القسم الثقافي  |  القسم العربي  |  القسم الكوردي |  أرسل  مقال  |   راسلنا
 

تقارير خاصة | مقالات| حوارات | اصدارات جديدة | قراءة في كتاب | مسرح |  شعر | نقد أدبي | قصة | رياضة | الفنون الجميلة | الارشيف

 

من يتصفح الآن

يوجد حاليا, 88 ضيف/ضيوف 0 عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

twitter


البحث



Helbest

 

 
 

خاطرة: نوروز العشاق

 
الثلاثاء 21 اذار 2017


وليد معمو

أنت صياد ، عاثر الحظ ، منذ زمن سحيق تنصب الشباك للصُدف، إقتفاءاً بصيادي المحار واللؤلؤ ، ولكن بقوارب متهالكة ، أكلتها الديدان ، في البحار الضحلة  ، ونال الصدأ منها، وتصل دوماً  بعد غزو القراصنة ، لتلملم بقايا الشباك ،  بدلاً من الأصداف ، عليك إنتظار الموسم التالي كالمعتاد، فالربيع لا يخلف ميعاده مع البلابل والورود في نوروز ، ولا يترك شيئاً للصدف .
ولن ينتظرك حتى تملك مفاتيح  صناعة الصُدفة ، وليس البحث عن الأصداف والأقدار !!.


وأنا عاشق ولهان ، سأنصب لكِ مسرحاً في الهواء الطلق ، في صبيحة كل عيد نوروز ، لأتوجكِ  بالمحارة الأروع 
.
كورداغ  في صبيحة 21-آذار -2017  

 
المقالات المنشورة تعبر عن رأي أصحابها ولا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
 

تقييم المقال

المعدل: 0
تصويتات: 0

الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات