القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 92 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

 

 
 

تقارير خاصة: تكريم الطلبة المتفوقين في الشهادات (الثانوية بفرعيها وشهادة التعليم الأساسي)

 
السبت 15 اب 2009




(تربه سبي – ولاتي مه) أقام معهد متين التعليمي الخاص, حفلاً تكريمياً للطلبة المتفوقين في مدينة تربه سبي (القحطانية), وذلك في يوم السبت المصادف لـ8/8/2009, وفي حضورٍ ملفت لرجال الدين المسيحي والإسلامي, ومديري الثانويات والمدارس ومسؤولي كافة دوائر البلدة, وعلى رأسهم رئيس البلدية, إضافةٍ لحضور مكثف للمعلمين والمدرسين والطلبة, وأغلب وجهاء البلدة من كافة الطوائف.


في بداية الحفل رحب صاحب معهد متين السيد محمد عطا حسن بالحضور, وشكرهم على تلبية الدعوة, وخص بالشكر كل المساهمين في دعم هذا الحفل التكريمي, وعلى الخصوص أصحاب المحلات التجارية وشركات النقل الخاصة, ومن ثم دعا الأستاذ عبدالرحمن جوهر لتقديم برنامج الحفل وتوزيع الهدايا على الطلبة المتفوقين.
وألقى الخوري سمعان عيسى كلمة, حيا فيه جهود القائمين على المعهد من أجل تصقيل مواهب المتفوقين وكذلك أشار إلى جهود المدارس العامة وذوي المتفوقين.
وألقى أيضا الملا عبدالرزاق كلمة, أكد فيها على ضرورة الاهتمام بالطلبة من أجل الوصول إلى المراتب العليا لخدمة المجتمع.
وفي الختام تم توزيع الهدايا والشهادات التقديرية على الطلبة المتفوقين للشهادات الثلاث.
وفي نفس السياق أقام معهد القبس التعليمي الخاص حفلاً تكريمياً لهؤلاء الطلبة في يوم الخميس المصادف لـ 13/8/2009. في البداية رحب الأستاذ برشن جميل بالحضور, وقامت إدارة المعهد بتوزيع شهادات تقديرية للطلبة المتفوقين.
وكان لنا اللقاءات التالية مع إدارة المعهدين وبعض الطلبة المتفوقين, حيث سألناهم عن السبل التي ساهمت في تفوق الطلبة:
الأستاذ عبدالرحمن جوهر (أحد إداريي معهد متين): باعتقادي أن الدورات التعليمية ضرورية للطلبة من أجل تفوقهم, ويعود السبب الرئيسي إلى كثرة عدد الطلبة في قاعات المدارس العامة, على عكس معاهدنا التي لا تضم أكثر من عشرين طالباً في القاعة الواحدة.
الأستاذ عبدالرحمن حسين (أحد إداريي معهد متين): أكد على ضرورة اهتمام الأهل بتوفير الأجواء المناسبة للدراسة في المنزل, كما أشار إلى الخدمات المجانية التي يقدمها المعهد للطلاب اليتامى والفقراء وكذلك أبناء المعلمين والمدرسين.
الأستاذ برشن جميل (مدير معهد القبس): أكد على أن المعهد يقدم دورات تعليمية ذات مستوى مناسب لكافة الشهادات, ويتم متابعة الدروس بدقة وببرنامج محدد ومدروس.
يوسف عبد القادر حاجي (ثانوي علمي – 282/263): وهو الأول على مستوى ثانويات تربه سبي, أشار في حديثه إلى الاهتمام الذي قدم للطلبة في المدرسة والمنزل وكذلك معهدي متين والقبس, فبرأيه لولا ذلك الاهتمام لما استطاع الحصول على هذه العلامة, وقدم لهم جزيل شكره وامتنانه. وتطرق إلى أجواء القاعات الامتحانية, فأكد على أنه كانت أجواء هادئة ومتميزة هذه السنة.
محمد جعفر قاسم (ثانوي علمي – 273/260): أكد على أنه بذل جهود مضنية للحصول على علامات عالية وكان له ذلك, فعلى الرغم من أنه ينتمي لعائلة فقيرة, إلا أن ذلك لم يثنيه من متابعة دراسته, وشكر والده العامل وكذلك مدرسيه في الثانوية وإدارة المعهدين على دورهم في تفوقه.
جين وصف الدين إبراهيم (ثانوي علمي – 269/254): أكدت على ضرورة الاهتمام بالدراسة وعدم متابعة التلفاز, الذي يقضي على أغلب الطلبة المتفوقين, وأشارت إلى أن التلفاز كان مهملاً لديها, حيث كانت تقضي استراحاتها في مجالات أخرى كالحديث مع الوالدة أو الأخوة.
ياسمين حسين زينال (ثانوي أدبي _255/240): على الرغم من الظروف المعيشية المتدنية, استطعت التفوق على كل زميلاتي وزملائي, وأقدم شكري الخاص لإدارة معهد متين التي قدمت لي الدورات مجاناً.
منال عبدالكريم رمضان (تاسع _ 301): تعتقد أن النوم المبكر ليلاً أفضل للطالب من السهر, والدراسة في الصباح الباكر تنمي مواهبه.
ياسمين رضوان الخليل (تاسع _ 296): أشارت بشكل أساسي إلى القاعات الامتحانية وضرورة توفير الهدوء والراحة للطلبة أثناء الامتحانات.
ديلور شفان شرو (تاسع _ 273): أكد على ضرورة تنظيم الوقت ما بين الدراسة والاستراحة, وأكد على أن الوقت ليس كله للدراسة, بل يجب أن يرتاح الطالب ليستطيع المتابعة والتفوق.
هوزان برزان شرو (تاسع _ 301): أشار إلى ضرورة توفير الهدوء وأجواء الدراسة للطلبة في المنازل, وطلب من الأهالي مساعدة أبنائهم وذلك بضرورة مراجعة إدارة المدارس كل أسبوع لمتابعة أبنائهم ومساعدة إدارة المدارس على اجتهاد أبنائهم في الدراسة.





 

















































 

 





























 



















































 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
 

تقييم المقال

المعدل: 3
تصويتات: 1


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات