القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 97 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

 

 
 

شعر: دمشق/تدمر/ قامشلي:

 
الخميس 21 ايار 2015


إبراهيم اليوسف

في الطريق من قامشلي إلى دمشق أو العكس
كان ظهورآثارتدمر وإن- عن بعد- يوقظ لهفاتنا 
ونحن في البولمان الواثق 
ليعني لنا
رائحة التاريخ
استراحة المسافر
اجتياز نصف الطريق
الشاي وعناقيد البلح وصناديق التمروالماء المالح
الآن وأيدينا على قلوبنا


ننتظر فيديوهات تحطيم وحرق جزء من الماضي الذي حفرته الأظافر على الطود
و المتاحف الدولية تنتظر ب"موافقة اليونسكو" استقدام ماتبقى من نفائس وكنوز وجماجم وتيجان وسيوف ورماح وأجساد وشمعدانات تكفل لها مواسم سياحية متألقة 
ندرك أن مركبتنا التائهة تتهادى وسط لجج غبارالصحراء 
ندرك أن قادة مركبة "الثورة"خذلونا
ندرك أن قادة مركبة" العروبة" خذلونا
ندرك أن قادة مركبة "الإسلام "خذلونا
ندرك أن قادة مركبة العالم
وحوذيها الجبان أوباما خذلونا
صرخات استغاثة زنوبيا وهي تقاد مسبية إلى روما تخترق آذان العالم
تثقب أغشية طبول آذاننا وبكارتها
بعد أن أدخلوا كما قال مظفر"كل زناة الليل إلى حجرتها"
"إن حظيرة.....أطهرمن أطهركم...."
-مظفر عزيزي ألا ترى أننا نعيدلك الاعتبار من جديد.؟!-
طريق قامشلي- تدمر-دمشق يخلو إلا من اللحى الشعثاء الكريهة
تدمر التي حولها الطاغية الأكبر إلى قيود في أيدي أبنائها
باتت ترتدي قيودها وتقاد إلى المحرقة الأكبر
سجن كبير في أسر عميم
و"صغير دمشق" يمني نفسه بوقت إضافي على كرسي الرئاسة
ومن حوله أصابع المهرجين مطمئنة بأنها تتصرف على أحسن مايرام...
والروماني الجديد يضع أخطوطة"إعمارتدمر" على الطاولة
في انتظارلاعبين مناسبين
في الطريق من قامشلي إلى دمشق:
مرة أخرى تتغيرشاخصات الطرق وهي تغيب وراء الطلاء الأسود
دمشق/تدمر/ قامشلي:
دمشق/تدمر/دمشق
دمشق/ تدمر/ سوريا
21-5-2015

 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
 

تقييم المقال

المعدل: 4.5
تصويتات: 8


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات