -  اساليب وفنون الخطابة الشعارية النارية واللهابة والتي تخاطب العواطف لا العقول، وتسرح في الخيال لا العقل ، وتستوطن الوهم لا الحقيقة، هذه الأقلام اقلام تم تأجيرها بأثمان بخسة لدى سلاطين وحكام القرن الحادي والعشرين المستبدين الى أجل غير مسمى، فهم يظهرون لنا على شاشة التلفاز والفضائيات العربية المستقلة والحكومية سواء في برامج حوارية او عادية، (وعلى صفحات الصحف والمجلات والجرائد التي افسحت لهم المجال للكتابة الكيفية دون الالتزام بقواعد المنطق واحترام قدسية الكلمة وحرمتها ودورها في عمليات التغيير النهضوي  لإخراج الشعوب العربية من الحالة الأزموية العميقة الراهنة)، يدافعون عن كل ما هو خيالي ومخدر للعقول العربية وعن كل ما هو مزيف ومخادع ومناقض للتقدم والعلم والفكر العلمي الرصين . 

 

التفاصيل ...

مقالات: لا يوجد في غربي كردستان معايير لتقييم الخطأ والصواب.. الأحزاب الكردية نموذجا
 
الأحد 18 اب 2019 (112 قراءة)
 

 دلكش مرعي 

 فالمعاير الصحيحة لتوجه الإنسان أعتقد تكمن في تطوير كل ما يرتقي بحياته في المجال العلمي والاقتصادي والاجتماعي والسياسي وغيرها من المجالات وإزالة كل ما هو سلبي وضار من عادات وعقائد وأفكار وقيم متخلفة تضر بتطور الإنسان وتكبح مسيرة ارتقائه وتسيء للآخرين ولكن من المؤسف القول بأن معظم ما يجري سياسياً في غربي كردستان هو العكس تماماً للتوجه المذكور فهناك تطوير مستمر لما هو ضار مثل حالة التشرذم والتشظي والصراع والكراهية والحقد والأنانية وإطلاق شعارات ونظريات ثورجية خيالية بائسة وفاشلة ومع كل ذلك ورغم كل الأزمات والانتكاسات والفشل التي رافقت مسيرة هذه الأحزاب خلال أكثر من ستة عقود لم تتعرض تلك السياسات يوماً للتقييم العلمي الدقيق لإزالة تلك الأخطاء الضارة وتصحيح المسار والذي كان يدفع ثمن هذه السياسات على الدوام هو الشعب الكردي المغلوب على أمره

 

التفاصيل ...

مقالات: المشكل السوري يزداد تعقيدا والوجود القومي الكوردي على المحك
 
الأحد 18 اب 2019 (92 قراءة)
 

عزالدين ملا
 
المشكل السوري ما زال يراوح في أزقة مؤتمرات واجتماعات الدول الكبرى والاقليمية، فقبل أيام عقد مؤتمر استانا 13 بحضور الدول الثلاث التي تسمي نفسها بالضامنة، روسيا وتركيا وايران وبحضور العراق ولبنان بصفة مراقبين، وكان نقاط البحث، منطقة إدلب واللجنة الدستورية حسب زعمهم، وإذا ما قُورن مؤتمر استانا 13 عن مؤتمراتها المتسلسلة التي سبقتها، أنها كانت أشد لهجة على الموضوع الكوردي في المناطق الكوردية. 
كما لم تنقطع اجتماعات أمريكا مع تركيا على مدار الفترة الماضية عن هيكيلية المنطقة الآمنة ومدى عمقها، هذه المناقشات التي تحدث دون الرجوع إلى مكونات المنطقة المعنية بها: 

 

التفاصيل ...

مقالات: قراءة اولية في «اتفاق المنطقة الامنة»
 
الأحد 18 اب 2019 (102 قراءة)
 

أكرم حسين 

بعد «تهديدات» الرئيس التركي بشن عملية عسكرية في شرق الفرات للسيطرة على الشريط الحدودي داخل سوريا، وإنهاء هيمنة «وحدات حماية الشعب» على الشمال الشرقي وإبعاد هذه القوات عن حدودها، «نجحت» جهود الولايات المتحدة الامريكية في التوصل الى اتفاق «يوقف» التدخل التركي الأحادي، ويقضي بتشكيل غرفة تنسيق مشتركة امريكية تركية للبحث في ايجاد «الية» امنية سريعة لتبديد مخاوف تركيا وتشكيل «ممر سلام» وبذل الجهود الممكنة «لتمكين» المهجرين السوريين من الانتقال إلى بلادهم. وقد استطاعت واشنطن معالجة الهواجس التركية بشأن دور «حزب العمال الكردستاني» في شمال شرقي سوريا، وكذلك حماية شركائها في «قسد» ونزع فتيل حرب كارثية كادت ان تقع في المنطقة الكردية على غرار عملية «غصن الزيتون» في عفرين! 

 

التفاصيل ...

مقالات: الملائكة في التفاصيل
 
الجمعة 16 اب 2019 (202 قراءة)
 

رودوس خليل

أما أن يدفنوا تحت التراب أو أن يقبلوا الذل .
تصريح خطير منسوب للرئيس التركي رجب طيب أردوغان يصل به إلى مصاف مجرمي الحرب والإنسانية الرئيس التركي الذي تباكى على مأساة الروهينغا سابقاً وكشمير تالياً يتوعد هذه الأيام الشعب الكردي بتصريح سيبقى وصمة عار في جبين مواثيق الحرية وحقوق الأنسان فهو كمن يأكل مع الذئب ويبكي مع الراعي.
هذا التصريح الذي عنون به محاولته لإطلاق عملية عسكرية جديدة في سوريا وبالتحديد شرق الفرات لنشهد مزيد من القتل والخطف والتهجير والتغير الديموغرافي بعد عمليتي غصن الزيتون ودرع الفرات.

 

التفاصيل ...

مقالات: -أكمة- سنجار....؟!
 
الجمعة 16 اب 2019 (148 قراءة)
 

إبراهيم اليوسف 

ثمّة حداد حقيق، في كلّ بيت كردي حرّ، من سائر أجزاء كردستان، و المهجر، أنّى كان، بل ومن قبل كلّ محبّي السلام، والدّيمقراطية، والإنسانية، بعد هذه الجريمة النّكراء، و الفظيعة التي تمّ فيها تفجير مجمعي كرعزير و سيبا شيخ خدري في جبل سنجار،في الثلاثاء الأسود 14-8-2007 و التي راح ضحيتها المئات من الكرد الإيزيديين، بين شهيد، و جريح، ناهيك عن تهدّم عشرين منزلاً فوق رؤوس أصحابه، و دفنهم أحياء، نتيجة تفجير مخطط للشاحنات الأربع، و هو أقصى ما أنتجه الفكر التفخيخيّ الذي لا يزال من يرى فيه مقاومةً، مع اعترافنا بضرورة المقاومة، أنّى وجد احتلال، و هو ما عبّرت عنه في إحدى ندوات اللجنة الوطنية لوحدة الشيوعيين السوريين في دمشق، منذ سنوات، و كان ذلك بحضور كثيرين من رموز المعارضة الوطنية الذين راحوا ليؤسّسوا – إعلان دمشق – 

 

التفاصيل ...

مقالات: المنطقة الآمنة: ملامح ومآلات
 
الخميس 15 اب 2019 (152 قراءة)
 

وليد حاج عبدالقادر / دبي 

منذ البدايات، ومع دفع الأزمة السورية صوب نفق الصراع المسلح، والتي أدت بطبيعة الحال الى ظهور المئات من الكتائب والمجموعات المسلحة، تحت مسميات وبتوجهات كما واجندات متعددة، وكظاهرة طبيعية في هكذا حالة، كان لابد من تنوع آليات وطرائق المتداخلين بساحتها في مد وتجاذب، فتفرز معها أشكال من التجاذبات والتداخلات في المصالح حينا، وتصارعها في أحايين أخرى حتى ضمن النسقية الواحدة، هذا الأمر دفع بالمؤثرين في المشهد العسكري بالسعي الى إيجاد شكل منظم يضبط العمل العسكري من جهة، ويؤسس آلية للتحوط اللوجستي والتحكم بطرائق دعم وتقديم السلاح، كوسيلة سواء لضمان السيطرة أو التحكم بما يفيد في الأساس،

 

التفاصيل ...

مقالات: الحوار ثم الحوار لابديل عن الحوار
 
الأثنين 12 اب 2019 (107 قراءة)
 

خالد بهلوي

من هذا العنوان الذي هو الثقافة بذاتها وهو قبول الآخر وهو منطق تعايش الثقافات لان الثقافة تخلق أفكاراً... الثقافة تبوح أسراراً... الثقافة تقبل الاختلاف في الشكل واللون والأفكار. الثقافة تبحث عن الجمال وتكشف الإبداع الإنساني في كافة مجالات الحياة  والثقافة تخلق آفاقاً جديدة وطرق عديدة للتغلب على الصعوبات اليومية والمشاكل المتأزمة التي نعيشها ولا مفر منها إن لم نسم فوق هذه المشاكل ونرتقي بخيالنا وحكمتنا لفتح آفاق جديدة بعيدة عن التهميش وإلغاء الآخر سندفع الضريبة جميعا، والحوار يجب أن يكون هادئاً بعيداً عن التسلط والقوة والعنجهية وعندها سنجد الحلول لجميع المشاكل والصعوبات المزمنة التي نعانيها منذ زمن بعيد، هذه الخطوات يلزمها فكر نير وفكر حر بعيدا عن الأنانية، يكون فيه مصلحة جميع فئات الشعب فوق الأنانية الحزبية والشمولية والإقصائية وتكون الحرية أساس التعامل مع الأمور لأن الإنسان الحر يبدع وينتج ويصنع الحضارة الإنسانية.

 

التفاصيل ...

مقالات: إشكاليات التاريخ كردياً - الجزء السابع
 
الأحد 11 اب 2019 (124 قراءة)
 

د. محمود عباس

  ما من تاريخ أو أدب أو ثقافة فوق النقد، ولا توجد حصانة مطلقة لأرث أمة أو قبيلة أو عائلة أو شخص، وفي أية مرحلة زمنية، جميعها يجب أن تعرض للتدقيق العلمي، والمراجعة، والتحليل المنطقي، والنقد الصارم، بل والطعن في السلبيات والتحريفات والاختلاقات الكيدية ( استثني هنا في البعد الداخلي النقد المغرض المفاقم في الخلافات والصراعات الذاتية، أو المؤدي إلى النتائج العكسية للوحدة الوطنية، أو أيقاظ الفتنة الداخلية)  وبمقدار ما يتم إبراز حدث ثانوي على حساب تاريخ الأمة، أو تسليط الأضواء على شخصية مختلقة، يتوسع حظوظ المتربصين بأمتنا للطعن في تاريخنا، فلهذا يتوجب الحرص عند التنقيب وغربلة الحقائق من التزوير، وتقييم المصادر والإسنادات ومدى مصداقيتها،

 

التفاصيل ...

مقالات: البناء على أسوأ سيناريوهات المنطقة الآمنة هي فرصة الكورد الوحيدة
 
السبت 10 اب 2019 (189 قراءة)
 

المحامي عماد الدين شيخ حسن

إعلان الأتراك و الأمريكيين مؤخراً عن توصّلهما لإتفاقٍ أو توافق مبدئي نراه الأصحّ تعبيراً، بشأن إقامة منطقةٍ ( آمنة  أو ممر  سلام ) في سوريا، و إن كان قد كبح جماح تركيا في القيام بعمليةٍ عسكرية تضبط و ترسم من خلالها معالم تلك المنطقة بصفةٍ منفردة ،انطلاقاً من زعمها الفشل في الحصول على دعم أو اتفاق دولي يلبّي مطالبها الملحُة و المحقُة ، إلا أن ذلك التوافق لا يعني مطلقاً بإنّ الأراضي السورية و المناطق ذات الخصوصية الكوردية منها تحديداً باتت بمنأى عن خطر الاجتياح و الاحتلال و منهجية الإبادة بصورها و التي تحملها تركيا إزاء تلك المناطق و أهلها ، تماما كتلك التي تمارسها في عفرين حالياً .

 

التفاصيل ...

مقالات: فنان مع وقف التنفيذ برسم البيع.. رد على المدعو بشارالعيسى
 
السبت 10 اب 2019 (743 قراءة)
 

د. عبدالحكيم بشار

نشر السيد بشار العيسى مقالاً في صفحته الفيسبوكية تناولني فيه بلغة كيدية بعيدة عن روح النقد، وبما يتساوق مع تكوينه النفسي، بحسب مايرويه مقربون منه في الوسط الفني الإعلامي، بعد أن غادرالوسط الفني الذي كان يمكن أن يكون في عالمه اسماً ذا شأن، كما هو حال من جايلوه، أو جاؤوا بعده من أجيال، إلا أن خيبته في هذا العالم دفعته ليتخبط في عالم السياسة، يقف مع طرف، ثم يعاديه، ثم ينضم إليه، وهلمجرا، نتيجة توتره وقلقه وسيكولوجيته

 

التفاصيل ...

مقالات: رسالة رسائل الرئيس..
 
الجمعة 09 اب 2019 (197 قراءة)
 

شريف علي

الرسالة التي وجهها الرئيس مسعود بارزاني بمناسبة الذكرى السادسة والثلاثون لمجزرة الانفال والتي استهدفت منطقة بارزان بشكل اساسي و راح ضحيتها ما يتجاوز ثمانية آلاف من عوائل البارزانيين جاءت بمثابة جدول عمل مطروح للتداول والنقاش والمعالجة الجذرية على الصعيد العالمي والاقليمي والعراقي بالتحديد كونه الطرف المعني بشكل مباشر وهو الوريث القانوني للسلطة التي نفذت الجريمة.
الرسالة ورغم اقتضابها لكنها حملت في ثناياها كلمات تكاد تكون كل واحدة منها رسالة لها وجهتها لتحدد ملامح المعاناة واستحقاقات قضية الشعب الكوردي. وتحمل في طياتها جانب من جوانب المسالة، 

 

التفاصيل ...

مقالات: «المنطقة الآمنة» في «شمال شرق سوريا» يجب أن تكون لاستقرارها وضمان حقوق شعوبها ومكوناتها
 
الخميس 08 اب 2019 (162 قراءة)
 

مصطفى أوسو

منذ إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في العام الماضي قرار سحب قوات بلاده من مناطق "شمال شرق سوريا"، اتفقت الولايات المتحدة الأمريكية وتركيا على إقامة "منطقة آمنة" فيها على الحدود مع تركيا، ولكنهما رغم ذلك اختلفتا على التفاصيل المتعلقة بها، مثل عمقها وأبعادها والقوات التي ستشرف عليها..، وغيرها من المسائل والقضايا التفصيلية.
ففي حين أرادت الولايات المتحدة الأمريكية من فكرة إقامة "المنطقة الآمنة" في "شمال شرق سوريا" - وفق ما تعكسه تصريحات مسؤوليها - أن تكون هادئة ومستقرة وآمنة، لضمان بقاء قواتها العسكرية في سوريا، وتحقيق مصالحها الإستراتيجية في المنطقة، خاصة بعد الحديث الروسي المتكرر عن تزايد الوجود الأمريكي "غير الشرعي" في سوريا،

 

التفاصيل ...

مقالات: «الأمة الرابعة» أنجزت «العمل القذر» فماذا بعد.. ؟!
 
الأربعاء 07 اب 2019 (189 قراءة)
 

د. ولات ح محمد

    في مقال بعنوان: هل الكورد لطفاء حقاً*؟ (يبدو أنه مكتوب في الأيام الأولى لقصف الجيش التركي لمدينة عفرين تمهيداً لاحتلالها قبل نحو عام ونصف) يقول الكاتب جان مارك الرابع إن الصمت المفاجئ للمجتمع الدولي عما يتعرض له الكورد في شمال سوريا (عفرين) من تهديد وجودي "يطرح سؤالاً يقلب العالم رأساً على عقب: هل الكورد لطفاء حقاً؟". ويرى الكاتب أن الكورد حاربوا داعش نيابة عن العالم كله وأنهم دفعوا تكاليف تلك الحرب من حياتهم الاجتماعية والبشرية والعمرانية. ولذلك يسمي هذا النوع من المهام "العمل القذر" الذي لا يريد الغربيون ـ حسب قوله ـ القيام به بأنفسهم**. ويتابع قائلاً: ولكنهم (الكورد) عندما صاروا عرضة لتهديدات الجيران تخلى العالم عنهم وتركوهم يقتلعون أشواكهم بأيديهم الضعيفة والمتعبة أصلاً. 

 

التفاصيل ...

مقالات: ترشُّحات العنصرية
 
الأربعاء 07 اب 2019 (112 قراءة)
 

ماجد ع  محمد

لنفترض بأن المئات من الجمعيات والمنظمات الإنسانية أخذت رأيي الشاعر والروائي الأمريكي، إسماعيل سكوت ريد، بعين الاعتبار، ذلك الذي رأى بأن العنصرية مشكلة طبية، وبناءً عليه يحتاج العنصريون حسب تصوره إلى مساعدة طبية ونفسية جادة، لأنهم وفق رؤيته كالفيروس بالجسد، يعذبون أنفسهم ويعذبون الجميع معهم؛ ومع أهمية ما يقوله ويقترحه ويراه ريد، ولكن مَن يا ترى ذلك الذي بمقدوره وضع كل أولئك المرضى في غُرَف العناية الفائقة لمباشرة النظر في عللهم وإيجاد العقاقير اللازمة لهم؟ ومَن الذي له صلاحية حشر كل أولئك المرضى في مكان واحد للبدء باستطبابهم؟ وهل سيعترف المصابون بذلك الوباء بأنهم ابتلوا بالسقم من دون رغبة منهم؟ ومَن هي الجهة المحلية أو العالمية القادرة على جمع كل المبتلين بتلك الآفة؟ ومَن هو صاحب السلطة الكونية الذي بمقدوره إجبار المرضى على أن يخضعوا رغماً عنهم لإرشادات الأطباء النفسيين لكي يتلقوا العلاج اللازم لعللهم؟

 

التفاصيل ...

مقالات: ذكرى الجونوسايد الإسلاموي بحق الكورد في شنكال
 
الثلاثاء 06 اب 2019 (132 قراءة)
 

 المحامي عبدالرحمن نجار

بتاريخ 2014/8/3 أقدم داعش الإسلاموي الإرهابي وبدعم مادي ولوجستي وتقديم وسائل الحرب المدمرة من الأنظمة الغاصبة لكوردستان وتوجيههم بالهجوم على أبناء شعبنا الكورد الايزيديين في شنكال وقصف قراهم وتدميرها، وقتل رجالهم وأطفالهم وسبي نسائهم دون أي سبب إلا بحجة أنهم كورد كفار!!!.
السؤال : هل المجرم الذي يقتل الأبرياء من عباد الله كافر؟ أم الأبرياء الذين يعيشون في بيوتهم ويقتلون بدون سبب هم كفار؟؟؟.

 

التفاصيل ...

مقالات: إشكاليات التاريخ كردياً - الجزء السادس
 
الثلاثاء 06 اب 2019 (109 قراءة)
 

د. محمود عباس

وكما نوهنا سابقا، فهذا التاريخ العميق والغني بالحوادث، المثبتة بالوثائق والمصادر، للعشائر الكردية في الجزيرة والتي حرفت بمهنية عالية، هي التي يجب أن يقف عليها الباحث الكردي التائه بين صفحات شوهها البعض من الكتاب العروبيين، الذين حصروا تاريخ منطقتنا في حدث أو حدثين جريا في الثلاثينات من القرن الماضي، وضمن جغرافية مساحتها لا تتجاوز الخمسون كيلومتر مربع، متناسين أن تاريخ كردستان الجنوبية الغربية تمتد على مسافة ما بين البحر إلى ديركا حمكو، وهذا التجاهل سمح للأخرين سهولة الطعن في ماضينا وحاضرنا، وخاصة في هذه المرحلة الحساسة، إلى درجة أنه ظهر تجمع عروبي تحت ما يسمى بالـ (التجمع الوطني العربي) في منطقة الحسكة، 

 

التفاصيل ...

مقالات: استقرار سوريا في استقرار منطقة الشرق الأوسط
 
الأثنين 05 اب 2019 (103 قراءة)
 

عزالدين ملا

لسوريا دور استراتيجي وسياسي في تحقيق التوازنات في المنطقة، لذا يمكن القول ان الأزمة السورية كانت بهذا الحجم والهول، وتدخُل هذا الكم الهائل من الدول والأدوات والأذرع لما لها من هذا الدور الكبير على الصعيدين السياسي والاستراتيجي.
سوريا محل أطماع الدول الكبرى ومصالحها، فكانت الموقع الجغرافي المتميز السبب الرئيسي في جلب الطامعين، تقع في موقع متوسط من القارات الثلاث، وصلة الوصل بين القارة الأوروبية وجنوب غربي اسيا، كما تتوسط الساحل الشرقي للبحر الأبيض المتوسط، يمكن ان تجعل من سوريا نقطة مراقبة على مستوى العالم.

 

التفاصيل ...

مقالات: سرديّة التركيبة الجينيّة للرفيق البعثي «المناظل»
 
السبت 03 اب 2019 (178 قراءة)
 

فرمان بونجق

أصلُ الحديث يمسّ بشكل أو بآخر السلوك البشري الناتج عن أدلجة الفكر، من خلال التلاعب بتركيبته الفكرية، ودفعه باتجاه التدجين القسري، استناداً إلى تحفيز العقل أحياناً، واستجراره إلى مكمن القطيعة مع الذات الإنسانية، عبر توفير هِبات أو مكافآت أو امتيازات وقتية وآنيّة، وبالتأكيد شخصية بحتة. وأحيانا أخرى يتم التلاعب وأيضاً ضمن سياق هذه الأدلجة الفكرية، وعلى نسق محاولة أخرى، وهي تضادية مع مسلك التحفيز، كدفع الفكر إلى حالة الخمول والعطالة، لاستسهال قيادته كيفما شاء، وما تقدم يؤدي إلى التأسيس لثقافة القطيع، والتي تُعتبر الحجر الأساس في سياسات الأحزاب الشمولية، وحتى نصف الشمولية، بمعنى تلك الأحزاب التي تمارس الديمقراطية ظاهراً، ولكنها تمارس شكلاً مقنّعاً من الدكتاتورية، وفي كل الحالات، هذه الأدلجة الفكرية وكما هو معلوم، تنتج ثقافة العدم، وبالتالي فإن مثل هذه الثقافة تكرّس سلوكاً لا بشرياً، يقود المجتمعات إلى الهاوية.

 

التفاصيل ...

مقالات: أستانا 13 تفشل في كل شيء وتنجح في اقصاء الكورد خارج العملية السياسية بشأن سوريا
 
السبت 03 اب 2019 (167 قراءة)
 

زاكروس عثمان

انتهت الجولة الـ 13 من محادثات أستانا للتسوية السورية، والتي عقدت يومي 1 و2 من اغسطس  الجاري 2019 في العاصمة الكازاخية نور سلطان، بصدور بيان ختامي تضمن نقاط عدة، لا جديد فيها، سوى مسالة واحدة حظيت باجماع منقطع النظير بين الاطراف المتصارعة عسكريا والمتنازعة سياسيا، (الضامن الروسي, الإيراني والتركي، وفد المعارضة، وفد النظام).
إذ وقف البيان على الوضع في شمال شرق سوريا اي غربي كوردستان، ليشير الى ان جميع الاطراف اتفقت بسهولة، وبمشاركة وفد الامم المتحدة، والاعضاء المراقبين، على رفض ما اسمته بـ (المبادرات الانفصالية)، وكل المحاولات لإيجاد واقع جديد على الأرض بما في ذلك رفض (مبادرات الحكم الذاتي) غير المشروعة؟.

 

التفاصيل ...

مقالات: المجلس الى أين ؟؟؟؟؟؟؟؟
 
السبت 03 اب 2019 (306 قراءة)
 

مجيد خليل شيخموس*

منذ بداية الأزمة السورية جرت مفاوضات بين المجلس الوطني الكردي(ENKS) و المعارضة السورية المتمثلة بالمجلس الوطني السوري الذي اخذ اعترافا دوليا آنذاك، ولكن هذه المفاوضات لم تصل الى النتيجة التي كان يسعى له المجلس بل كافة اطر المعارضة (المجلس الوطني السوري، وهيئة التنسيق) لم يجد فيهم المجلس ذلك الحد المرجو من مطالبه ولعل اهم نقطة اختلاف كانت حول اللامركزية السياسية (الفدرالية)، الذي يراه المجلس حلا لسورية الجديدة وضمانة لحماية الكرد في سوريا المستقبلية. وفي تشرين الثاني من عام 2012 تم الاعلان عن تشكيل الائتلاف الوطني لقوى الثورة والمعارضة والذي انخرط فيه المجلس كعضو ممثل عن الكرد في سوريا ببرنامجه السياسي القائم على ثلاث بنود رئيسية ( الاعتراف الدستوري بالهوية الكردية وخصوصيتها ، الغاء كافة السياسات العنصرية المطبقة على الكرد من قبل الحكومات السورية التي تعاقبت على الحكم ، الفدرالية هي الحل الأمثل للقضية الكردية وسائر مكونات الشعب السوري وضمانة لها). 

 

التفاصيل ...

القسم الكردي..



 


 





 







 

 





 






HELBEST U PEXSHAN