القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 75 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

 

 
 

مقالات: هل اللغة الكردية هي أصل لكل لغات العالم ؟ قراءة سريعة للجذر اللغوي Da , أعطى (6)

 
الثلاثاء 12 تشرين الاول 2021


ياسر إلياس 

الفعل العربي أعطى 
و الفعل الكردي (دا) Da

الفعل الكردي عمره أكثر من ٦٠٠٠سنة 
و هو موجود في اسم إلههم (خودا ,  xweda, xwedê 
و هو من شقين خُه ،xwe و معناه نفسه
و da, دا ، أي أعطى .. ترجمتها الحرفية 
الذي أعطى نفسه أو أوجد نفسه .. و تحرير معناه (الموجود بنفسه) نحن لا نفكر في معنى الكلمة في أذهاننا باللغة الكردية كوحدات معنوية منفصلة لأنها في اللاوعي الباطن القديم استقرت على كونها تعني الخالق لكنها من حيث صورة الاشتقاق هكذا .. 


الدليل الثاني القديم  للإله بالكردية :
إيزدا ، ييزدان  
أيضاً من ثلاث كلمات  : إي ، Ê,  و تعني الذي ، و أز ، Ez, و تعني أنا ، و Da, Dan
و تعني أعطى ، خلق ، و تحرير المعنى الحرفي الذي خلقني (الخالق)

الدليل الثالث : الاسم الزرادشتي الآڤستي الكردي القديم للإله  (أهورا مزدا ) 
وهي من إي Ê تعني بالكردية (هو ، الذي ) 
هور (hor) هي الشمس 
ماسmas,maz, تعني المادة ) و أخذها العرب وجعلوها مادة ، و الألمان (Materie)
ماتيغيي ، و دخلت الإنكليزية matter. 

دا : العاطي ، الخالق ، المنشيء 

خالق الشمس و المادة 

كلمة (mas) )maz) لا تزال في الكردية 
نقول كذا أكبر من كذا 
Maztir,Mastir 
أي كتلته المادية أكبر ، و أخذت أبعاداً مجازية دلالية عديدة

و نلاحظ وجود الفعل (Da) دا ، أعطى في اللغة الكردية منذ آلاف السنين و في كل أسماء الله الدارجة عندهم 
الفعل دا (Da) الكردي انتقل الى معظم اللغات الأوربية 
الإنكليزية( donation) دونيشن ( تبرع ،عطية  هبة)
الفرنسية (donné) دوني 
الإسبانية(dio) ديو 

الأردية(ديا) 
الألبانية(dha) و مع أن جذور Da 
الكردية لا تزال مثبتة كحروف لكنها أصبحت تلفظ عندهم (ما)
الأكرانية(дала) دالا 
البرتغالية(deram) داروم
даде البلغارية( دادي)
 الإيطاليةhanno dato، آنو داتو 

البوسنية(dao) دَو 

البولندية(dał) داو 
البنجابية(ਦਿੱਤਾ) ديتا
التشيكية(dal) دال
السلوفينية(dal) دال
الصربية(дао) داو 
الكرواتية(dali)دالي
الروسية(дал) دال
الهندية،दियाديا
الفارسية(داد)
الرومانية(a dat) أدات
اليابانية(与えた) أتاتا

نحن الكرد نقدم الدليل على أصالة هذا الفعل عندنا منذ مالا يقل عن ستة آلاف سنة و هو موجود في أسماء كل الآلهة التي تعبدناها من (خودا ، إلى ، إيزدان ، و: يزدان 
و أهورامازدا .. ) إضافة لآلاف الاشتقاقات اللغوية استناداً لهذا الجذر .. 
من موقعنا كورثة حضارة بلاد الرافدين القديمة و ميزوبوتاميا الأصليين و بوصف بلادنا مهد البشرية الأولى كما تحكي قصص العهد القديم في كل كتب الديانات المعروفة اليوم .. 
و المصريون ينطقون هذا الفعل بصورة
إدا: أعطى 

كما إن اسم الله (God) في الإنكليزية 
ينتهي ب الفونيم (D) 
و في تأثيل هذه الكلمة باللغة الإنكليزية 
يقولون بأنها جاءت من الإله الإنكليزي القديم (ǥuđán) گودان عن طريق القبائل الجرمانية  ، Godan، بمعنى غير مفهوم  
و هذا الصوت باللغة الكردية يعني 
(الذي خلقنا)Êgomdan
مع اتفاق على أنه مشتق من الفاعل الفاعل المحايد السلبي البدائي الهندوأوربي 
ǵʰu-tó-m.، گودام ، êgodam
و هذا الصوت بالكردية يعني تماماً (الذي خلقني )
و تحتار القواميس الانكليزية فيما قد تعنيه أو تدل عليه 

A significant number of scholars have connected this root with the names of three related Germanic tribes: the Geats, the Gothsand the Gutar
ربط عدد كبير من العلماء هذه الكلمة بثلاث قبائل جرمانية قوطية (گيتس، گوتث،گاتر)و أسماء هذه القبائل نفسها تتوافق مع اسم أجداد الكرد القدامى في العهود السحيقة (جوتي ، كوتي، جودي) وهم شعب قديم سكن جبال زاغروس و طوروس و أقام دولة هناك .. هذا يتوافق مع نتائج الكثير من البحوث التي ذهبت إلى أن الجرمانيين و معظم شعوب أوربا شعوب هاجر آباؤهم منذ القدم من كردستان الحالية (بلاد الرافدين ، ميزوبوتاميا، أناضوليا، وهضبة إيران كما يعتبر هؤلاء العلماء الكرد الآباء الحقيقيين للشعوب الأوربية و كذلك للهندوس .. 
ومنها كلمة كردمانجي (الكرد الذين لم يغادروا الوطن ) -كرماجي كرمانجي : أبناء ماج الذين بقوا في الوطن  لأن قسما كبيراً منهم غادروا شرقاً باتجاه الهند و باكستان و القسم الآخر غرباً باتجاه أوربا الباردة.

و في الاسم القومي للكرد إشارة صريحة و واضحة إلى أن قسماً كبيراً من أبناء جلدتهم قد هاجروا شرقاً و غرباً منذ آلاف السنين 
دل على ذلك المسمى الذي سموا أنفسهم به(كردمانجي ) فوصفوا أنفسهم بأنهم الذين لم يغادروا الوطن  حينما حدثت تلك الهجرات الواسعة كغيرهم من أبناء جلدتهم حينها.

و تستمر الموسوعة التأصيلية للكلمة بالقول أن god, الجرمانية قد تكون أساساً من الأصل البدائي القديم(ǥuđánaz) 
گودان أز ، Godanez, و بالكردية : ê -go -Dan- ez- هذا الصوت بهذه المقاطع تعني بالكردية (الذي خلقني أنا) 

The words guda and were used for God in the 
Gothic Bible.

Gûda
.......

هو الاسم  المذكور في الكتاب المقدس القوطي للإشارة إلى الله 
و هي القبائل القوطية المهاجرةالتي استطوطنت الكثير من الاراضي الأوربية و التي يرجح أنها هاجرت من كردستان 
و الاسم Gûda, يتوافق مع ( خودا) ( xweda) الكردي القديم 

نرى بوضوح جلي تردد كلمة Da, Dan
الكرديتين في كلمة God, و معظم الأفعال الأوربية والهندية و كذلك بعض السامية .. 

و في الشام يتألق الفعل (أعطى :الكردي) فيقولون 

بدّي أي Bide min (بِدا  من )أعطني
بدُّو : Bide wî (بِدا وي), أعطه 
الخ 

كل كلمة كردية تحتاج لمجلدات 
الكرد = هضبة آريا، أناضوليا، بلاد الرافدين، ميزوبوتاميا حيث كان الكردالشعب الوحيد الذي ظل يعيش في هذه المنطقة باستمرار طوال عشرة آلاف سنة.

يحاربون اللغة و الثقافة الكردية لأنهم يعلمون ! ويعلمون مصادر كنوزهم الثقافية و العلمية و الحضارية.

يدمرون ، يحرقون الآثار و الرقم و دمروا المعابد ، و المخطوطات القديمة ، هجروا ، قتلوا ، أنفلوا ، رشوا الكيماوي ، و قصفوا 
و أعدموا ، و اعتقلوا ، و أرهبوا .. و قالوا : 
أتراك الجبل ، أعراب استكردوا ، بدو الفرس 
واتفقوا على :بدو ...!!

من هم البدو ؟  
الكرد لم يكونوا بدوا يوماً في ذلك الوطن الذي تناسلت منه عشرات الممالك و الإمبراطوريات و الحضارات .. 
من أين جاءت تسمية بارثيا ، فارسيا
فارسي : أليست منطقة جبلية منعزلة محاطة بالصحراء ؟ سكنتها الأقلية الفارسية
من هم البدو ؟

من الذي جاء   من آسيا الوسطى !؟ صحراء منغوليا و منشوريا !؟ و صحارى الربع الخالي ؟
من هم البدو ؟

غيروا تركيبة السكان ، رحلوا ، وطنوا ،غيروا كل أسماء المدن و القرى و غيروا شكل الكلمات و الحروف لكن الأصوات بقيت كما هي تدل على صانعيها الأوائل .

حتى الآيات و الأدعية و العبادات و طقوس العبادة تُرجمت !؟ كل الأسماء التي علمها الآدمي الأول في سفوح جبال زاغروس و طوروس نسخت بالحرف .. و دلت عليها الحروف الصغيرة .. لأن الأبجدية البشرية الأولى سمت الأشياء بحرف واحد عندما كانت تحبو .. 

جلجاميش ،نوح ، الطوفان ، جودي ، طوروس، زاغروس، الجبال ، الأنهار -البحيرات .
البحار ، مهد القمحة الأولى ، و الحيوان المنزلي المدجن الأول في التاريخ ، الانسان الأول الذي أوجد الأبجدية و الزراعة و المدن و الحضارة و الديانات الأولى : أكاد ، بابل ، سومر 
الكوتيون ، الميتانيون، الهوريون ، الكوشيون ، سوبارتو، لولو 
-الماديون -الماجيون -الكاردو -الإيلاميون -الميديون .. زرادشت ..

 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
 

تقييم المقال

المعدل: 4.5
تصويتات: 8


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات