القسم العربي |  القسم الثقافي   القسم الكوردي أرسل مقال

تقارير خاصة | ملفات خاصة |مقالات | حوارات | اخبار | بيانات | صحافة حزبية | نعي ومواساة | الارشيف

 

بحث



القسم الثقافي
























 وعي الذات الكُردية في كتابات محمود عباس .. 5- هذا الدين وبابه السميك            لـ« Sifa Gerdî » السماء وما بعدها.. إلى روح «شِفا كَردي»، مع أطيب السموات            نقطة نظام: بخصوص طلاق الكورديات            على محراب جنيف4            «العمال الكردستاني» وسردياته المفخخة: بين صورة أوجلان «الزاهد»... وصورته زعيماً أبدياً            كردستان نحو الاستقلال            هل كان للكرد أدباء وفلاسفة قبل الإسلام - الجزء الخامس            ثنائية الاتجاه في النفس            وعي الذات الكردية في كتابات محمود عباس.. ح4: عن الكردي الذي يعي ذاته            جنيف4 ومآلات حل المشكل السوري            الدولة الكردية بين الحلم والواقع            عنايت ديكو: لا عجب من عودة النظام وأدواته ومظاهره ثانية الى المناطق الكردية لأن «ب ي د» والنظام يعملان كحليفين استراتيجيين.            (E N K S) وتجربة المعارضة العراقية            كردستان ... والاستعجال في إعلان الاستقلال            بيان المجلس صحوة متأخرة..

مقالات: وعي الذات الكُردية في كتابات محمود عباس .. 5- هذا الدين وبابه السميك
 
الأحد 26 شباط 2017 (223 قراءة)
 

 ابراهيم محمود

"وقد نال كل شيء اسماً خاصاً في البداءة، وذلك من غير نظر على الأجناس والأنواع التي لم يكن الواضعون الأولون ليفرّقوا بينها، وقد تمثَّل جميع الأفراد لنفوسهم على انفراد كما في رسم الطبيعة ." 
جان جاك روسو: أصل التفاوت بين الناس، ص 45.

ولو لم يكن للدين باب سميك، بحيث يصر مع أدنى حركة، أو مسٍّ به، تبعاً لطارقه، أو المعني به، وما لا يعرَف عمَّا يخفى وراءه، وهو يحمل إمضاءته البارزة، لبطُلَ أن يكون ديناً باسمه !

 

التفاصيل ...

مقالات: لـ« Sifa Gerdî » السماء وما بعدها.. إلى روح «شِفا كَردي»، مع أطيب السموات
 
السبت 25 شباط 2017 (261 قراءة)
 

ابراهيم محمود

أعلاك السماء المكفهرّة، وأسفلك الأرض المعلَّقة في أنشوطة إرهابهم، وأنت صحبةَ قلب ينبض حتى السماء السابعة، وروح تغطي كامل الأرض، وبين جسدِك الكردي النهري وصحراء الإرهاب الجائحة ثمة المجابهات.
حولك أرواح من سبقوك إلى جنّة كردية، وهم في أدوار بطولات حرية كردية تترى، وهم في عقْد صداقات حتى النفَس الأخير مع متعددي اللغات، وأنت خلَلَ ظلك تمتدين، وعبر صوتك تنتشرين مهدّدة ألغام كراهياتهم وضغائنهم.

 

التفاصيل ...

مقالات: نقطة نظام: بخصوص طلاق الكورديات
 
السبت 25 شباط 2017 (121 قراءة)
 

بقلم: يوسف بويحيى (أيت هادي المغرب)

الموضوع متشعب جدا ولا يمكن الحسم فيه، بل كان من الإمكان أن يطرح كبحث ميداني إستنادا لبحث أنثروبولجي وسوسيوثقافي وسوسيولوجي وبسيكولوجي ....
اولا قبل كل شيء يجب التنويه بأن بلدان الشرق الأوسط هي من البلدان المستلبة فكريا بواسطة الثقافة العربية الخليجية إبان الغزو الإسلامي حيث وقعت على الثقافات الأم تغيرات جذرية بواسطة الإقصاء والإباذة والإنسلاخ الفكري، مما يثبت ذلك أن الشعب الكوردي لم يكن ذكوريا ولا كان يحتقر المرأة، بحيث كانت نصفه الثاني تشاركه في العمل وتدبير العيش وكانت تحارب جنبا إلى جنب معه في الحرب، ومازال ذلك إلى يومنا هذا، حيث كانت المرأة تمارس حياتها بكل شجاعة مادامت دمائها تذرف لوطنها، لم تكن للثقافة العربية التي تدعي بأن الرجال قوامون على النساء أي وجود في المجتمع الكوردي، وإعتبار المرأة عورة و إنسانة لها نقص عقلي وديني ونقص القدرة والذكاء .....

 

التفاصيل ...

مقالات: على محراب جنيف4
 
السبت 25 شباط 2017 (111 قراءة)
 

أحمــــــد قاســـــم

عمل النظام على خطين متوازيين منذ بداية الثورة. خط أمني إعتمد عليه إستراتيجياً للقضاء على الثورة في الشارع, وخط آخر ( مدني ) أسسه من خلال عقد مؤتمرات تشاورية بين النظام والذين لم ينخرطوا إلى صفوف الثورة بشكل مباشرللإظهار للمجتمع الدولي على أنه متجاوب مع متطلبات الشعب السوري, وسيقوم بإجراء تغيرات على العديد من الأصعدة في المجال الوطني والخدماتي, وكذلك إطلاق الحريات العامة للشعب.
هذا, وكان القتل بشكل مختفي مستمراً في الشارع من قبل شبيحته وأمنه المنخرط بين الجماهير المنتفضة لإتهام الناشطين والذين يقودون التظاهرات على أنهم " إرهابيون " أتوا من الخارج للنيل من موقع سوريا " الوطني ", وبالتالي تم تشكيل العديد من الكتائب المسلحة باسم المعارضة توازياً لتشكيلات كتائب من الجيش الحر لضرب بعضهما بالبعض وتحويل الثورة إلى حرب أهلية " يكون النظام قد تأهل لحماية الشعب من تلك الحرب بنظر المجتمع الدولي كونه القوة الشرعية الوحيدة التي من واجبها الدفاع عن الشعب وضرب ( الإرهاب ).

 

التفاصيل ...

مقالات: «العمال الكردستاني» وسردياته المفخخة: بين صورة أوجلان «الزاهد»... وصورته زعيماً أبدياً
 
السبت 25 شباط 2017 (474 قراءة)
 

هوشنك أوسي
 
يخبرنا التاريخ بأن الأحزاب العقائديّة - الأيديولوجيّة، الدينيّة منها واليساريّة، في مطالع تجاربها تبدو زاهدة، ومتقشّفة وبعيدة عن مباهج ومتاع «الدنيا»، وأقرب إلى الجماعات الصوفيّة. ويزدري الحزب الأيديولوجي اليساري هذه المباهج والمتاع على أنها صنيعة البرجوازيّة والرأسماليّة، ولا مناص من هجرها ومقتها، تجسيداً للشخصيّة الثوريّة البروليتاريّة الملتزمة بقضايا الاشتراكيّة وخصائص المناضل الثوري. هذا النسق من الحياة المفضي إلى هكذا نمط من التفكير، عبّرَ عن نفسه في تجربة «حزب العمال الكردستاني»، بزعامة عبدالله أوجلان، أيّما تعبير. حيث يمكن تلمّس ذلك وبل التأكّد منه، فور مراجعة أعداد جريدة «سرخوبون» (الاستقلال)» الناطقة باسم الحزب. هذه الجريدة، كانت تصدر كمنشور سريّ متواضع بعد انطلاقة الحزب سنة 1978. 

 

التفاصيل ...

مقالات: كردستان نحو الاستقلال
 
الجمعة 24 شباط 2017 (205 قراءة)
 

توفيق عبد المجيد

بول بريمر الحاكم المدني في العراق قالها في إحدى اللقاءات " لا بديل عن البارزاني إلا البارزاني نفسه ، لأنه يستحق بجدارة قيادة الأمة الكردية السائرة لتحقيق حلم لطالما راود أفكار الكرد في غد ومستقبل أفضل لهم والذي صار قاب قوسين أو أدنى " قول يفسّر الكثير من التساؤلات ، كما يخفي بين سطوره تفسيرات لأسئلة ملحة ومشروعة قد يسألها الإنسان الكردي ويجمعها في النهاية قاسم مشترك واحد ، وتلتقي جميع الإجابات في نقطة محورية واحدة ألا وهي " الدولة الكردية " الحلم والأمل والمطلب الحق ، هذا الكلام الذي يحوي الكثير من الأفكار الجديرة بالوقوف عندها وفكها وتحليلها للوصول إلى المقصد الذي لمّح إليه وهو نهاية التراجيديا الكردية ، للوصول إلى الهدف النهائي وهو الاستقلال وبناء الدولة الكردية .

 

التفاصيل ...

مقالات: هل كان للكرد أدباء وفلاسفة قبل الإسلام - الجزء الخامس
 
الجمعة 24 شباط 2017 (148 قراءة)
 

د. محمود عباس

  لا بد من الانتباه إلى النقاط التالية لإدراك جزء ولو يسير مما حصل للتراث الأدبي لشعوب المنطقة ومن بينهم الكرد قبل الإسلام، وما جرى أثناء الغزوات العربية الإسلامية الأولى:
1- على الرغم من أن إله الرسول مات بموت الرسول، ومقولة أبو بكر الصديق الشهيرة كانت في غيرها، لكن الجدلية بين (إشكالية التاريخ) أم (عدم اعتراف) رغم تقارب المفهومين، استمرت وفرضت حضورها، وعلى أثرها هيمنت أسئلة عديدة ذاتها على معظم المؤرخين والباحثين في التراث الأدبي والعلمي لشعوب المنطقة المغزية ومن بينهم الكرد. فهل كان التاريخ سيجري خارج الجزيرة العربية بغير ما حدث لو كان الرسول آمراً؟ 

 

التفاصيل ...

مقالات: ثنائية الاتجاه في النفس
 
الجمعة 24 شباط 2017 (176 قراءة)
 

محمد قاسم " ابن الجزيرة " 
ديرك L 30/ كانون الثاني/2017 

ثنائية "الخير والشر"، "الإيجابي والسلبي " مع ملاحظة أن مفهومي إيجابي وسلبي يعنيان الاستجابة، وليس الخير أو الشر بالضرورة... هي، ثنائية تربك الفهم في الجانب المعرفي، فضلا عن كونها تربك السلوك في الواقع. والنفس التي تتأرجح بين الاتجاهين. من هنا كان التوازن (والاتزان) من الأمور الملحة في مسيرة التربية الإنسانية (او تربية الشخصية لدى الإنسان). 

 

التفاصيل ...

مقالات: وعي الذات الكردية في كتابات محمود عباس.. ح4: عن الكردي الذي يعي ذاته
 
الجمعة 24 شباط 2017 (344 قراءة)
 

 ابراهيم محمود

" ...إذا قالوا لي: إئت ِ بصوت آخر غير صوتك، فلن أكون قادراً على ذلك ".
جلال الدين الرومي، كتاب: " فيه ما فيه ".

في مفتَتح فصل له، من كتابه " بلدي "، يستعين رسول حمزاتوف بالعبارة الشعبية" لقد أدخلت الخيط في الإبرة، فماذا أخيط ؟ ". بالنسبة لمحمود عباس، وفيما رأينا، لقد خاط الكثير، فأي خيط استعمله؟ أي إبرة اعتمدها في خياطته؟ أي نسيج انتقاه لثوبه الكتابي ؟ ألا ما أكثر أنواع خيطه، ما أكثر أثوابه : موضوعاته، ما أوضح إبرته: صنعته في الاختيار. وأحسبني ملازماً الصواب إن شدَدتُ في البداية، على أن وعي ذاته الكردية كان منيراً طريقته في " مهمته"!

 

التفاصيل ...

مقالات: جنيف4 ومآلات حل المشكل السوري
 
الجمعة 24 شباط 2017 (133 قراءة)
 

عمر كوجري

منذ أيام والمهتمون بالشأن السوري، ممن يغرفون من دلو أخبار جنيف 4 في ترقب لرصد التحضيرات التي تتهيأ على مستوى الاهتمام العالمي، والتي تحددت في الثالث والعشرين من الشهر الجاري، هذا إذا لم يتم تأجيل الموعد من قبل المبعوث الأممي الخاص الى سوريا ستيفان ديمستورا في الأيام الأخيرة، وقد سبق أن كان التأجيل هو عنوان العديد من الأنشطة الدبلوماسية التي تخص المشكل السوري إما لإشعار آخر أو تأجيلاً مديداً خلال الست سنوات من عمر الزلزال السوري.

 

التفاصيل ...

مقالات: الدولة الكردية بين الحلم والواقع
 
الخميس 23 شباط 2017 (150 قراءة)
 

صفية عمر

إن حلم الدولة الكردية أو استقلال كردستان الذي رافق الكرد في الأجزاء الأربعة من كردستان منذ الأزل وحتى يومنا هذا.
هذا الحلم الذي كتب عنه  آلاف الكرد وعشرات الالاف من القصائد حيث استمر النضال حتى بعد انتهاء الحرب العالمية الأولى ورسم الحدود في اتفاقية سايكس بيكو .
هذا الحلم الذي يتجدد كلما سنحت له الظروف السياسية والتغيرات الدولية، وعاد مرة أخرى إلى الواقع بعد ما سمي بثورات الربيع العربي ، الأمر الذي دفع بالكرد للمشاركة بالثورة التي امتدت إلى الأراضي السورية بقوة إيماناً منهم بضرورة التحرر من الطغيان البعثي وكل أشكال الديكتاتورية والاستبداد الذي رافق هذا النظام منذ سيطرته على سوريا ونيله على حقه في تقرير مصيره أسوة بكل شعوب العالم ووفق كل المواثيق والمعاهدات الدولية المنصوصة في هذا السياق وخاصة ان شعبنا الكردي يعيش على أرضه التاريخية ويمتلك كل مقومات الشعوب التي لها كل الحق بالحرية والتحرر وممارسة كل حقوقه القومية المشروعة حتى بناء دولته المستقلة بغض النظر عن الجغرافيا السياسية او المصالح الدولية التي تعترض في كثيراً من الأحيان هذا الحق وتنكره.

 

التفاصيل ...

حوارات: عنايت ديكو: لا عجب من عودة النظام وأدواته ومظاهره ثانية الى المناطق الكردية لأن «ب ي د» والنظام يعملان كحليفين استراتيجيين.
 
الأربعاء 22 شباط 2017 (580 قراءة)
 

حاوره: ماجد ع محمد

أيام معدودة تفصلنا عن انعقاد الجولة الرابعة من مباحثات جنيف، ومع ظهور تقرير منظمة العفو الدولية الذي سمي بالمسلخ البشري في صيدنايا وتأثيرات التقرير على الضمير العالمي، وعن استمرار حزب الاتحاد الديمقراطي في استفراده وعدم قبوله بشركاء له في إدارة المناطق الكردية، فحول هذه المواضيع وغيرها كان لنا لقاء خاص مع الناقد والإعلامي عنايت ديكو.

 

التفاصيل ...

مقالات: (E N K S) وتجربة المعارضة العراقية
 
الأربعاء 22 شباط 2017 (145 قراءة)
 

ماجد ع  محمد

إذا علمنا بأن الكوجيتيو أو الشك كان المبدأ الأول في فلسفة ديكارت وكذلك الأرضية التي بنى عليها جان بول سارتر فلسفته الوجودبة، وبما أن حقول السياسة لا ثوابت فيها وهي من أكثر الحقول زحزحةً، ونادراً ما تركن تربة مواقف العاملين بها إلى اليقين، لذا فبتصوري أن مشروعية شكوك المجلس الوطني الكردي لا تأتي من مبدأ محاكاتهم لقول السلف أي (الشك من حسن الفطن)، إنما لعل التجارب التاريخية القريبة التي كان الكرد من أبرز ضحاياها هي الدافع الرئيس للارتياب لديهم، بما أنهم أي الكرد غالباً ما كانوا عاطفيين في التعامل مع شركائهم السياسيين أكثر من اللازم، وذلك حيال معظم ما كان يُتلى عليهم من الوعود وما كان يُقال لهم مشافهةً من قبل حلفائهم السياسيين الذين سرعان ما انقلبوا عليهم بعد تمسكهم بزمام المبادرة أو فور وصولهم الى السلطة.

 

التفاصيل ...

مقالات: كردستان ... والاستعجال في إعلان الاستقلال
 
الأربعاء 22 شباط 2017 (217 قراءة)
 

توفيق عبد المجيد

قد لا أرى دولة كردستان محررة ، ولكن جيلاً سيأتي
 ويبصر دولة كردستان – نلسون مانديلا

يتبادر إلى الذهن سؤال أعتقده جوهرياً ومشروعاً وأنا أكتب هذه المقالة ، والسؤال هو : هل وجد الكرد ليدافعوا دوماً عن النفس ، ويواجهوا التحديات والمؤامرات التي تحاك ضدهم في السر والعلن ، علماً أن الدماء التي أريقت على أرض كردستان تكفي لإقامة عشر دول ؟ فإذا كنا نتوقع أن التحديات التي واجهت وتواجه وستواجه الكرد لها نهاية ، فنحن أمام واقع جديد يفرض نفسه على القيادة الكردستانية ويضع على عاتقها  الاستعجال في تحقيق الحلم الكردي ، وإعلان الدولة الكردية اليوم قبل الغد .

 

التفاصيل ...

مقالات: بيان المجلس صحوة متأخرة..
 
الأربعاء 22 شباط 2017 (231 قراءة)
 

م.رشيد
 20/02/2017

 يعتبر البيان الصادر عن الأمانة العامة للمجلس الوطني الكوردي بتاريخ  19/02/2017 (بشكل عام) صحوة إيجابية متأخرة، وبتقييم  منطقي حيث المجلس مازال جزءاً من الائتلاف السوري (بشكل رسمي وعملي) والذي بدوره مكوّن أساسيّ من الهيئة العليا للمفاوضات، وممثلو المجلس مشاركون عملياً ضمن وفودهما في جميع الجلسات والمنصات والمفاوضات، وبالتالي فهم ملتزمون بـ (الإطار التنفيذي للحل السياسي في سوريا) الصادر عن الهيئة في أيلول عام 2016 ، وبذات الوقت ملتزمون بما سيصدر من جنيف 4 من وثائق وتصوّر سياسي مهما كان شكلها ومضمونها طالما المجلس مستمر في عضويته ومشاركته في وفود الهيئة. 

 

التفاصيل ...

مقالات: وعي الذات الكردية في كتابات محمود عباس.. ح3- موضوعات تُسمّي كاتبها
 
الأربعاء 22 شباط 2017 (384 قراءة)
 

 ابراهيم محمود
 
" ... ولم يبق أمامنا إلا أن نحمل أغلالنا كما ينبغي لها أن تُحمَل "
المفكّر الروماني : سيوران
 
حاولت ترتيب المقالات، تبعاً لموضوعاتها، وتقديري لها، وبغية النظر في محتوياتها إذ إن هذا الإجراء عمل تصنيفي، فهرستي معاً، وأن السعي إلى الفرز بين مقال وآخر، والكم لافت بعدده، إلى درجة التقارب، لا يخلو من مغامرة في التدقيق والتقييم أيضاً، سوى أن الذي اعتمدتُه هو إمكان النظر في كل دائرة تصنيف، ومن خلال جملة العناوين المنتسَبة إليها، على أنها قابلة للأخذ بها كمكون معرفي قائم بذاته، وما في ذلك من اجتهاد بحثي. فالشأن الكردي، مثلاً، يمكن أن يندرج فيه كل ما له صلة بما هو كردي، حتى أخبار الوفيات، الإعلانات والأخبار،  وغيرها من العناوين الأخرى.

 

التفاصيل ...

مقالات: هل كان للكرد أدباء وفلاسفة قبل الإسلام - الجزء الرابع
 
الثلاثاء 21 شباط 2017 (163 قراءة)
 

د. محمود عباس

  من اللافت للنظر، لو طالت الغزوات العربية الإسلامية حينها الأراضي اليونانية لغابت أسماء فلاسفتهم وشعرائهم وعلمائهم ونتاجهم، ولربما ما كنا سنعرف اليوم شيئا عن سقراط وأفلاطون وأرسطو وغيرهم من مدرسي المدرسة الرواقية، مثلما حدثت لفلاسفة ومدرسي مدرسة كنديشابور ونصيبين والرها وأربيل وغيرها، والتي لم تكن أقل رقيا عن المدرسة الرواقية بل وكانت بعضها، حسب المقارنات التاريخية، أوسع اختصاصا، فحتى الهنود واليونانيين كانوا يقصدونها للتعلم، وهذه المقارنة تجري على جميع المدن المحتلة حينها، وخاصة في مراحل الغزوات الأولى.

 

التفاصيل ...

مقالات: واشنطن وأنقرة ... خلافاتهم الصغيرة ورهاناتنا الكبيرة
 
الأثنين 20 شباط 2017 (159 قراءة)
 

إدريس خلو

شهدت العلاقات التركية الأمريكية خلال فترة أدارة أوباما توترات متتالية كانت بعضها تخرج الى العلن ويبقى البعض الآخر منها في الغرف المغلقة بين هذين البلدين العضوين في حلف الشمال الأطلسي وبقيت هذه العلاقات متأزمة وفي حالة ضبابية الى اليوم الأخير من  ولاية أوباما وكانت نقاط الخلاف بين البلدين العضوين في حلف الناتو تكمن في مطالب تركية ملحة وعاجلة من ادارة أوباما التي تريثت في عدم الأستجابة لها وفق البراغماتية الأمريكية حيال هكذا قضايا مصيرية وحساسة  فالمطلب التركي بعدم دعم قوات الحماية الكردية وتسليم فتح غولن وأقامة المنطقة الآمنة وفق الرغبات والمقاييس التركية لم تلقي آذاناً صاغية من الأدارة الأمريكية 

 

التفاصيل ...

مقالات: الصراع على روجآفا
 
الأثنين 20 شباط 2017 (216 قراءة)
 

بهزاد عجمو

بعد اندلاع الثورة السورية أو حدوث الكارثة السورية أو التغريبة السورية برزت القضية الكوردية على السطح بشكل قوي وخرجت من قوقعتها وأصبحت تناقش في الأوساط الدولية وتحتل مكاناً بارزاً في كل وسائل الأعلام الإقليمية والدولية بعد ما كنا في الماضي نتلهف إلى سماع ولو ذكر اسم كورد سوريا في وسائل الأعلام وأصبح معظم دول العالم يعرفون نسبتهم ومنطقتهم الجغرافية ونظراً لتعقد الوضع الجيو سياسي في سوريا والحرب الطاحنة فيها أصبح العديد من الدول والأطراف يطمعون في حصة من كعكة سوريا ولو كان على حساب حقوق وتطلعات الكورد من هذه الأطراف على سبيل المثال لا الحصر :

 

التفاصيل ...

مقالات: وعي الذات الكردية في كتابات محمود عباس.. ح2: عناوين تتقدم بأوراقها
 
الأثنين 20 شباط 2017 (472 قراءة)
 

ابراهيم محمود

" أريد أن أؤرّخ لحزني وغضبي "
بودلير
 
وراء كل كتابة دافع معين، وتلك بداهة! وما يضفي على الدافع أهمية، هو في كيفية إنارته من الداخل: تعرُّفاً وتعلُّماً ومتابعة له. ولا بد أن الصديق الباحث الكردي محمود عباس يكتب لوجود دافع، وهو مركَّب بالتأكيد: تاريخي، سياسي، اجتماعي وثقافي..الخ، والعلامة الفارقة في كتابته هي في خاصية الانتماء إلى المكان، الحنين إلى مسقط رأسه، بيئته الكردية، أهله، شعبه والوطن الموعود: كردستان. ووراء الكم اللافت من كتاباته " مقالاته " ثمة ثقافة مدرَكة، فهو يحمل دكتوراه في الجغرافيا الاقتصادية من الاتحاد السوفيتي سابقاً، وأمضى فترة في ألمانياً، وهو منذ ربع قرن يقيم في الولايات المتحدة الأميركية " مدينة هيوستن، ولاية تكساس " صحبة شريكة حياته، ورفيقة دربه طبعاً: الشاعرة الكردية أفين ابراهيم .

 

التفاصيل ...

مقالات: آستانة ومسافات أخرى
 
الأثنين 20 شباط 2017 (129 قراءة)
 

دوران ملكي

كما كان متوقعا فأن اجتماعات استانة لم تأت بالجديد بل كانت اجتماعات القوة التي أنهكها الحرب باحثا عن فترة نقاهة والتفاتة إلى الخلف ولملمة الجراح والبحث عن وسائل جديدة تؤهلها إلى مرحلة أحسن.
المواقف ضبابية والموافقات حذرة وكأن الجميع ينتظر صوتا أخر خفي. تم عرض وجهات النظر والاكتفاء بتمديد وقف إطلاق النار الخجول الذي لا يتم التقيد به حسب ضرورة المنطقة وأهميتها كما بدا واضحا ضياع الهدف الأساسي من وراء عقد هذه الاجتماعات وهو الانتقال إلى الحل السياسي الذي يتبع وقف أطلاق النار ووضع الخطط وجدول الأعمال لهذا الانتقال فتم القفز فوقها والبحث في مناقشة دستور لسوريا في غياب الشعب السوري.

 

التفاصيل ...

بيانات: بيان حول عقد اجتماع جنيف 4
 
الأحد 19 شباط 2017 (188 قراءة)
 

دعا المبعوث الدولي الى سوريا، السيد ستافان دي ميستورا، قوى المعارضة والنظام لجولة مفاوضات جديدة بجنيف تعقد في أواخر الشهر الحالي، بعد توقفها منذ نيسان من العام الماضي، دون أن تتمكن القوى الدولية والاقليمية من وقف نزيف الدم السوري، ومايصيب البلاد من تدمير وخراب ونزوح مستمر للمواطنين السوريين في الداخل والخارج ...
إن المجلس الوطني الكردي سعى ومنذ بدايات الثورة السورية لحل سياسي سلمي يلبي أهداف الثورة بإنهاء النظام الشمولي الأستبدادي، وبناء الدولة الاتحادية وإقامة النظام الديمقراطي والتاكيد على حيادية الدولة، الذي يعبر عن مصالح كل مكونات الشعب السوري الاثنية والدينية،

 

التفاصيل ...

مقالات: استقلال إقليم كردستان: يكون الآن أو لا يكون؟
 
الأحد 19 شباط 2017 (346 قراءة)
 

كامران قره داغي

كلما طرح موضوع استقلال إقليم كردستان، علناً أو في لقاءات خاصة رسمية أو غير رسمية، أثيرت بالضرورة، الى جانب مسائل أساسية، نقطة مهمة تتلخص في كلمة واحدة: «التوقيت». أكيد أن طرح مسألة الاستقلال للنقاش او للمطالبة به أو لإعلانه يحتاج الى اختيار توقيت يأخذ في الاعتبار عوامل عدة ضرورية لطرح مشروع الاستقلال والرهان عليه. هذه العوامل يمكن اختصارها ايضاً بثلاث كلمات بات الجميع يعرفونها لكثرة تكرارها، خصوصاً من قبل الرافضين للمطالبة بالاستقلال او المتحفطين عنها على اساس أن «التوقيت» غير ملائم في هذا الظرف. العوامل الثلاثة معروفة وهي: الداخلي والاقليمي والدولي.

 

التفاصيل ...

مقالات: قيح الشرق الأوسط لم ينضج بعد...
 
الأحد 19 شباط 2017 (105 قراءة)
 

فرحان خ كلش

شيئا فشيئا تختلط الأوراق في الأزمة السورية بعد أن اعتقد الكثيرون أن بوادر حل سياسي تلوح في الأفق، بعد جولات تفاوض شكلية هنا وهناك، ورغم ذلك فإن الذي يحدث على الأرض لا ينسجم مطلقا مع شكل اللوحة من الخارج، فكل القوى تعمل على تحقيق مكتسبات على الأرض لفرض رؤيتها على الطرف الآخر، خشية أن يفرض حل ما على الجميع، ولكن الملاحظ أن خيارات جميع الأطراف الإستراتيجية تتمحور حول إنهاء الآخر، وهذا مؤداه الذهاب إلى طاولة الحوار كمكسب سياسي، والعمل عسكريا رغم التفاهمات الهشة حول وقف إطلاق النار، وبعد مجئ ترامب شعر حلفاء المعارضة أن شوكتها قويت فراحت نحو التصعيد الإعلامي وتنشيط الدبلوماسية فيما بينها،

 

التفاصيل ...

مقالات: هل هو الهدوء الذي يسبق العاصفة ؟
 
الأحد 19 شباط 2017 (159 قراءة)
 

توفيق عبد المجيد

خفّت حدة الضجيج الإعلامي ، وتراجع إلى حد ما التراشق بالألفاظ والتصريحات النارية واستعراض العضلات في جوّبلغت سخونته حداً ينذر بالخطر، إلى درجة أن صفارات الإنذار أخذت وضعية التهيؤ والجهوزية الطارئة لتدق في أي وقت معلنة أن الحرب على النظام المارق ، نظام الشر والإرهاب في العالم قد بدأت .
وبنفس الحدة في إطلاق التصريحات والتهديدات من كلا الطرفين تراجعت وتيرة التصعيد من جانب واحد على الأقل ، وهو الجانب الذي ثبتت عليه التهم في تدخله السافر في شؤون دول عربية بشكل مباشر وتحت غطاء " المستشارين والخبراء العسكريين " وبطلب رسمي من حكومات تلك الدول التي لا تحسد في مصادرة القرار والسيادة .

 

التفاصيل ...

اقرأ أيضاً ...

· رسالة قصيرة الى من يهمه الامر....!
· اختيار الأسد نكايةً
· نفاق الحل السياسي في سوريا
· المفاوضات المرتقبة في جنيف
· وعي الذات الكردية في كتابات محمود عباس.. ح1: لعبة الجمر وراحة اليد
· منتدى الاصلاح والتغيير ينظم حلقة نقاشية بعنوان «المؤتمرات الدولية حول سوريا وافاق الحل»
· خبر اعتقال محي الدين شيخ آلي بيان كاذب
· كيف تصبح حزبيا .؟!
· مقابلة مع الأستاذ فهد المصري المنسق العام لجبهة الإنقاذ الوطني في سورية
· ليت سوريا لم تكن
· ضجيجٌ وغبارٌ ومصافحة
· مخاوف من إعادة انتاج الاستبداد بصبغة عروبوية ـ إسلاموية
· هل كان للكرد أدباء وفلاسفة قبل الإسلام - الجزء الثالث
· الكورد والسياسة الدولية
· من الموروث الحزبي...
· تصريح صادر عن اجتماع المكتب التنفيذي للقوى الديمقراطيه الكرديه في سوريا
· بين الفينة والأخرى..
· الناقد الكبير الأستاذ إبراهيم محمود
· إيران وإسرائيل العاشرة
· ممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي محلية هولندا تقيم طاولة مستديرة في مدينة أوتريخت الهولندية
· عرب «هنادي» هيمو، من شمال أفريقيا ، ومَن جلبهم إلى سوريا : ابراهيم محمد علي باشا «الكردي»
· ادارة محلية ذاتية ثقافية في المناطق ذات الغالبية الكردية !
· كلنا «محسن فكري»
· هل كان للكرد أدباء وفلاسفة قبل الإسلام - الجزء الثاني
· بيان الاتحاد العام للكتاب والصحفيين الكرد في سوريا إلى الرأي العام حول تقرير منظمة العفو الدولية عن «المسلخ السوري»
· أوج آلان ,والشغف بأوهام الأفكار النظرية وممارساته الخاطئة
· هل تبدأ الحرب على إيران؟
· ممثلية اوربا للمجلس الوطني الكردي تدين بشدة استمرار ميليشيات حزب الاتحاد الديمقراطي بخطف قيادات المجلس الوطني الكردي وكوادره
· عفرين بدلاً من الباب والرقة
· سلطات ب ي د تواصل اعتقالاتها بحق أصحاب الرأي والموقف
· هل كان للكرد أدباء وفلاسفة قبل الإسلام - الجزء الأول
· قراءة نقدية للنّضال الكردي المسلَّح والدّم المهدور (1)
· د. كاميران حاج عبدو: اجندات حزب الاتحاد الديمقراطي وعلاقاته وانتماءه المنظومي وكذلك فكره الشمولي تقف عثرة أمام أي تقارب مع المجلس الوطني الكردي
· التجنيد الاجباري - عبودية في عصر الحريات
· ترامب يختلف عن أوباما
· * معركة چالديران الرَّقاوية .
· السموم العابرة للحدود
· الحوار الكوردي – الكوردي كمُعادلة أخيل والسلحفاة
· كوردستان بين الاستقلال والكنتنة
· إرادة الأحرار لا تنال منها سقطات الزمن
· المعارضة العربية السنية في سوريا ....وفوبيا الفدرالية
· خطأ قانوني فادح و مسؤولية الأكاديمي
· «مصير السوريين .... مصير العالم المنظر»
· البلاغ الختامي عن اللقاء التشاوري الأول حول مشروع اعادة بناء الحركة الوطنية الكردية السورية
· ‏‎البيان الصادر عن الاجتماع الدوري لممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي
· لامعى للدستور بدون مرحلة انتقالية
· بعيداً عن منطق الأغلبية وثقافة المنبع والأصل
· العبرة من أستانا
· إرادة الخالق أم خطأ المخلوق.. الكرد مثالاً - الجزء الأخير
· سوريا ... نور في نهاية النفق

مقالات قديمة

القسم الكردي..






















HELBEST U PEXSHAN