القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 83 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

رواية: ثمن تذكرة قطارٍ لن يأتي
 
السبت 03 تموز 2021 (254 قراءة)
 

خالد إبراهيم

 للمرة الأخيرة، أنظرُ إلى هذه المدينة، أتفحص حجارة أرصفتها رصيفاً رصيفاً، والمقاهي، وبائعي المثلجات، وألعاب الأطفال، وبيديَّ هاتين أمسحُ جدران المنازل التي تطل إلى عمق الشوارع الاسفلتية، أراقب سكك الحديد، وإشارات المرور في مداخل المدينة ومخارجها، بعينٍ مكسورةٍ وحائرةٍ أحلق في كل باركٍ وكل سيارة، أبحث عن يقيناً بارداً يرفع عني حرارة هذا الصيف وعطشه وجوعه.
شهر تموز المتوحش مثل قساوة ديسمبر، لا يحمل في أوصاله أي رحمة،  اليوم والمصادف في 2/7/2021 وعند الساعة الثانية عشر والنصف ظهراً، رأى شفان نفسه طريداً، مشرداً، بلا ماء يقيه عطش تموز وجنونه، ولا طعامٍ يُسكت به غرغرة أمعائه، ولا نقوداً ليدخل به أحدى المطاعم والصيدليات، ولا رجولة ليرشو به هذا الزمن.

 

التفاصيل ...

رواية: لا لشيء وإنما هو الموت*
 
الأربعاء 23 حزيران 2021 (282 قراءة)
 

خالد إبراهيم

هكذا تغيب الشمس على هذه المدينة الآثمة، تئن بمسخ الأرواح المعذبة، المدينة المتكورة على نفسها مثل شجرةٍ متعرجة الجذور والأغصان، وتتقاذف أسطح ابنيتها ذلكَ القرميد الأحمر بوجه العابرين السكارى، العابرين الضائعين بين فوضى الإدمان والتوبة، وتنحني أضوائها مثل الظهور المحدودبة المتعبة الملونة بِزِيف أنفاس الفّارين من سوط القانون،  ليلقوا حتفهم بسكين في الظهر ويسيل الدم الأحمر الهادر، لترفع أرصفتها جموع الجثث الفاسدة بعد منتصف الليالي الصيفية، الأرصفة التي تلفظُ اقدامهم العارية في الهواء،  الأرصفة التي تحتفظ تحت جلدها أسرار الملايين من البشر.

 

التفاصيل ...

رواية: الاجتماع بالحكومة.. من رواية قنابل الثقوب السوداء
 
الثلاثاء 15 حزيران 2021 (204 قراءة)
 

إبراهيم أمين مؤمن

حان الموعد المحدد والتقى الرئيس مهديّ بالوزارة.
ولقد عزم في قرار نفسه ألّا يصدق كلامهم، فما تخفي صدورهم أكبر، ولذلك فقد قرر أن يعرف خبأ نفوسهم من خلال ملامح وجوههم وحركات أجسادهم التي تبدي تفاعلا مع الحدث.
قال: «بعد تخلّي صندوق النقد الدوليّ وكذلك تخلّي الجهات الأجنبيّة عنّا ليس لدينا إلّا الاعتماد على أنفسنا، فماذا تقترحون؟»
قال وزير المالية: «ليس أمامنا إلّا خيار واحد، هو دعوة الشعب للإسهام بماله مقابل إعطائهم شهادات استثمار تصرف أرباحها بعد فترة معينة.»

 

التفاصيل ...

رواية: السرير
 
الأثنين 12 نيسان 2021 (456 قراءة)
 

خالد إبراهيم

بعد عناء طويل، وعدم وجود إمكانية لتوفير المتطلبات لصناعة سريرا وعشّاً دافئاً، انتهيتُ مِن صناعته، أنهكتني أسماء المواد التي بنيت بها هذا القصر الجميل، ولأنني لا أجيدُ الألمانية تعبتُ كثيراً بلملمة الحديد ومواد الطلاء، بعد سبعة أعوامٍ يا طفلتي أكتشف أباكِ أنه لا شيء، سطرٌ فارغ، بالونٌ بأربعة أطراف، سهمٌ عاش بلا هدف، من المعيب أن تبقى سبعة أعوامٍ في دولةٍ ولا تتقن لهجتها، قالها لي طبيبٌ صديق ثم أختفى.
أنهيتُ لكِ سريركِ الحديدي، إنه يُشبه القفص، ولكنه جميلٌ بما يكفي عصفورةً أنيقةً مثلكِ، وتقصدتُ صناعته، ليسَ لأجل توفير المال يا أبنتي، اسألي عن أباكِ، على العكس تماماً فقد كلفني ثمن سريرين من الخشب، سريرين مع أثاثهما، من شراشف، ومخدات، وأغطية، وإسفنجات.

 

التفاصيل ...

رواية: الاتجاه المعاكس «من رواية قنابل الثقوب السوداء»
 
الأثنين 12 نيسان 2021 (371 قراءة)
 

إبراهيم أمين مؤمن

وظلا يتابعان أحداث المظاهرات على القنوات الأجنبيّة وبعض القنوات العربيّة.
قالت القناة: «وفي الشأن المصريّ، خرجتْ جموع الشعب المصريّ من مختلف المحافظات حاملين جالونات مياه فارغة، أما القاهرة فقد تمركزوا في الميادين الرئيسة وخاصة ميداني التحرير ورابعة؛ فضلاً عن وقفات احتجاجية أمام الوزارات ولاسيما وزارة الدفاع.»
أخبار هذه المظاهرات تأتي أولاً بأول إلى وزير الدفاع -مهديّ- والمجلس العسكريّ. ومهدي لا يؤمن بهذه الثورات، وظل في حالة غليان محدثًا نفسه: «لن أهدأ حتى تنتهي هذه الثورات بأمان.» بينما المجلس العسكري كثيرًا ما يخاطب بعضهم بعضا قائلين عبارة: «ها قد فعلناها، لقد نجحنا.»

 

التفاصيل ...

رواية: الغزوة الخائبة 4
 
الأثنين 15 اذار 2021 (448 قراءة)
 

د. آلان كيكاني

الجزء الرابع:
تسرب قلق مشوب بالخوف إلى أعماقي، حتى أن النشوة التي كانت تطرب روحي مع كل رشفة أرتشفها من كأسي، والبهجة التي كانت تغمرني مع كل نغمة أسمعها من آلة التسجيل، كانتا عاجزتين عن منعي من الشعور بانقباض مرير في نفسي عند سماعي تهديدات العقيد سليم كرم وإنذاراته، لتصوري أن الرجل إنما يقصد بكلامه عناصر المطبخ، الذين كنت أحدثه عنهم قبل قليل، وأنه لا شك سيعاقبهم، وسأكون أنا الذي تسببت لهم بهذه العقوبة... يا إلهي، أية ورطة أقحمت نفسي فيها! ... هل يليق بطبيب مثلي أن يكون نمّامَاً، يفسد بين الناس، بدلاً من الإصلاح بينهم، وأن يكون ثرثاراً لا يستطيع حتى الاحتفاظ بسرٍ من أسرار زملائه في العمل؟

 

التفاصيل ...

رواية: حريق الجامعة.. من رواية قنابل الثقوب السوداء
 
الأثنين 15 اذار 2021 (321 قراءة)
 

ابراهيم امين مؤمن

اشتدّتْ العلاقة بين فهماك وجاك أكثر وأكثر مِن طول الأُنسة، فضلاً عن توازي خُلقيهما وعبقريتهما المنقطعتي النظير، هذا التوازي كان أكبر عامل محفز لتغلغل كلّ منهما في الآخر.
أمّا داخل المحاضرات فكان شأنهما عجبًا، كانا كثيرًا ما يتناقشان مع أساتذة الفيزياء بخصوص نظرياتها الشائكة ويطرحان حلولاً جديدة، كلّ هذا على الرغم أنّهما ما زالا في الفرقة الأولى؛ ممّا ينمّ عن وجود مخزون إبداعي داخلي لكلّ منهما ليس له علاقة بالتحصيل والمعرفة.
وفي شأن الأبحاث، فكانا يقدمان أبحاثهما إلى أستاذ الفيزياء، وعندما يطّلع عليها يجدها أشبه بأحد الرسائل المعدة لاجتياز شهادة دكتوراه.

 

التفاصيل ...

رواية: الغزوة الخائبة 3
 
السبت 13 اذار 2021 (552 قراءة)
 

د آلان كيكاني

الجزء الثالث:
لا أدري لماذا يلزم هذا الغبي، شبلي، نفسه على الاعتقاد بأنني قضيت طفولتي في دور الحضانة ورياض الأطفال ومدن الملاهي، وعشت صباي أرتاد المدارس النموذجية والنوادي الترفيهية، وأمضيت شبابي غارقاً في حياة مخملية، رغم أنني بينت له أكثر من مرة، أنني ابن الريف، وأنحدر من قرية صغيرة نائية؟! ولو أنه عرف كم جرواً قتلت في طفولتي، وكم كلباً وكلبة هشمت أضلاعها، وكسرت قوائمها، وفقأت عيونها، وقطعت أذنابها، وصلمت آذانها، وأنا أحاول فصلها عن بعضها، غداة إقامتها لحفلاتها الإباحية في الهواء الطلق على مرآى ومسمع مني، لاختصر قصته، ولكفَّ عن سرد تفاصيل أعرفها أكثر منه. لكن رغم هذا تركته يكمل شرحه، لأحثه على المزيد من الاعتراف. وبعد أن استفاض في شرحه، أضاف قائلاً:

 

التفاصيل ...

رواية: الغزوة الخائبة 2
 
الخميس 11 اذار 2021 (578 قراءة)
 

د آلان كيكاني

الجزء الثاني:
وعلى هذا الأساس اتفقنا أنا وزكريا، وأحكمنا بناء فخاخنا للقادمين، وانتظرناهم بفارغ الصبر حتى يقعوا فيها. كان المجند شبلي يعرج، ولهذا تأخروا في الوصول قليلاً. ولما باتوا على بعد أمتار قليلة منّا، بدأوا بالهرج والمرج وهم ينظرون إلينا ويضحكون في محاولة منهم لإضفاء جوّ من البهجة على حضورهم، كما اعتادوا أن يفعلوا في كل مرة يزوروننا فيها جماعياً في المستوصف. ولكنني تظاهرت بالجدّ والحنق، ولم أتفاعل معهم، واقتدى بي زكريا، وعبس وجهه. فتسرب شيء من القلق إلى نفوسهم، وخفتت عقائرهم. 

 

التفاصيل ...

رواية: الغزوة الخائبة 1
 
الأثنين 08 اذار 2021 (659 قراءة)
 

د آلان كيكاني

الجزء الأول:
نصب زكريا برميلاً فارغاً لصق الحائط الخلفي للمستوصف، ووضع فوقه تنكةً ملأى بالماء، كي لا تجرفها الرياح، ووضع فوق التنكة صندوقاً خشبياً صغيراً، واتخذ من هذا الركام سلّماً، نصعد من خلاله إلى سطح المستوصف عند أصيل كل يوم ربيعي جميل، أو قبيل الغروب من كل يوم صيفي حار، ونمتّع أعيننا بالنظر إلى ذرى جبال قلمون الشامخة والمغطاة بالثلوج على مدار ثلاثة أشهر من السنة، ومن ثم، نرصد قرية الناصرية الوقعة على بعد فرسخ منا، وندقق النظر، من خلال منظار مقرب جلبه لنا أحد أصدقاء زكريا من لبنان، إلى شوارعها المتسخة الزاخرة بالحفر والمطبات، وأرصفتها المتآكلة، وسياراتها المهترئة، وبيوتها المتواضعة ذات الجدران المتقرحة، ونقول في أنفسنا: 

 

التفاصيل ...

رواية: «مقطع مِن رواية» الأوسلندر للروائي خالد إبراهيم
 
السبت 13 شباط 2021 (422 قراءة)
 

أشكالٌ وألوانٌ في هذا الكامب العارم في الفضيحةِ الأولى والقتلُ الأخير، يمرّون بي، وكأنهم جثثٌ، بل رفاتٍ مليئة بالجيف، روائحهم كريهة جداً،  فقدوا طعم الماء والصابون تيهاً وضياعاً من على أجسادهم منذ زمن، استفرغُ بمعدةٍ خاليةٍ من الطعام، أصيبُ بصداعٍ في قحف جمجمتي، لا شيء سوى روائح الحشيش، و البيرة المتخثرة العفنة.
حين نزِلُّ في وحل الخطايا، نحتاج من يرفعنا بحنوٍّ دون أن يُذكّرنا بجميله علينا بين الحين والأخر، نحتاجُ شخصاً نمتنُّ لوجودهِ في حياتنا دون أن يستمر في المَنّ علينا بفضلهِ لِخنقنا بهِ، نحتاجه شخصاً يستر عيوبنا إن حدثت، شخصاً دون غيره، يكون طيباً لأجلنا، و يجعلنا نندم أننا حاولنا خذلانه ذات يوم، يجعلنا نندم بطيب ردود أفعاله، يحتضننا كأطفالٍ.
هكذا تحدث إليَّ صباح هذا اليوم صديقي الأفغاني:
ظِلال الأسى انعكست على الحائط رفقة ظِلال الأشياء المُنكسرة التي تصدرها الشمعة الوحيدة بالغرفة المُظلمة، لولا نورها النّارنجي الممتد من لهيبها، استرقتُ نظرةً إلى وجهيَّ المُتعب في المرآة الهائلة الحجم أمامي، ومسحتُ عليه الحزن، إلا أنني فقدتُ جزءاً من فتوني وجمالي.

 

التفاصيل ...

رواية: قنابلُ الثقوبِ السوداءِ – أبواقُ إسرافيلِ خيال علمي .. الرواية المشاركة في كتارا 2019-2020
 
الثلاثاء 17 كانون الأول 2019 (980 قراءة)
 

 إبراهيم أمين مؤمن

الجزء الأول
قلبٌ ذو شطريْن...
جلسَ يعقوبُ إسحاق صباحًا بجانبِ الحاخامِ الأعظمِ في أكبر معبدٍ يهوديّ على أرض إسرائيل ، وكان مرتديًا ثوباً أسود وقبعة سوداء ، وحول عنقه لفافة بيضاء طويلة.
جلسَ ليؤدّي صلاته ، وفي كلّ مرّة يقولُ له الحاخام اقرأ صلاتك بنفسك ، ويردُّ عليه يعقوب في كلِّ مرّةِ .. بل أودُّ أن أسمعها مِن فمكَ سيدي الحاخام الأعظم.
فلم يجد الحاخام بدّاً من تلبية رغبته.

 

التفاصيل ...

عدد الزوار

يوجد حاليا, 83 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

القسم الكردي